بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
نفذ البحث خلال الموسم الزراعي 2015 لدراسة تأثير ثلاث مواعيد للزرعة ( 1 شباط – 15 شباط – 1 آذار ) عند أربع مستويات من التسميد الآزكتي ( الشاهد 0 – 40 – 60 - 80 ) كغ/ه مادة فعالة ، و التداخل بينهما ، على بعض مكونات الغلة لنبات الكمون.
نفذ هذا البحث في مزرعة كلية الزراعة بجامعة دمشق خلال العامين 2012 و 2013 بهدف إظهار مدى تأقلم 5 طرز وراثية من العصفر لظروف الزراعة التكثيفية في دمشق تحت تأثير معدلين سماديين من الآزوت إضافة للشاهد دون تسميد آزوتي, و أثر ذلك في صفات نبات العصفر الشكلية و الغلة من البذور.
نفذ البحث في الموسمين الزراعيين 2011 – 2012 ، في منطقة ( البصة ) التابعة لمحافظة اللاذقية ، لدراسة تأثير ثلاثة مواعيد للزراعة ( 15 نيسان – 25 نيسان – 5 أيار ( في العينات المدروسة، و كذلك لبيان تأثير ثلاثة مستويات من التسميد الآزوتي (50 ،و 100 ،و 150) كغ N/هـ في بعض الصفات الإنتاجية للفول السوداني (الصنف الساحلي). أظهرت النتائج في متوسط الموسمين تفوق موعد الزراعة في ( 5 أيار ) تفوقاً معنوياً، مقارنة بالموعدين (15 نيسان)، و (25 نيسان) ، فيما يتعلق بوزن القرون الجافة في النبات ( 69.97 غ/نبات )، و وزن المئة بذرة (139.54 غ ) ، و إنتاجية وحدة المساحة من البذور ( 3253.23 كغ/هـ ) ، و كذلك دليل الحصاد (21.92%) . كما أدى إضافة السماد الآزوتي بمعدل 150 كغ/هـ إلى زيادة معنوية في الصفات الإنتاجية المدروسة في متوسط الموسمين باستثناء دليل الحصاد ( 20.57%) ؛ إذْ كان الأقل مقارنة بمستويات التسميد الأخرى . أبدى التداخل بين موعد الزراعة ( 5 أيار) ، و مستوى التسميد الآزوتي )150 كغ/ه( تفوقاً معنوياً في متوسط الموسمين في كل من وزن القرون الجافة هوائياً في النبات ، و وزن المئة بذرة ، و إنتاجية وحدة المساحة من البذور.