بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
يعتبر بروتوكول الانترنت Voice Over IP Protocol بأنه اتصال صوتي عبر الانترنت بالغ الأهمية ، و يتميز بجودة الخدمة العالية (Quality of Service) . سنقوم في هذا العمل بتقييم مدى مطابقة خدمة الانترنت في يومنا هذا للتوقعات المرجوة منه عن طريق دراسة أداء الب روتوكول Voice over IP وجودة الخدمة الخاصة به (Quality of Service). حيث اعتمدنا على منهجية اختيار المرمزات أولاً ضمن بعض المقاييس للحصول على نتيجة محاكاة لمقارنة و تحليل (QoS). و الذي اعتمدنا به على برتوكولات VoIP في حال وجود عدة مستخدمين مع ثلاثة خوارزميات للمرمزات، و بعد تحديد المشكلة في هذا النطاق أخذنا مجموعة من العوامل بعين الاعتبار نتيجة لتأثيرها على أداء الصوت, مثل jitter و Delay . يحاكي هذا العمل ثلاثا من اكثر المرمزات شيوعاً ( تحويل الصوت من تناظري لرقمي و ضغط الحزم ) و هي G.711 و G.723.1 و G.729 . إن الهدف الرئيسي هو تحقيق أداء صوت بجودة عالية من خلال اتخاذ القرار المناسب في اختيار مرمز الصوت.
تبحث هذهِ المقالة في إمكانيةِ إعطاءِ صفةِ التنقليةِ للتعديلاتِ المُنفّذة على الخوارزميةِ الديناميكية، و ذلك عن طريق تطبيؽق تملك التعديلات على الخوارزميةِ الستاتيكية. تَّم استخدام المُحاكي NS-2 من أجل مقارنةِ أداءِ الخوارزمياتِ القياسية مع أدائِها ب عدَ إدخال التعديلاتِ على آلياتِ عملها. تُظهر النتائج تفوّقاً للخوارزمياتِ المعدّلة على الخوارزمياتِ القياسية لاسيما مع ازدحاِم الشبكة.
تدمج Jgroup نموذج مجموعة الغرضObject Group مع نموذج الغرض الموزع من Java RMI, مزوّدة منصّة عمل (platform) ملائمة لتطوير تطبيقات موزعة موثوقة قابلة للتجزئة, فهي تعتمد تقنية واحدة (RMI) في جميع تفاعلاتها؛ سواء الداخلية لتحقيق التنسيق بين أغراض مجموعة ا لمخدم أو الخارجية اللازمة لاتصال الزبون مع مجموعة الغرض. نظراً لديناميكة الشبكة؛ الناتجة عن انضمام مخدمات جديدة إلى مجموعة الغرض و مغادرة مخدمات أخرى أو الناتجة عن حدوث حالات تجزئة بسبب انقطاع في شبكة الاتصال بين المخدمات, فإن خدمة عضوية المجموعة القابلة للتجزئة في Jgroup تتبّع مسار هذه التغيّرات لتزوّد كل مخدّم بتقرير يسمى منظاراً (view) يحوي قائمة بالأعضاء الحاليين القابلة للاتصال و التنسيق فيما بينها. تتميز هذه الخدمة في Jgroup بأنها تحافظ على استمرارية توفّر الخدمة الموزّعة في جميع أجزاء الشبكة؛ بدلاً من محدوديتها في جزء واحد فقط. عندما يتم دمج الأجزاء بعد غياب التجزئة في شبكة الاتصال, تبني خدمة دمج الحالة من Jgroup حالة عامة متناسقة لتصلح أي انحراف ناتج عن تحديثات متناقضة في الأجزاء المختلفة. يجب على خدمة العضوية أن تضمن تحميل منظار فقط بعد التوصّل إلى توافق على تركيبه بين جميع المخدمات الموجودة ضمن المنظار (خاصية التوافق على المنظار). لهذه الغاية؛ يتم تبادل رسائل تخمين عن المنظار المتوقع بين جميع المخدمات؛ مما يسبّب حمولة زائدة (overhead) عبر الشبكة. تحسّن هذه المقالة أداء خوارزمية العضوية المسؤولة عن تحقيق خاصية التوافق على المنظار, من خلال السماح لأول مخدم فقط يكتشف حالة التغيّر في العضوية بإرسال تخمينه, بدلاً من قيام جميع المخدمات بذلك. تبيّن نتائج تقييم الأداء أن الخوارزمية المحسنة تخفّض عدد التخمينات المرسلة, و تزداد نسبة التخفيض مع تزايد عدد المخدمات المتواجدة ضمن المنظار, و تستغرق الخوارزمية المحسنة بشكل تقريبي الفترة الزمنية نفسها التي تتطلّبها الخوارزمية السابقة للوصول إلى التوافق.
نقدم في هذا البحث نموذجاً صورياً لتوصيف عملية هجرة المضيفات في SDN بحيث يتم التأكد من خاصية الوصولية (Reachability ) لمرزم و عدم تغييرها بعد الانتقال و تحقيق التعديلات المطلوبة لكي يتم الحفاظ على نفس الخصائص. تم تصميم النموذج بواسطة لغة التوصيف الصوري TLA+ و التحقق منه من خلال أداة فحص النماذج TLC المترافقة معه, حيث تميز النموذج بعدد قليل للحالات لتحقيق المطلوب.
نظراً للعدد الكبير من قواعد النفاذ المعرفة للشبكات و التغير الديناميكي لطوبولوجيا الشبكات, فإن التحقق اليدوي من الخواص المهمة في الشبكة مثل الوصولية, عدم تضارب القواعد و عدم وجود حلقات أمراً صعباً على المبرمج. يعدَ التوصيف الصوري (Formal Specificati on) للأنظمة و البروتوكولات من أهم الطرق التي تستخدم لإزالة الغموض في تعريفات الأنظمة و اكتشاف الثغرات في عملها. هناك العديد من الأبحاث التي قدمت في مجال توصيف وصولية الرزم في الشبكات لكن القليل منها تم اختبارها عبر أدوات فحص النماذج التي تساعد في كشف أخطاء هذه النماذج. في هذا البحث تم تطوير نموذج تجريدي من أجل توصيف الشبكات الديناميكية ليصبح مناسباً للتحقق من مجموعة من الخصائص المهمة و منها وصولية الرزم, عدم وجود التضاربات..الخ اعتماداً على ترميز حالة الشبكة. تم تحقيق النموذج المقترح الذي يوصف الشبكة بواسطة لغة المنطق المؤقت للأفعال (Temporal Logic of Action) ,TLA+ و التي هي عبارة عن لغة توصيف عالية المستوى, تعتمد على نظرية المجموعات و الجبر المنطقي الأولي. تم تحليل النموذج و فحص خصائصه باستخدام أداة فحص النماذج TLC المستخدمة مع الأداة TLA, تظهر النتائج صحة النموذج و تحسيناً من ناحية تخفيض زمن استجابة و عدد الحالات المطلوبة للحصول على نتيجة التحقق.
يعرض هذا البحث طريقة دمج قاعدة بيانات مع Jgroup بالاعتماد على Hibernate التي تمثّل إحدى أدوات مقابلة الغرض العلائقية. كما يقارن بين أداء Jgroup المدمجة مع Hibernate و أداء RMI المدمجة مع Hibernate تظهر النتائج تفوق أداء Jgroup/Hibernate على أداء RMI/Hibernate مع تزايد عدد الزبائن.
في هذا البحث تم توصيف الشبكة بواسط الجبر المنطقي و ذلك لكي يتم فرز الرزم إلى مجموعتين تتضمن الرزم التي ستصل إلى الهدف و الرزم التي سيتم سحبها وفق حالة الشبكة و جداول التدفق, تم كتاب التوصيف باستخدام لغة TLA+ التي تعتمد على الجبر المنطقي الأولي و تم فحص النموذج بواسطة أداة TLCحيث تساعد هذه الطريقه على عملية التحقق المسبق (Proactive verification) لتعريفات الشبكة و التأكد من أنها تتعارض مع السياسة الأمنيه العامه.