بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
نُفّذ البحث في موقعي القرداحة و بانياس في الساحل السوري، وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملة (RCBD) و بثلاث مكررات خلال الموسم الزراعي (2016/2017). هدف هذا البحث إلى دراسة تأثير موقع الزراعة في نموّ و تطوّر و إنتاجيّة هجين الفول (سوبر سيمونيا) من خل ال قياس مجموعة من المعايير المرحلية (عدد الأيام من الزراعة و حتى الإنبات، و عدد الأيام من الزراعة و حتى الإزهار)، و مؤشرات النمو الخضري و الإنتاجية (عدد الأفرع/ النبات، و عدد القرون/النبات، و عدد البذور/القرن و وزن 100 بذرة)، و محتوى البذور من البروتين الكلي (%). بيّنت النتائج وجود تباين معنوي في استجابة نباتات الفول الهجين (سوبر سيمونيا) للنمو و التطور في موقعي الزراعة (القرداحة و بانياس)، فقد تفوّقت نباتات موقع بانياس معنوياً في غالبية الصفات المدروسة. خلص البحث لتوافق أكبر لزراعة هجين الفول الإيطالي (سوبر سيمونيا) في ظروف منطقة بانياس، و ذلك بالمقارنة مع موقع زراعة القرداحة، و بذلك يمكن أن نوصي بزراعته في بانياس و مناطق أخرى ذات ظروف بيئية مشابهة.
تؤثر الإنتاجية على كل قيود المشروع و هي عامل هام لنجاح المشروع. یستعرض هذا البحث العوامل المؤثرة في انتاحیة العمالة في مشاریع التشیید السورية. الهدف من هذا البحث هو تحديد الأسباب المؤثرة على إنتاجية العمالة و من ثم ترتيب هذه الأسباب بالاعتماد على عام ل الأهمية النسبية أو عامل الخطورة لكل عامل. تم تحديد العوامل المؤثرة على نقص الإنتاجية من خلال مراجعة العديد من الدراسات السابقة و اجراء بعض المقابلات مع مدراء مشاريع في الشركات العاملة في محال صناعة التشييد، و بذلك تم تحديد 76 عامل هي الاكثر تأثيرا على انخفاض انتاجية العمالة في مشاريع التشييد السورية، بعد ذلك تم القیام بمسح میداني من خلال تصميم الاستبیان المناسب حيث تم الحصول على 52 استمارة صالحة للتحليل. تم استخدام طريقة مؤشر الأهمية النسبية أو درجة الخطورة لترتيب أسباب تدني إنتاجية العمالة. قد خلصت الدراسة الى أن اهم الأسباب المؤثرة في انتاجیة العمالة هي: تدني الرواتب، و عدم توفر المواد, و الظروف المالية للمقاول، و نقص تعليات السلامة، و حجم ورشة، و قلة المكافآت، و التأخر في صرف الكشوف، و نقص التدريب، و مدى ملائمة ترتيب التنفيذ، و قلة الحوافز.
نفذت التجربة في حقول سهل عكار بمحافظة طرطوس خلال الموسمين (2013,2014) بهدف دراسة تأثير ثلاث طرائق إكثار ( العقل كشاهد, الشتول, الجذور المقطعة ) في نمو و إنتاج صنفين منتشرين محليا من البطاطا الحلوة وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملة بثلاثة مكررات, و تم تحليل النتائج باستخدام برنامج التحليل الإحصائي GenStat 12.
إن استخدام أساليب تحضير التربة الزراعية مع السماد البقري تعد من أهم العمليات التي تقوم بتحويل التربة و جعلها صالحة لاستقبال الوحدات التكاثرية للمحاصيل المراد زراعتها و تأمين الظروف المناسبة لتغذية النبات فيما بعد، و زيادة إنتاجه كما" و نوعا" مع الم حافظة على خصائص التربة الزراعية، و انطلاقا" من هذه الأهمية تم تنفيذ بحث في المنطقة الشرقية من محافظة حمص خلال الموسم الزراعي (2013-2014) باستخدام خمسة أساليب لحراثة التربة الزراعية مع إضافة السماد البلدي.
هناك تأثيرات متباينة لأساليب حراثة التربة الزراعية في الانتاج الزراعي, و يعد أسلوب الحراثة من الأساليب الهامة في العمليات الزراعية الذي يقوم بتأمين الظروف الملائمة لنمو النبات, و زيادة إنتاجه, من خلال تقليل العوامل السلبية التي قد يسببها استخدام أساليب زراعية أخرى.
تم في هذا البحث إعداد نموذج ملاحقة ضمن برنامج OPNET Modeler يمكن استخدامه مع الهوائيات الذكية الموجودة في محطة التقوية WiMAX Relay Station (RS) لتوجيه حزمة إشعاعها نحو مجموعة من المستخدمين.
تم دراسة تأثير الرش بتراكيز مختلفة ( 5 و 7.5 و 10 مل/ل) من المخصب الحيوي EM1 في نمو و إنتاج البطاطا (الصنف سبونتا) مزروعة في عروة ربيعية في مشتل جامعة تشرين للعام 2016، باستخدام التصميم العشوائي الكامل و شملت الدراسة أربع معاملات. أظهرت النتائج أن رش نباتات البطاطا بالمخصب الحيوي EM1 كان لها أثر ايجابي في جميع الصفات المدروسة و أن استخدام المخصب الحيوي بتركيز 10مل/ل أعطى أعلى ارتفاع للنبات و أكبر مساحة للمسطح الورقي و أكبر إنتاجية في وحدة المساحة.
أجريت الدراسة في محطة بحوث برشين التابعة للهيئة العامة للبحوث العملية الزراعية على أشجار بعمر 13 عام من الصنف Golden delicious مطعمة على ثلاثة أصول تفاح (الأصل البذري Malus domestica, الأصلين الخضريين MM109 , القوي و MM111 النصف قوي) و على مدى ع امين ( 2014, 2015 ). ترّكزت الدراسة حول تأثير الأصل في قوة نمو الصنف المطع عليه (محيط الساق – حجم تاج الشجرة – تغيرات طول الطرود و الإنتاجية).
لقد قمنا في هذا البحث باستخدام المحاكي NCTUns6.0 لمحاكاة عمل هذا النوع من الشبكات و ذلك نظرا لصعوبة تنفيذ السيناريو في العالم الحقيقي . حيث تم استخدام بروتوكولين توجيه (شعاع المسافة الموائم ADV , شعاع المسافة عند الطلب النقال AODV) على مجموعة من ا لسيناريوهات التي تحاكي إلى حد ما الواقع. تم دراسة أداء و وثوقية الشبكة بناءاً على عدد من المعايير, لنجد أن بروتوكول شعاع المسافة الموائم ADV يتلاءم مع الشبكة كلما زادت بنيتها و آلية حركة العقد تعقيداً, حيث يقوم بتعديل حمل التوجيه من خلال تنوع حجم و تردد تحديثات التوجيه استجابةً لتدفق البيانات و حركية العقد.
نفذ البحث في عروة ربيعية مبكرة في مشتل حدائق جامعة تشرين للعام 2014، لدراسة أثر كميات مختلفة من السماد العضوي الجاف في نمو و إنتاجية نباتات البطاطا (الصنف سبونتا)، اتبع في تنفيذ البحث التصميم العشوائي الكامل و شملت الدراسة ست معاملات: شاهد (أضيف اليه السماد العضوي زبل الأبقار بكمية 4 كغ/م2) و خمس معاملات (أضيف إليها السماد العضوي الجاف بكميات 100 – 150 – 200-250-300 غ/م2 ). أظهرت النتائج أن زيادة كمية السماد العضوي الجاف المضاف ساهمت في زيادة كل من عدد السوق الهوائية و ارتفاعها، و مساحة المسطح الورقي للنبات، و إنتاج النبات، و الإنتاج التسويقي منه في معاملات التجربة، و إن إضافة السماد العضوي الجاف بنسبة 300غ/م2 ساهمت في زيادة مساحة المسطح الورقي للنبات و ارتفاع السوق الهوائية فقط في حين تسبب في انخفاض إنتاج النبات و عدد الدرنات و متوسط وزنها و الإنتاج التسويقي من الدرنات مقارنة مع الشاهد. كما أظهرت النتائج عدم وجود فروق معنوية بين كل من الشاهد و معاملة السماد العضوي الجاف بنسبة 250 غ/م2 في كل من مساحة المسطح الورقي و إنتاج النبات و الإنتاج التسويقي.