بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
ان أهمية الابداع الحركي في المجال الرياضي تتجلى في الدور الذي يلعبه الابداع في الارتقاء بالذكاء الحركي و انتاج لأكبر عدد ممكن من الأفكار و الحركات غير الشائعة و التقليدية و ايجاد الحلول للمشاكل, و عليه هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على تأثير الرقص الشع بي بأسلوب العروض الرياضية على بعض عوامل القدرات الابداعية الحركية (الطلاقة الحركية, المرونة الحركية, الأصالة الحركية) لتلاميذ الحلقة الثانية في محافظة حماه, و قد استخدم الباحث المنهج التجريبي بتصميم المجموعة التجريبية الواحدة كونه المنهج الذي يتناسب مع طبيعة البحث و مشكلته و المقارنة بين القياسين (القبلي_البعدي), و قد بلغ حجم العينة (20) تلميذ و تلميذة من تلاميذ الصف السادس موزعة بالتساوي (10) تلميذات و (10) تلاميذ تستخدم برنامج الرقص الشعبي بأسلوب العروض الرياضية لمدة 8 أسابيع بواقع وحدتين اسبوعيا, و أشارت النتائج التي تم التوصل اليها الى فاعلية برنامج الرقص الشعبي بتنمية بعض عوامل القدرات الابداعية الحركية (الطلاقة الحركية, المرونة الحركية, الأصالة الحركية) لدى تلاميذ الحلقة الثانية.
تهدف الدراسة إلى التعرف على مستوى فاعلية الاتصال الذي يمارسه الإداريين في المؤسسات الرياضية في الجمهورية العربية السورية, حيث استخدمت الباحثة المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي لملائمته أغراض البحث و تم إجراء الدراسة على عينة قوامها (102) من الإداريين في الاتحاد الرياضي العام و فروعه و أندية الدرجة الأولى و تم اختيارهم بالطريقة العشوائية من مجتمع البحث الأصلي. و قد أظهرت نتائج الدراسة أن مكونات الاتصال (المرسل, الرسالة, المستقبل) منسجمة مع بعضها و لا يوجد تفاوت بينها مما يخدم هدف الاتصال كعملية إدارية, و كانت درجة الاتصال متوسطة لدى العاملين في المجال الرياضي في الجمهورية العربية السورية, و كان إدراك العاملين جيد للاتصال كضرورة في فهم العمل و تحقيق أهدافه من خلال فهم معنى التوازن بين مكونات الاتصال. و أوصت الباحثة بضرورة الاهتمام بالاتصال كعملية إدارية أسوةً بالعمليات الأخرى, كالتخطيط و التنظيم و المتابعة من قبل القادة الإداريين, و التأكيد على الاهتمام التفصيلي بمكونات الاتصال لتحقيق هدفه و عدم التركيز على مكون دون الآخر, و الاهتمام بالتعرف على ردود الفعل الناتجة عن عملية الاتصال من أجل التعرف على مدى تحقيق الأهداف منه, و العمل على إعداد برامج تنمية مهارات الاتصال لدى القادة الإداريين و العاملين في المجال الرياضي.
تعد السمات القيادية من الخصائص المميزة لشخصية حكم كرة القدم التي تساعده على أداء مهامه في المباراة تحت ظرف الضغوط المتعددة, لذا كان التعرف على العلاقة بين درجة هذه السمات و درجة أداء الحكم من الأمور التي تساعد على الارتقاء بمستوى الأداء و هو الهدف ال رئيسي لهذه الدراسة التي طبقت على 24 حكماً دولياً و اتحادياً من حكام كرة القدم السوريين, باستخدام المنهج الوصفي بأسلوب الدراسات الارتباطية, و توصلت الدراسة إلى أن درجة السمات القيادية للحكام هي ذات درجة عالية و أن سمة الاجتماعية هي السمة الاكثر تفوقاً و أن درجة أداء الحكام هي جيدة جداً, و كما توصلت إلى وجود علاقة ارتباط موجبة غير معنوية بين درجات السمات القيادية و درجة الأداء.
هدفت الدراسة إلى التعرف على تأثير تمارين البليومترك على صفة القدرة الانفجارية على عينة تتمثل بلاعبات نادي الجيش الساحلي في الكرة الطائرة, حيث بلغ عدد اللاعبات 12 لاعبة , تم استخدام المنهج التجريبي بأسلوب المجموعتين المتكافئتين , حيث خضعت المجموعة الت جريبية الى برنامج تدريبي مصمم من قبل الباحثين باستخدام تمارين البليومترك امتد على ستة اسابيع , بينما اتبعت المجموعة الضابطة التدريب النمطي المطبق في النادي, و خلصت الدراسة إلى التأثير الايجابي و الفعال للتمارين البليومترك على تطوير القدرة الانفجارية , اذ بلغت نسبة التحسن (7.282%) لتأثير البرنامج المصمم بينما كانت نسبة التحسن (2.43%) عند اتباع المنهج التقليدي المطبق في النادي و بالتالي ازداد الأثر الايجابي على مستوى الوثب العامودي الامر الذي ينعكس بالشكل الايجابي على الارتقاء بمستوى لاعبات الفريق.