بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
يدرس هذا البحث أحد الأنساب العربية الموالية للأمويين في الأندلس, و التي أسهمت في توطيد نفوذ الأمويين بالأندلس سياسيا و اقتصاديا و عسكريا و خاصة في منطقة ألفنت بمدينة لوشة في كورا إلبيرة, و هم بنو خالد.
تحتل دراسة موضوع المقاربة التاريخية على المستوى العربي أهمية خاصة في تاريخنا المعاصر الذي يشهد نهوضاً معرفياً و تكنولوجياً واسعاً في مختلف المجالات، مما يساعد على إعادة النظر و التدقيق في الوثائق و الأوابد التاريخية، و الكشف عن حقائق تاريخ الشعوب، و لا سيما ما تعرض منها للتزوير و التأويل. بناء على تلك المعطيات العلمية، يمكن دراسة التاريخ العربي الذي بدأ تشكله مع البدايات الأولى لوجود الإنسان باختراعاته الحضارية في منطقة الشرق المتوسط "الوطن العربي" التي تتوسط قارات العالم، مما أسهم في انتشار منجزات شعوب تلك المنطقة و اختراعاتهم و ثقافاتهم، كالأكاديين و البابليين و الآشوريين و المصريين و الآراميين و الفلستينيين و الكنعانيين، المادية و الروحية بين الشعوب الأخرى في مختلف مناطق العالم، و لا سيما ما أنجزته ثورة التدجين و الزراعية و من ثم اختراع الأبجدية، فضلاً عن فنون الآداب العديدة و القوانين و التشريعات التي نظمت حياتهم.
شهد النصف الثاني من القرن السابع و بداية القرن الثامن الهجريين / النصف الثاني من القرن الثالث عشر و بداية القرن الرابع عشر الميلاديين، تطوراً كبيراً في العلاقات الدبلوماسية بين المماليك البحرية في مصر و بلاد الشام و حكّام الدول المسيحية في الشرق. هذه العلاقات كانت تتمثل في تبادل السفارات و المراسلات و توقيع المعاهدات. و تركز هذه الدراسة على دور ديوان الانشاء المملوكي في هذه العلاقات، و ذلك من خلال معرفة القواعد و النظم الدقيقة التي وضعها للتراسل مع هؤلاء الحكام و تحديداً الالقاب التشريفية. كما عالج البحث مسألة تعدد اللغات المعمول بها في السلطنة المملوكية استناداً الى كتب الإنشاء المملوكية.
ظهر الإله رع كإله رئيسي لمصر يسيطر على العالم كله بضوئه و أشعته منذ فجر التاريخ المصري، و تم إدماجه مع عدد من الآلهة الرئيسية خلال فترات من تاريخ مصر القديم لمكانته التاريخية مثل "آمون- رع", و عاد للظهور بصورة الإله آتون خلال عصر الأسرة الثامنة عشرة ليعلن إخناتون وحدانيته كإله واحد لمصر و العالم خلال العام السادس من حكمه، و الذي ترافق مع ظروف دينية و سياسية داخلية و خارجية، و هي زيادة سلطات كهنة آمون و فقدان الإمبراطورية المصرية في سوريا و النوبة. و سيتناول البحث التعريف بالإله آتون، أصله و تسميته، دينيا و لغويا، ظهوره و تطوره و علاقته بالإله رع. ثم الانتقال إلى وحدانيته و دوره السياسي. و كذلك إلى النشاط الديني الذي تميز ببناء المعابد و ارتفاع مكانة كهنته خلال فترة حكم إخناتون.
يقع الجولان في الجزء الجنوبي الغربي من سورية، و هو جزء لا يتجزأ من الوطن الأم سورية، كما أنه يحتل موقعاً استراتيجياً بين الأقطار العربية المجاورة لبنان و فلسطين و الأردن، و هو معبراً للطرق التجارية القادمة من الشمال السوري و المتجه نحو جنوبه، و هو ملتقى شبكة الطرق التجارية بين البحر المتوسط و شبه الجزيرة العربية، و نقطة التقاء معظم الطرق القديمة التي تصل مصر بالشام عبر فلسطين. و يحيط بالجولان الدول العربية الآتية: من الغرب فلسطين، و من الشمال الغربي لبنان، و المملكة الأردنية الهاشمية في الجنوب.
تستند مقولة: "دمشق أقدم عاصمة في التاريخ " علمياً، إلى توافر النصوص الكتابية، التي تتحدث عنها بوصفها عاصمة، و قد كان الآراميون، أول من جعلها عاصمة و مركزاً تجارياً استقطبت دول المدن الآرامية السورية منذ مطالع الألف الأول قبل الميلاد، إلا أن تاريخ دمشق و غوطتها، يعود إلى بداية الألف الثاني إذ كانت تحمل أسماء أخرى، أطلقت عليها من قبل نصوص آشورية خارجية و كنا نفتقر إلى وجود أي شاهد كتابي مسماري، حتى جاء الاكتشاف الجديد في تل سكا قرب دمشق ليفتح صفحة جديدة في تاريخ دمشق المكتوب و يجعلها تدخل عالم النصوص المسمارية و ثقافتها. و لهذا فإن هذا البحث يتناول تاريخ دمشق القديم المستمد من النصوص المسمارية و حسب، و يبدأ باستعراض الموقع الجغرافي، و الإطار التاريخي و الدراسات السالفة.
يسهم هذا البحث في إلقاء الضوء على الحياة الثقافية و الفكرية في دمشق في أواخر الحكم العثماني، و يسعى إلى إبراز البعد التاريخي لمدينة دمشق التي تعد من أهم مراكز الإشعاع الثقافي في المشرق العربي، كما يتناول أهمية أدوات المعرفة الجماهيرية كالطباعة و الص حافة و المكتبات، و دورها في ازدهار الحياة الثقافية و الحفاظ على التراث الثقافي في دمشق.
النقود مظهر من مظاهر السلطة للخليفة أو الحاكم كونها مصادر رسمية لا يمكن الطعن بها. و هي سجلات للألقاب و النعوت لذلك تعد النقود التي سكت في صدر الإسلام في دمشق و بغداد و القاهرة مستندات رسمية تؤكد على الوحدة الاقتصادية و السياسية للعالم العربي, و قد ع رفت الأماكن التي تسك فيها النقود باسم دار السكة. تندرج دراسة النقود تحت اسم النمّيات و هو الاسم الذي يبحث في النقود و الأختام, و دراسة النقود من خلال الأسباب و النتائج و ما تحصر بينها من أحداث تعطي صورة واضحة عن الحضارة الإسلامية . و توضح عملية سك النقود الانعكاسات السياسية على العرب و التي حملت في طياتها مناحٍ ايجابية, و تبين التطور التي شمل جوانب متعددة.
يسعى هذا البحث إلى تسليط الضوء على الحياة الثقافية و الفكرية في القدس (زهرة المدائن)، في العصر العثماني و يبرز البعد التاريخي المكاني و الزماني لأولى القبلتين كي تبقى حاضرة في الذهن العربي، و ليتعرف الجيل الجديد تاريخه الحضاري العريق و كنوزه الثقافية و إسهاماته في الحضارة العربية و الإسلامية، كما يود البحث إبراز أهمية أدوات المعرفة الجماهيرية كالتربية و التعليم و الطباعة و الصحافة و المكتبات في رفد الحياة الثقافية و الحفاظ على التراث الحضاري المقدسي.
شهدت دمشق في القرنين الثاني عشر و الثالث عشر الميلاديين (ق 7 ،6 ه) نهضة شملت جميع نواحي الحياة العسكرية و الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية و العلمية. و من مظاهر هذه النهضة نشاط عمراني جاءت بداياته متزامنة مع رغبة صادقة و فهم عميق لقيمة العلم و أهميته في بناء صرح الدولة، و قد ساعد هذا النشاط على ازدهار الحياة العلمية. و قد تظاهر هذا النشاط ببناء المدارس و المشافي في مدن بلاد الشام، و كان أهم هذه المشافي البيمارستان الذي بناه نور الدين زنكي في دمشق فكان له بذلك شرف البدء بهذه المرحلة.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها