بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
هدفت هذه الدراسة إلى تعرف اتجاهات أعضاء هيئة التدريس نحو العوامل المسببة للرضا الوظيفي (الراتب، و الشعور بالأمان الوظيفي، و درجة التمكين السائدة، و علاقات العمل بين الأطراف المختلفة، و المكانة الاجتماعية التي يشعر بها عضو هيئة التدريس)، و لتحقيق هدف الدراسة قام الباحثان بتصميم استبانة تكونت من ( 28 ) فقرة و ذلك لجمع البيانات، كما اختيرت عينة عشوائية طبقية من أعضاء الهيئة التدريسية العاملين بالجامعات الحكومية و الخاصة بلغت 150 مفردة، و وزعت عليها استمارات الاستبانة و استُرجِعت 120 استبانة ، و في ضوء ذلك جرى جمع البيانات و تحليلها و اختبار الفرضيات باستخدام الاختبارات الإحصائية المناسبة، و توصلت الدراسة إلى نتائج من أهمها: لا توجد فروق جوهرية بين أعضاء الهيئة التدريسية العاملين في الجامعات الحكومية و الخاصة فيما يتعلق ب (نظرتهم نحو الراتب و المكافآت، و رضاهم عن العلاقة بالزملاء، و رضاهم عن العلاقة بالإدارة، و شعورهم بالتمكين الوظيفي). في حين توجد فروق جوهرية بينهم فيما يتعلق ب (رضاهم عن العلاقة بالطلاب، شعورهم بالأمان الوظيفي. شعورهم بالمكانة الاجتماعية)، كما أظهرت الدراسة وجود اختلاف في ترتيب العوامل المسببة للرضا الوظيفي باختلاف مكان العمل (جامعة حكومية – جامعة خاصة).
هدفت هذه الدراسة إلى تعرف أثر انتهاك العقد النفسي في النية في ترك العمل لدى أعضاء الهيئة التدريسية العاملين في الجامعات الخاصة السورية، و لتحقيق هدف الدراسة قام الباحثان بتصميم استبانة تكونت من ( 13 ) فقرة؛ و ذلك لجمع البيانات، كما اختيرت عينة عشوائي ة من أعضاء الهيئة التدريسية العاملين بالجامعات الخاصة بلغت 127 مفردة، و وزعت عليها استمارات الاستبانة، و في ضوء ذلك جرى تحليل البيانات و اختبار الفرضيات باستخدام الاختبارات الإحصائية المناسبة، و توصلت الدراسة إلى نتائج من أهمها: - وجود تأثير واضح لانتهاك العقد النفسي في النية في ترك العمل لدى أعضاء الهيئة التدريسية العاملين في الجامعات الخاصة في سورية. - عدم وجود فروق جوهرية في إدراك أعضاء الهيئة التدريسية لانتهاك العقد النفسي بحسب متغيرات الجنس و نوع التفرغ و المسمى الوظيفي. - وجود فروق في إدراك أعضاء الهيئة التدريسية لانتهاك العقد النفسي بالنسبة إلى متغيرات (العمر، و المرتبة العلمية، و مصدر الشهادة ).
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها