بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
هدف البحث إلى توضيح خطوات المعالجة المسبقة اللازمة للصور الفضائية قبل البدء بتحليل و استخراج البيانات منها، و ذلك باستخدام برنامج .ENVI حيث طُبق التصحيح الشعاعي و التصحيح الطبوغرافي على صورة لاندسات أُخذت في العام 2017، و من ثم قمنا بحساب مؤشر الاختل اف النباتي القياسي NDVI لهذه الصورة قبل و بعد تطبيق المعالجة المسبقة. أظهرت النتائج وجود فرق في القيم الطيفية للصورة قبل و بعد التصحيح الإشعاعي خاصة في مجال الطيف تحت الأحمر القريب، حيث سجلت قيم الانعكاس في الصورة الأصلية بين (40- 150)، في حين تراوحت هذه القيم بين (300- 3500) في الصورة المصححة. كما بدا الفرق واضحاً في قيم الانعكاس ضمن القناتين الحمراء و تحت الحمراء القريبة، بعد إجراء التصحيح الطبوغرافي، خصوصاً في النقاط الموجودة في ظل التضاريس. كما لوحظ وجود اختلافات في قيم مؤشر الاختلاف النباتي القياسي NDVI للصورة 2017 قبل و بعد تطبيق المعالجة المسبقة على الصورة الفضائية، خاصة في النقاط ذات التغطية النباتية الجيدة و الجيد جداً و التي تتميز بقيم مرتفعة للمؤشلر النباتي NDVI. خلصت الدراسة إلى أهمية اتباع و تطبيق أقل عدد مطلوب من خطوات المعالجة المسبقة للصور، و ذلك لنتجنب الحصول على معلومات غير حقيقية عن الظاهرة المدروسة و بالتالي الوصول إلى استنتاجات غير صحيحة.
يهدف البحث إلى دراسة واقع التجدد الطبيعي للصنوبر البروتي في منطقة القرداحة و تحديد أهم العوامل المؤثرة في هذا التجدد. أُخذت 42 عينة دائرية، بلغت مساحة كل عينة 400 م2. أُجريت فيها القياسات التالية: الإحداثيات الجغرافية لمركز كل عينة، الارتفاع عن سطح ا لبحر، المعرض، الانحدار، سماكة الفرشة الغابوية، نسبة الحصى و الحجارة و الصخور، التغطية الشجرية و الشجيرية و العشبية. نُفذت كشوف حراجية نباتية ضمن كل عينة باستخدام طريقة براون-بلانكيه. حيث سُجلت أعداد بادرات الصنوبر البروتي ، و قُدرت أعمار هذه البادرات و قيست أقطارها و ارتفاعاتها.كما سُجل عدد أشجار الصنوبر البروتي غير المحروقة و المحروقة ضمن كل عينة. أظهرت النتائج وجود تأثير معنوي سلبي للانحدار و تأثير معنوي إيجابي للتغطية العشبية، إذ بلغت نسبة تصنيف البيانات من قبل النموذج 74.4%، كما بلغت قيمة Nagelkerke R2 قيمة مقدارها 37%. ينبع الدور السلبي للانحدار من زيادة مخاطر تعرض التربة للانجراف و إلى الفقد في عناصرها الغذائية. بالمقابل فإن الدور الإيجابي للتغطية العشبية ينبع من مساهمتها في التخفيف من مخاطر الجفاف الصيفي الذي من الممكن أن تتعرض له البادرات.
حللت الدراسة التباين الزمني للصور الفضائية MODIS NDVI لمجموعات الأرز اللبناني الطبيعية في القسم الشمالي الرطب من سلسلة الجبال الساحلية السورية على سفحها الشرقي (صلنفة، جوبة برغال)، و علاقتها مع المتغيرات المناخية (درجة الحرارة، الهطول المطري) خلال ال فترة 2004-2014. اُختبر التباين في قيم مؤشر الاختلاف النباتي القياسي (NDVI) السنوية و الفصلية لمجموعات الأرز، و التأثير التراكمي للمتغيرات المناخية (درجة الحرارة، الهطول المطري) في هذه المجموعات الحرجية باستخدام علاقات الانحدار الخطي البسيط (Simple Linear Regression) و معامل الارتباط ((Pearson. أظهرت قيم اﻟ NDVI لمجموعات الأرز اللبناني تزايداً معنوياً في صلنفة و جوبة برغال (0.006، 0.004 / سنة) على التوالي. وجد إن قيم اﻟ NDVI السنوية ترتبط معنوياً مع المعدل السنوي للأمطار في جوبة برغال (R= 0.689). كما لوحظ اتجاهاً معنوياً نحو التزايد في قيم اﻟ NDVI الفصلية في صيف صلنفة و شتاء جوبة برغال (R= 0.638, R= 0.724) على التوالي. أظهرت النتائج وجود تأثير تراكمي لدرجة الحرارة في الأرز اللبناني في صلنفة و جوبة برغال في الخريف و الشتاء، في حين لوحظ التأثير التراكمي للأمطار في الخريف و الصيف.