بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
نفذ البحث في قرية حبيت التابعة لمنطقة الحفة (محافظة اللاذقية). ترتفع القرية 300م عن سطح البحر. أجريت الدراسة على هجين الملفوف الأحمر Ruby King F1 خلال الموسم الزراعي 2016-2017 بهدف تحديد أثر موعد الزراعة في نمو و إنتاج الملفوف الأحمر. شملت الدراسة 5 معاملات عبارة عن 5 مواعيد زراعية مختلفة في أواسط كل من أشهر أيار، حزيران، تموز، آب، و أيلول. صممت التجربة وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملة بأربعة مكررات و بمعدل 20 نبات في المكرر الواحد. شملت قراءات التجربة : شكل الرأس، حجمه، وزنه و صلابته، طول الساق الداخلية، إنتاجية وحدة المساحة، نسبة الإنتاج التسويقي من الإنتاج الكلي، كمية فيتامينC أظهرت النتائج تفوق الزراعة في شهري آب و أيلول على باقي المعاملات و بفروق معنوية من حيث مؤشرات النمو الخضرية و الإنتاجية (مساحة المسطح التمثيلي، حجم الرأس، وزنه و صلابته، إنتاجية وحدة المساحة، نسبة الإنتاج التسويقي) حيث بلغت الإنتاجية (آب، أيلول) على التوالي (3654 , 3394.8) كغ/دونم. في حين تفوقت مواعيد الزراعة الأخرى (أيار، حزيران، تموز) و بفروق معنوية في كمية فيتامين C التي بلغت على التوالي (99.58 ، 98.68، 97.82) ملغ/100غ مادة طازجة.
نفذ البحث في محطة بحوث سيانو التابعة لمركز البحوث العلمية الزراعية في اللاذقية خلال الموسم الزراعي 2014 . شملت الدراسة تقييم أربعة أصناف لوبياء هي : دوليكو (مدخل ) , و بلاكي (مدخل) , و المعرفة (محلي )، و الصنف البلدي من حيث النمو الخضري , و الإنتاجية ، و الخصائص النوعية للقرون الخضراء. بينت نتائج الدراسة تفوق صنف المعرفة في ارتفاع النبات؛ إذ بلغ 166.66 سم مقارنة بالصنف المحلي 116.58سم , و في عدد الأوراق على النبات 27 ورقة للنبات مقابل 17 ورقة للصنف المحلي، و مساحة المسطح الورقي 7840.23 سم2 مقارنة ب 4499.75 سم2 للصنف المحلي, كما تفوق هذا الصنف في طول القرن 16.71سم , و عدد الحبوب فيه 9.44 حبة للقرن, بينما تفوق الصنف بلاكي على بقية الأصناف من حيث كمية الإنتاج 0.6229 كغ\م2، و عدد القرون 81.069قرن/ م2 ، و تميز صنف المعرفة بأقل كمية إنتاج 0.4935 كغ\م2, و أقل عدد قرون للنبات 65.89 قرن/ م2 . و أظهرت النتائج أيضاً تفوق الصنف البلدي معنوياً على بقية الأصناف في محتوى قرونه الخضراء من فيتامين C ( 23.76% ) , و في نسبة المادة الجافة (15.38% ) على بقية الأصناف المدروسة, بينما لم تكن الفروق معنوية في محتوى القرون الخضراء من البروتين .
هدف البحث إلى دراسة تأثير التغذية بالمخصب العضوي في نمو نباتـات الفاصـولياء و إنتاجيتهـا، و استخدم من أجل ذلك صنف الفاصولياء تيما (محدود النمو) و المخصب العضوي "هيومـاكس" بطريقتـي التغذية الجذرية و الورقية بتركيز (2 و4غ/ل) بمعدل ثلاث مرات و ذلك بعد أسبوعين من الإنبـات و بفـارق أسبوعين بين المعاملة و الأخرى، وفق تصميم القطاعات العشوائية البسيطة، و نُفِذت التجربة فـي أواخـر شهر نيسان عام 2013 في مزرعة "أبي جرش- كلية الزراعة- جامعة دمشق. أظهرت النتائج أن التغذيـة بالمخصب العضوي أدت إلى زيادة في النمو و الإنتاجية، و تفوقت طريقة التغذية الورقيـة بالمقارنـة مـع التغذية الجذرية بالنسبة لبعض المؤشرات كالوزن الجاف للنبات (89.6 غ)، مـساحة المـسطح الـورقي سم2 (4595.44)، دليل المسطح الورقي (55.2 ) , عدد النورات الزهرية (3.15 نورة/نبات)، عدد القـرون (6.29 قرن/نبات)، و إنتاج النبات (9.156 غ/نبات)، مع عدم وجود أي فرق معنوي بين التركيزين.