بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تعد المكافحة الحيوية للحشرات الضارة أهم الطرق الآمنة للمكافحة و تعتمد على التربية الكتلية للمتطفل، تتدهور قدرة المتطفل في مهاجمة عوائلها التي ربيّت لأجلها بعد عدة أجيال من التربية المخبرية. لذا هدفت الدراسة لتحديد كفاءة المتطفل glomerata (L) Cotesi a في البحث و الاستجابة عند تربيته مخبرياً على عوائل مختلفة و هي فراشة الموز الحرشفية (Aporia crataegi (L أبي دقيق الكرنب الكبير (Pierisbrassicae (L و فراشة الشمع (Galleria mellonella (L.
بينت نتائج الدراسة وجود أربعة أنواع من حشرات المَن تنتشر في حقول القمح في محافظة درعا لعام 2013 هي: (Schizaphis graminum (Rondani) ، Rhopalosiphum padi (L ، (Rhopalosiphum maidis (Fitch و (Sitobion avenae (Fab. كان النوع S. graminum أكثرها انتشار ًا فقد بلغت نسبتو ( 48 % ) و يليه النوع R. padi (%20) و مِن ثم (R. maidis (%16.8, و أخيرًا النوع ( 14.9 S. avenae ) كما حدد موعد ظهور الأطوار المختلفة ( الحوريات، الحشرات غير المجنحة ،الحشرات المجنحة ( لكل مِن الأنواع الأربعة و تاريخ وصول الذروة لهذه الأنواع.
يهدف البحث إلى دراسة توافق تطعيم صنف الفستق الحلبي ناب الجمل مع ثلاثة أصول ( الفستق الحلبي P. vera, البطم الأطلسي P. atlantica, بطم الكينجوك P.khinjuk ). نفذ البحث في المشتل الزراعي لمديرية الزراعة بحماة, و جرىتطعيم الغراس البذرية بعمر سنتين ضمن أكيا س في بداية شهر حزيران باستخدام طريقة التطعيم الدرعي ( العين اليقظة ).
هدف هذا البحث لدراسة سلوكية الحشرات الكاملة لحفار ساق اللوزيات ذو القرون الطويلة (Cerambyx dux F. (Cerambycidae, Coleoptera على أشجار التفاح. بينت النتائج أن نشاط الحشرات الكاملة يكون نهاري فقط. و تخرج الحشرات الكاملة لكلا الجنسين من طور العذراء ناضجة جنسياً و تتغذى فقط للبقاء على قيد الحياة.
يهدف البحث إلى دراسة تولفق تطعيم صنف الفستق الحلبي العاشوري مع ثلاثة أصول ( الفستق الحلبي, البطم الأطلسي, بطم الكينجوك), نفذ البحث في المشتل الزراعي-مديرية الزراعة بحماة, جرى تطعيم الغراس البذرية ضمن أكياس في بداية شهر حزيران بطريقة التطعيم الدرعي ( العين اليقظة ). بينت النتائج تفوق تطعيم الفستق الحلبي العاشوري و بطم الكينجوك مقارنة مع التطعيم على البطم الأطلسي, فقد بلغت نسبة نجاح التطعيم على الأصلين العاشوري و بطم الكينجوك على التتالي ( 73, 69.5 % ), و أثر كلا الأصلين البطم الأطلسي و بطم الكينجوك في قوة نمو الطعوم مقارنة مع المطعمة على الأصل العاشوري, فقد بلغ طول الطعم المطعم على الأصلين البطم الأطلسي و بطم الكينجوك على التتالي ( 47.36, 49.88 سم), و بلغ قطره على التتالي( 5.59, 5.67 مم ).
اِختُبر التأثير السام لبعض مبيدات الحشرات (أميتراز، أميتراز + زيت صيفي، أبامكتين، أبـامكتين + زيت صيفي) و المستخلصات النباتية (الأزدرخت .L azedarach Melia ،الأزدرخت + زيـت صـيفي، الفلفل المستحي .L molle Schinus و الفلفل المستحي + زيـت صـيفي) علـى ب ـق الأنثوكـوريس (Cacopsylla pyricola (L الأجـاص بـسيلا لحـشرة المفترس (Anthocoris nemoralis (F و المتطفل (.R (psyllae Trechnites على حوريات الآفة في محطة بحوث المختارية التابعـة لمركـز بحوث حمص خلال موسم 2011.
قُيمت كفاءة خمسة مبيدات حشرية في مكافحة دبور ثمار اللوز في قرية الفحيلة - محافظة حمـص و المبيدات هي كونكورد سوبر، كاراتي زيون، زينيت، لنتراك، ديسيس 50 ، و ذلك لعامي 2009 و 2010 . تبين من خلال التحليل الإحصائي للبيانات أن للمبيدات تأثيراً معنوياً في نسبة الإصـابة إذْ كانـت نـسبة الإصابة بعد الرش بمبيد كونكورد سوبر الأقل في عام 2009 (66.2 %) في حين وصلت نسبة الإصـابة في الشاهد إلى (39 %) أما في عام 2010 فقد كانت نسبة الإصابة أقل بعد الرش بمبيد كـاراتي زيـون (66.2 %) و وصلت في الشاهد إلى (40%). وجد من خلال الدراسة الاقتصادية للمبيدات أن مبيد كونكورد سوبر هو من أفضل المبيدات الممكن استخدامها في مكافحة دبور ثمار اللوز بسبب ارتفاع قيمـة الـوفر (2.5832) ل.س من الإنتاج نتيجة استخدام هذا المبيد و انخفاض تكاليف استخدامه، و كان مبيـد كـاراتي زيون المبيد الأقل وفراً بين المبيدات كلّها (4.5525) ل.س.
اِستُخلصت البروتينات من اليرقات و العذارى و الحشرات الكاملة؛ و ذلك من إناث حشرة دبـور ثمـار اللوز و ذكورها (Eurytomidae – amygdali Eurytoma) ، و أجري الرحلان الكهربائي على هلامة متعدد الأكريلامايد. تبين وجود اختلافات في نوعية البروتينـات الموجـودة عنـد اليرقـات و العـذارى و الحشرات الكاملة. يبدأ تركيز البروتينات عند اليرقات في العمر الأول و يزداد في العمـر الثـاني بـشكل واضح، أما في طور العذراء فيلاحظ استمرار وجود البروتينات في بداية الطور و تغيب معظمها مع تقـدم العذراء في العمر. لوحظ وجود اختلافات بين البروتينات الموجودة عند الإناث عن تلك الموجـودة عنـد الذكور إذْ تبين وجود أحد البروتينات عند الإناث من عمر يوم واحد و يستمر وجوده حتى عمـر 7 أيـام، و هو البروتين الأنثوي الأساسي في تشكيل المح في البويضات.
تعد دودة ثمار الخوخ من الآفات المهمة التي تصيب التفاحيات و اللوزيـات و تـسبب تلـف الثمـار و تساقطها قبل النضج، و يكون ضررها على اللوز كبيراً في الحقل و المخزن، اختيرت المنطقـة الوسـطى لكونها المركز الرئيسي لزراعة اللوز في سورية، هدفت هذه الدراسة إل ى معرفة بيولوجية حـشرة دودة ثمار الخوخ funebrana Cydia على اللوز، و قد جرت الدراسة خلال الأعوام من 2004 حتـى 2008، و قد كان لهذه الحشرة جيلان خلال أعوام الدراسة و لكن في 2008 ، و بسبب ارتفاع درجة الحرارة خـلال الخريف لوحظت ثلاثة أجيال، كانت ذروة الطيران لفراشات الجيل الأول في أواخر أيار، و للجيـل الثـاني كانت في أوائل تموز، أما ذروة الطيران لفراشات الجيل الثالث فكانت في أواسط آب، مدة الجيل الأول 84 يوماً و الجيل الثاني 74 يوماً، و كانت للجيل الثالث حتى الدخول في طور السكون على شكل يرقات عمـر خامس 44 يوماً، حصر نوع واحد من الطفيليات التي تصيب البيض لخرج الطفيل من طور اليرقة للعائـل (طفيل بيض- يرقة) هو quadridentatus Ascogaster ، و خمسة أنواع من طفيليات اليرقات هـي: , Goniozus ,Bracon sp. ,Eupelmus sp ,Monodontomerus sp. Pentalitomastix pyralis .sp ، أما الطفيليات التي تصيب اليرقات و تخرج من العذراء ( طفيل يرقة- عذراء) وجدت ثلاثة أنـواع: النوع الأول يتبع فوق فصيلة Chalcidoidea ، الثاني من فصيلة Chalcidae ، أما طفيليات العـذارى فهي Pteromalus sp.
حددت الاستجابة السلوكية للفرمونات الجنسية في نفق الطيران لحشرة حفار ساق الذرة الأوروبـي nubilalis Ostrinia و قد أخذت الذكور من مجتمعات متميزة، و من أنماط بيئية مختلفة (ذكور جمعت من الطبيعة و أخرى ناتجة عن تربية كثيفة على وسط صناعي). أُجريت هذه الدر اسـة فـي مخـابر المعهـد الوطني للبحوث الزراعية-فرساي فرنسا عام 2004 . و لتحديد هل لاختلاف نسب مكونات الفرمون الجنسي المختلفة تأثير في سلوكية ذكور حشرة حفـار ساق الذرة الأوروبي اِستُخدمتْ كبسولات فرمونية صنعية تشمل سلالة E و سـلالة Z . أمـا الفرمونـات الجنسية الطبيعية فكان مصدرها الإناث التابعة للسلالة Z.