بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
نفذ هذا البحث خلال العامين 2011 و 2013 بهدف تحديد بعض الموصفات الكمية و النوعية لبعض أشجار خوخ الدب Prunus ursina K.y المنتشرة في مناطق مختلفة من الساحل السوري. حددت سبعة مواقع طبيعية لوجود و انتشار تلك الأشجار، و من ثم حددت (43) شجرة لإجراء الدراس ة عليها، استخدمت القياسات الحيوية على 22 صفة لأجزاء النبات المختلفة (أوراق- أزهار- ثمار- نوى). بين التحليل الإحصائي للصفات الكمية و النوعية للطرز المدروسة توزع تلك الأشجار ضمن خمس مجموعات ( A-B-C-D-E) اعتبرت كل منها طرازا مظهريا. و قد أظهرت النتائج انتشار طراز مظهري واحد في عدة مواقع مثل الطرز (C-D-E) التي انتشر كل منها على حدة في أكثر من موقع، بينما الطرازين (A-B) انتشرا في موقع واحد حيث ظهر الطراز (A) على شجرة واحدة فقط دون غيرها في موقع النبعين في حين ظهر الطراز (B) في موقع بتمازة على نصف الأشجار المدروسة فقط بينما توزع النصف الآخر ضمن الطراز (D).
طفرت كيميائياً درنات من صنف البطاطا مارفونا بتراكيز (20،30،40) mM من مادة الايتيل ميتان سلفونات EMS، و بثلاثة أزمنة غمر (2،3،4) ساعة خلال عام 2013؛ لتحسين تحمل البطاطا L. Solanum tuberosum للملوحة. جرى زراعة نباتات منتخبة طافرة (5M) للصنف مارفونا و غ ير طافرة من أصناف مارفونا، سبونتا و فلوكا عام 2015، و عرضت النباتات لضغط انتخابي بريها بماء محتو كلوريد الصوديوم بتراكيز من 0 إلى 200 ميللي مول، أدت الزيادة التدريجية في تراكيز الـ Nacl إلى انخفاض معنوي في أغلب الصفات الخضرية و صفة الإنتاج؛ فقد تراوح طول النبات من 68 إلى 41 سم، و عدد الأوراق من 21 إلى 12 ورقة، و تراوح قطر الساق من 1.349 إلى 0.370 سم، و تراوحت المساحة الورقية بين 234.9 إلى 85.4 سم2.؛ تباينت النباتات الطافرة للصنف مارفونا مع غير الطافرة و صنفي سبونتا و فلوكا بقدرتها على إنتاج درنات حيث تراوح عدد الدرنات بين 9.3 و .2.8 درنة، و وزن الدرنات/نبات من 740 إلى 155 غرامًا، و متوسط وزن الدرنة من 75.2 إلى 24.6 غرامًا. بينت النتائج بان هناك تباين في مدى تحمل هذه المعاملات للإجهاد الملحي حيث كان المعاملة 4T3P2 أكثر تحملاً.
نفذ هذا البحث خلال العام 2015 بهدف معرفة بعض المركبات الكيميائية لثمار عدد من طرز خوخ الدب Prunus ursina K.y المنتشرة في مواقع مختلفة من المنطقة الغربية من سورية. حددت ستة مواقع طبيعية لانتشار هذا النوع (دوير بسنديانة - النبعين - الشوح طي - حيلاتا - بتمازة -وادي حيلين)، إذ تم دراسة (35) طرازاً من حيث النسبة المئوية للسكريات الكلية، و النسبة المئوية للحموضة الكلية T.A، و نسبة المواد الصلبة الذائبة T.S.S، و المادة الجافة في الثمار في مرحلة النضج. أخضعت المعطيات لتحليل التباين ANOVA باستخدام برنامج التحليل الإحصائي Costat و جرت المقارنة بين المتوسطات عند مستوى معنوية 5%، بينت النتائج تفوق الطرز K6-KAB1-KA3 معنوياً على بقية الطرز من حيث المادة الصلبة الذائبة بنسب بلغت (22-22.1-22)% على التتالي، في حين تفوق الطرازان M1-M2 معنوياً على بقية الطرز من حيث محتوى الثمار من السكريات الكلية بنسبة بلغت 13.75% في كلا الطرازين، أما الطراز K1 فقد تفوق معنوياً على بقية الطرز من حيث محتوى الثمار من الحموضة بنسبة بلغت 4.9%، في حين تفوق الطراز K2 معنوياً على بقية الطرز من حيث محتوى الثمار من المادة الجافة و بلغت النسبة 30.5%. بينت شجرة القرابة باستخدام برنامج NTSYS توزع الطرز المدروسة ضمن مجموعتين (A-B) بناءً على الخصائص الكيميائية للثمار. يتبع المجموعة الأولى A الطرازان (J6-KAB5) المتواجدان في موقعين متباعدين جغرافياً و هما بتمازة و دوير بسنديانة، في حين تتبع بقية الطرز إلى المجموعة B و تنتشر في جميع مواقع الدراسة.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها