بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تُقيم هذه الدّراسة المناعة الأمية لمرض فقر الدّم المعدي عند صيصان دجاج اللحم . فقد تمّ تربية مجموعتين من صيصان دجاج اللحم بعمر يوم واحد ،أُخذت المجموعة الأولى من قطيع أمات محصن ضدَّ مرض فقر الدّم المعدي ، والمجموعة الثانية من أمات غير محصنة ضدَّ ال مرض . وتمَّ إجراء اختبار المقايسة المناعية المرتبط بالأنزيم (الاليزا) لقياس معيار الأضداد المناعية لمرض فقر الدّم المعدي لدى هذه الصيصان . جُمعت عينات الدّم من الصيصان كل خمسة أيام، بدءاً من اليوم الأول من العمر. وأظهرت نتائج الدراسة أن متوسط معيار الأضداد لصيصان المجموعة الأولى كان (3344)، في حين كان متوسط معيار الأضداد لصيصان المجموعة الثانية ( 4144) في اليوم الأول من العمر، وقد أظهرت النتائج أيضاً انخفاضاً في مستوى الأضداد خلال 15 يوماً، وقد أثبتت هذه الدراسة انتشار المرض في القطعان غير المحصنة.
حاولنا من خلال هذه الدراسة الأولية في سورية، تسليط الضوء علـى إمكانيـة اسـتخدام اختبـار المقايسة المناعية الأنزيمية (ELISA) في الكشف عن أضداد الليشمانية الجلدية في مصول المصابين أو المشكوك بإصابتهم لدعم الطرائق التقليدية (فحص مجهري مباشر و استنبات) المستخدمة فـي تـشخيص الإصابة بداء الليشمانية الجلدي نظراً لأن حساسية هذا الاختبار و نوعيته مرتفعتان. فلدى إجراء اختبـار الإليزا على 270 حالة مأخوذة من مشفى الأمراض الجلدية و الزهرية – جامعة دمشق، حصلنا على 250 عينة إيجابية أي بنسبة 5.92 % بالمقارنة مع عدد العينات الإيجابية التي تم تشخيصها بالطرائق التقليدية و التي بلغ عددها 225 حالة أي بنسبة 3.83 % في حين كانت نتيجة اختبار الإليزا المطبق على المصول الشاهدة (20 مصلاً) سالبة.