بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تعد السمات القيادية من الخصائص المميزة لشخصية حكم كرة القدم التي تساعده على أداء مهامه في المباراة تحت ظرف الضغوط المتعددة, لذا كان التعرف على العلاقة بين درجة هذه السمات و درجة أداء الحكم من الأمور التي تساعد على الارتقاء بمستوى الأداء و هو الهدف ال رئيسي لهذه الدراسة التي طبقت على 24 حكماً دولياً و اتحادياً من حكام كرة القدم السوريين, باستخدام المنهج الوصفي بأسلوب الدراسات الارتباطية, و توصلت الدراسة إلى أن درجة السمات القيادية للحكام هي ذات درجة عالية و أن سمة الاجتماعية هي السمة الاكثر تفوقاً و أن درجة أداء الحكام هي جيدة جداً, و كما توصلت إلى وجود علاقة ارتباط موجبة غير معنوية بين درجات السمات القيادية و درجة الأداء.
يتلخص هذا البحث في مجموعة نقاط أساسية تعريفية أولاً ، ثانياً العولمة بوصفها نتاج قوة ذاتية تحافظ على دائرة استمرارها كما يوجد في هذا البحث الجانب الشمولي للعولمة في العلاقات الاندماجية المعقدة بين البشر على المستوى الفردي والثقافي والمؤسسي الاجتماعي، كما ركزت على نقطتين هامتين الأولى أن حركة العولمة هي محاولة لجمع دول العالم ومناطقها المختلفة في كيان واحد وهذا ما عرف بالقرية الصغيرة، أما النقطة الثانية فحاولت فيها التركيز على أبعاد العولمة و وعينا بحدوثها لأن هذه الحركة تؤدي إلى انخراطنا في دولة أطلقوا عليها المجتمع العالمي.