بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
يهدف البحث إلى تعرف مستوى واقع الخدمات الخاصة التي تقدمها معاهد رعاية المعوقين بصرياً من وجهة نظر أولياء الأمور في محافظتي دمشق و ريف دمشق. و اعتمدت الباحثة على المنهج الوصفي، و تكونت عينة البحث من ( 115 ) ولي أمر ممن لديهم طفل واحد مسجل في أحد مع اهد رعاية المعوقين بصرياً (الحكومية أو الخاصة)، و هي واحدة من محافظتي (دمشق أو ريف دمشق)، و قامت الباحثة باستقصاء آراء أولياء الأمور حول واقع الخدمات الخاصة التي تقدمها معاهد رعاية المعوقين بصرياً.
هدف البحث إلى الكشف عن فاعلية المدخل القصصي في تنمية بعض المهارات الصَحية لدى الأطفال المعوقين سمعياً في مرحلة رياض الأطفال في عمر (5-6) سنوات, و لتحقيّق هذا الهدف تمّ إعداد برنامج للتدخل المبكر يقوم على استخدام المدخل القصصي لتنمية بعض مهارات الصح ة و السلامة لدى الأطفال المعوقين سمعياً في مرحلة الروضة, كما تمّ إعداد مقياس مصور و ملون لقياس مهاراتهم الصحية بأبعاده الخمسة (مهارة العناية بأعضاء الحواس, و مهارة استخدام أدوات النظافة الشخصية, و مهارة اختيار الغذاء الصحي, و مهارة مراعاة بعض العادات الصحية, و مهارة العناية بالمعينات السمعية).
هدف البحث إلى الكشف عن أكثر أساليب العقاب استخداماً من قبل المعلمين لضبط سلوك التلاميذ المعوقين عقلياً و هي: أسلوب العقاب البدني، أسلوب الإقصاء، أسلوب التوبيخ اللفظي و غير اللفظي، أسلوب تكلفة الاستجابة. كما هدف البحث إلى الكشف عن الفروق بين المعلمين في استخدام أساليب العقاب لضبط سلوك التلاميذ المعوقين عقلياً، و ذلك في ضوء بعض المتغيرات، و هي ( جنس المعلم، عدد سنوات الخبرة، المؤهل الدراسي، العمر، الخضوع لدورات تدريبية). و تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي، و بلغت عينة الدراسة ( 70 ) معلماً للتلاميذ المعوقين عقلياً. و توصل البحث إلى النتائج الآتية: 1- يستخدم المعلمون أساليب العقاب جميعها لضبط سلوك التلاميذ المعوقين عقلياً، و كان ترتيب أساليب العقاب من الأكثر استخداماً إلى الأقل استخداما كًما يأتي: أسلوب تكلفة الاستجابة، أسلوب الإقصاء، أسلوب التوبيخ اللفظي و غير اللفظي، أسلوب العقاب البدني. 2- لا توجد فروق دالة إحصائياً في أساليب العقاب المستخدمة لضبط سلوك التلاميذ المعوقين عقلياً تبعاً لمتغير جنس المعلم. 3- لا توجد فروق دالة إحصائياً في أساليب العقاب المستخدمة لضبط سلوك التلاميذ المعوقين عقلياً تبعاً لمتغير عدد سنوات الخبرة فيما عدا أسلوب الإقصاء، حيث وجدت فروق دالة إحصائياً لصالح المعلمين الذين تزيد خبرتهم عن عشر سنوات. 4- لا توجد فروق دالة إحصائياً في أساليب العقاب المستخدمة لضبط سلوك التلاميذ المعوقين عقلياً تبعاً لمتغير المؤهل العلمي فيما عدا أسلوب تكلفة الاستجابة حيث وجدت فروق دالة إحصائياً لصالح المعلمين الحاصلين على الدبلوم. 5- لا توجد فروق دالة إحصائياً في أساليب العقاب المستخدمة لضبط سلوك التلاميذ المعوقين عقلياً تبعاً لمتغير عمر المعلم. 6- لا توجد فروق دالة إحصائياً في أساليب العقاب المستخدمة لضبط سلوك التلاميذ المعوقين عقلياً تبعاً لمتغير الخضوع لدورات تدريبية.