بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
يستخدم Allelopathy ، كنباتات مستهدفة ، الأنواع المزروعة التي تعتبر في بعض الأحيان مفيدة للتحليل المقارن ، ولكن لا تتعايش بشكل طبيعي مع الأنواع المانحة (Reigosa et al. ، 2013). لذلك ، تم اختيار عشبة البقلة من الأعشاب الضارة (portulaca oleracea) (Port ulacaceae) كهدف بالإضافة إلى الفصة(Medicago sativa) (Fabaceae) للمقارنة به. تم اختيار نوعين من الأعشاب الضارة عالمية التوزع وهي: الشوفان العقيم (Avena sterilis) ، وعشب حلب (الرزين) Sorghum halepense (Poaceae) كأنواع مانحة ، وتم إعداد مستخلصات المياه من النباتات المانحة واستخدام تراكيز 2 ٪ ، 4 ٪ ، 8 ٪ والمياه المقطرة للشاهد. تمت دراسة إنبات البذور ونمو البادرات المبكر للنباتات المستهدفة في أطباق بتري. تم قياس أطوال البادرات، بعد ذلك ، تم حساب المؤشرات التالية: إنبات البذور النسبي (RSG) ، نسبة الاستطالة النسبية للسويقة (RERs) والجذير (RERr) ، نسبة التثبيط للإنبات في طول السويقة وطول الجذير (I) ، ونسبة السويقة/ الجذير. تم حساب المتوسطات والانحراف المعياري وتم تحليل المتوسطات باستخدام ANOVA ، وتم اختيار اختبار LSD لمقارنة الاختلافات بين المعالجات عند مستويات الاحتمال (0.01 ، 0.05). أظهرت النتيجة أن المستخلصات كانت لها تأثيرات أكبر على نمو البادرات وليس على الإنبات وتأثرت جميع القياسات ، وكانت المستخلصات لها آثار تثبيط على طول الجذير للنوعين المختبرين ، وطول السويقة من الفصة، ولكن لها تأثير تحفيزي على طول السويقة في عشبة البقلة. كانت جميع نسب السويقة/ الجذير معنويةفي جميع التراكيز ، في حين كانت فروق إنبات البذور غير معنوية بشكل عام ، كانت لمستخلصات الرزين فعالية أكثر من مثيلتها في الشوفان العقيم ، وزاد التأثير بزيادة التركيز.
تسهم هذه الدراسة في التعرف أكثر على النباتات في الفلورا المحلية من أجل إعداد تصنيف دقيق للفلورا السورية من قبل المختصين بالتصنيف النباتي، ويأتي هدف بحثنا . ضمن هذا النطاق في الدراسة الشكلية للأنواع التابعة لجنس الثعلبية Alopecurus L. تضيف الدراسة إلى الفلورا السورية نوعاً جديداً هو Alopecurus utriculatus Sol. كما تمت دراسة تحت نوعين للنوع Alopecurus myosuroides Huds. قبيلة Poeae من الفصيلة الكلئية Poaceae هما: A.subsp. tonsus ،A. subsp. myosuroides تمت دراسة الصفات الشكلية الظاهرية للعينات الثلاث (الشكل الحياتي، الورقة، اللسين، النورة، القنبعات، العصافات(، والصفات الشكلية الدقيقة )بشرة السطح السفلي للورقة، حبات الطلع) وبينت نتائج الدراسة الشكلية الظاهرية أن النوع A.utriculatus وتحت نوعي A. myosuroides مختلفون تماماً من حيث: شكل اللسين، شكل وعرض النورة الاسطوانية، وشكل السنيبلة، وبينت دراسة الصفات الشكلية الدقيقة تشابه بنية البشرة في السطح السفلي للورقة من حيث نمط الثغور، وجود الخطاطيف والأشواك القاسية، واختلاف نمط السيليس، وحبات الطلع كانت اهليليجية متقاربة في كل من النوع وتحت النوعين.
أظهرت دراسة جنس المنتعش Amaranthus L. في بعض المواقع في اللاذقية وجود 5 أنواع وهي: Amaranthus viridis L. , Amaranthus blitoides S. Wats., Amaranthus retroflexus L., Amaranthus palmeri S.Wats, Amaranthus sp. . النوع Amaranthus palmeri يُسجّل لأول مرة في سوريا، أما النوع Amaranthus viridis فقد كان مسجلاً في فلورا سوريا ولبنان كمرادف لنوع آخر هو Amaranthus lividus بينما سُجّلا في فلورات أخرى كنوعين منفصلين، والنوع Amaranthus sp. قد يرجع لهجين شكَّل نوعاً مستقلاً بالنظر إلى اختلافه كلياً عن الأنواع الأخرى المعروفة جيداً. . بينت دراسة حبات الطلع أنها من النمط الكروي عديد ثقوب الإنتاش Polypantoporate عند جميع الأنواع المدروسة، مع اختلاف بسيط بالأبعاد، واختلاف بعدد فتحات الإنتاش على الوجه المرئي للحبة حيث تراوح متوسط عدد الثقوب على الوجه الواحد بين 14 ثقباً عند Amaranthus retroflexus، و24 ثقباً عند Amaranthus palmeri. وقد بينت نتائج دراسة مسام الورقة وجود أربعة أنماط من المسام هي: Anisocytic, Anomocytic, Isotricytic, Tetracytic، حيث اشتركت الأنواع الخمسة بالنمط Anomocytic، ولوحظ وجود أكثر من نمط في الورقة الواحدة في كل الأنواع عدا النوع الجديد. وبينت الدراسة الإحصائية درجة القرابة بين الأنواع المدروسة، وأن النوع الجديد كان أقرب إلى النوع Amaranthus palmeri.