بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
هدفت هذه الدراسة إلى توضيح مفهوم الحوسبة السحابية و خصائصها و مكوناتها بالإضافة إلى المزايا و العيوب المتعلقة بها و التطبيقات التي أتاحتها و سبل الاستفادة منها في بيئة المكتبات , و خرجت الدراسة بمجموعة من النتائج اتضح من خلالها أهمية الحوسبة السحابية للمكتبات من خلال توفيرها للنفقات و المساحات التخزينية الكبيرة, و إن إمكانية الاستفادةمنها لا تتطلب خبرات و مهارات عالية, إلا أن المشاكل المتعلقة بأمن المعلومات و الخصوصية تشكل تحديا في التعامل معها.
نظرا لما للإعداد المهني لأخصائي المكتبات و المعلومات من أهمية في تقدم المهنة و تطورها عمد الباحث إلى إجراء هذه الدراسة بهدف التعرف على واقع تعليم المكتبات و المعلومات في جامعة دمشق التي بها دراسة على مستوى الدرجة الجامعية الأولى و على مستوى الدراسات العليا لدرجات الدبلوم و الماجستير و الدكتوراه، من حيث التعرف إلى نشأة و تطور تعليم المكتبات و المعلومات، و التعرف إلى نظام الدراسة و الفترة الزمنية التي تستغرقها الشهادات الممنوحة، و التعرف إلى المقررات الدراسية و تحليلها، و التعرف إلى هيئة التدريس و التسهيلات و التجهيزات المتاحة، و أيضا تحديد المقترحات التي يمكن الأخذ بها لتطوير تعليم المكتبات و المعلومات. و من أجل تحقيق أهداف الدراسة المشار إليها عمد الباحث إلى استخدام منهج دراسة الحالة بوصفه أنسب منهج يمكن تطبيقه في هذه الحالة، و تم جمع البيانات من خلال استبانه وزعت على طلبة الدراسات العليا. و قد أسفرت الدراسة عن اعتماد النماذج لبناء و تحليل و تقييم المقررات الدراسية، و معرفة أهم نقاط القوة و الضعف في تعليم المكتبات و المعلومات في جامعة دمشق، و كذلك مدى رضا طلبة الدراسات العليا عن التخصص.
تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على أثر استخدام تكنولوجيا المعلومات على تنمية و تطوير أداء الموارد البشرية لدى كافة المستويات الإدارية المختلفة في أي مؤسسة و أثر ذلك على الأداء الوظيفي.
فرضت مصادر المعلومات الالكترونية و استخدامها نفسها بقوة في بداية الألفية الثالثة و نتيجة لذلك شرعت كثير من المكتبات في العالم تستخدم هذه المصادر الالكترونية للإفادة من تقنياتها الحديثة. و أصبحت تشكل جزءًا مهمًا من كيان مقتنيات المكتبات و مراكز المعلو مات. هدفت الدراسة إلى تعرف المكتبات الالكترونية و تسليط الضوء على طبيعة دورها في عملية التعلم و تحديد درجة استخدام مصادر المكتبات الالكترونية من خلال الإسهام في تحسين حال هذه المكتبات، و كذلك تعرف أهم المشكلات التي تعترض طلاب الدراسات العليا في كلية التربية بجامعة دمشق من الإفادة من هذا النوع من المكتبات. و في نهاية الدراسة تم التوصل إلى جملة من المقترحات، هدفت برمتها إلى تطوير استخدام المكتبة الالكترونية على الشابكة (الإنترنت) في عملية التعلم من قبل طلاب الدراسات العليا في جامعة دمشق مستقبليًا.
تناولت الدراسة مفهوم المكتبة الرقمية، و نشأتها، و مراحل تطورها موضحة مشكلة المصطلحات الرقمية. و سلطت الدراسة الضوء على مستلزمات المكتبة الرقمية، و مجموعاتها و العمليات الفنية من حيث التصنيف و الفهرسة، كما تطرقت لآليات الاسترجاع الرقمي، و بينت أسال يب البحث عن المعلومة الرقمية، موضحة معنى و آلية المنطق البولياني في البحث عن المعلومات، كما عرضت بعجالة صورة المكتبات الرقمية عربياً، و قدمت عرضاً لأهم التحديات التي تواجهها المكتبات الرقمية العربية في العصر الراهن. و خلصت الدراسة إلى مجموعة من النتائج و التوصيات.
تتميز المكتبات و مراكز المعلومات بالتغيرات المتواصلة و التطورات المتتابعة، من أبرزها ظهور المكتبات الإلكترونية، التي كانت نتيجة حتمية لتطور المعلومات و الاتصالات. و قد أدى ذلك إلى تحولات جذرية في وسائل حفظ المعلومات و معالجتها، و في الوسائط التي تن قلها، كما غيرت في أشكال تنظيم المعلومات و تبادلها، و لاشك أن لذلك أثره الإيجابي في تقديم خدمات معلوماتية مناسبة و متطورة للمستفيدين. و قد جعلت المكتبة الإلكترونية من الممكن تقديم خدمات لم يكن بالإمكان توفيرها و القيام بها بوساطة المكتبات التقليدية، و يعود ذلك للميزات التي تنفرد بها المكتبة الإلكترونية مما جعل لوجودها أهمية كبيرة سواء للمستفيدين أو المكتبيين أو الناشرين .