بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
هدف البحث إلى التعرف على واقع إدارة التغيير في مؤسسات التعليم العالي ومتطلبات تطبيقها كما يتصورها أعضاء الهيئة التعليمية فيها. والتعرف على الفروقات بين درجات إجابات أفراد عينة البحث على استبيان واقع إدارة التغيير تبعاً لمتغيرات البحث: (الجنس، الرتبة الأكاديمية، سنوات الخبرة). واعتمدت الباحثة على المنهج التحليلي الوصفي، واستخدمت استبيانا مكونا من خمسة مجالات: (الرؤية المستقبلية لمؤسسات التعليم العالي، الثقافة التنظيمية الداعمة للتغيير، نظرة العاملين لعملية التغيير، استراتيجية المؤسسات التعليمية في عملية التغيير، المتطلبات المالية والفنية). وتكونت عينة البحث من (231) عضو هيئة تعليمية في جامعة دمشق. ومن أهم النتائج التي توصل إليها البحث: 1) لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0.05) بين متوسطات درجات إجابات أفراد عينة البحث على استبيان واقع إدارة التغيير ومتطلباتها وفق متغير الجنس. 2) وجود فروق بين درجات إجابات المدرسين على استبيان واقع إدارة التغيير ومتطلباتها تُعزى إلى متغير الرتبة الأكاديمية لصالح أعضاء الهيئة التعليمية . 3) وجود فروق بين درجات إجابات المدرسين على استبيان واقع إدارة التغيير ومتطلباتها تُعزى إلى متغير عدد سنوات الخبرة لصالح أعضاء الهيئة التعليمية الذين لديهم سنوات خبرة ما بين (11- 20) سنة. وفي ضوء النتائج التِي توصل إليها البحث تقترح الباحثة ما يلي: ضرورة قيام الإدارات العليا في وزارة التعليم بفتح المجال أمام الأساتذه على اختلاف مستوياتهم الإدارية للمشاركة في عملية صناعة القرارات. ضرورة تعزيز ثقة الموظفين بنظام التقويم، وذلك من خلال قيام الإدارة بالعمل على أن تكون تقديرات تقويم الأداء علنية، وليست سرية. خلق ثقافة ومناخ تنظيمي يشجع الاكايدميين وذوي الخبرات في مؤسسات التعليم العالي على التوجه نحو التميز والإبداع والابتكار.
هدف البحث إلى استخدام نموذج خلايا التكلفة كأداة لتحليل التكاليف في المنشآت النسيجية السورية بهدف تحقيق الخفض التكاليفي الذي يعد إحدى الميزات التنافسية المهمة في المنظمات. و قد كانت الإشارة إلى مشكلة البحث من خلال السؤال الآتي: هل يشكل نموذج خلايا الت كلفة المقترح أداة لتخفيض التكاليف بما يسهم في تعزيز الميزات التنافسية في المنشآت النسيجية السورية ؟ أما منهج البحث فهو المنهج التطبيقي من خلال تطبيق النموذج المقترح على إحدى المنشآت النسيجية السورية العامة، و هي شركة المغازل و المناسج في مدينة دمشق لتحليل تكاليفها و الحصول على معلومات تكاليفية تفيد في معرفة نقاط الضعف و نقاط القوة فيها بهدف تعزيز الميزات التنافسية. و قد خلص البحث إلى عدد من الاستنتاجات من تطبيق نموذج خلايا التكلفة المقترح، من خلال تحديد هيكل واضح و تفصيلي للتكاليف في المنشأة موضوع الدراسة في كل من نشاطات الإمدادات الداخلة و نشاطات الإنتاج و نشاطات الإمدادات الخارجة و النشاطات التسويقية و خلايا التكلفة المقترنة بهذه النشاطات، و تحديد الأهمية النسبية لكل منها و إمكانيات تخفيضها بهدف تعزيز الميزات التنافسية للمنشأة من خلال إستراتيجية القيادة التكاليفية، فضلاً عن مجموعة أخرى من النتائج و المقترحات.
هدف هذا البحث إلى تحديد طبيعة اتجاىات العاملين (الإيجابية أو السلبية) نحو كفاءة الهياكل التنظيمية لمستشفيات القطاعين الحكومي و الخاص لتنفيذ المهام الإدارية، و بحث الفروق في تلك الاتجاهات وفقاً لمجموعة متغيّرات تصنيفية (المستوى الوظيفي، التبعية الإدا رية، عدد سنوات الخدمة، المؤهل العلمي). و لتحقيق هذه الأهداف صُمِّمت استبانة بعد التحقّق من خصائصها القياسية (الصِدق و الثبات) تضم ( 25 ) بنداً. طُبق البحث على عينة قوامها ( 400 ) عاملاً و عاملة موزعين بالتساوي ضمن ( 10 9 مستشفيات.