بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
نُفذ هذا البحث في بساتين الحمضيات التابعة لمنطقة اسطامو بمحافظة اللاذقية خلال عامي 2014-2015. بيّنت نتائج الدراسة أن للحشرة القشرية السوداء جيلاً واحداً في السنة مع وجود جيل ثاني جزئي خلال فصل الصيف. تقضي الحشرة البيات الشتوي بطور الحورية في العمر ال ثاني و هو الطور الأكثر قدرة على تحمل الحرارة المنخفضة في فصل الشتاء. تعود الحورية بالعمر الثاني للنشاط في بداية فصل الربيع لتكمل دورة حياتها حيث تظهر الاناث الفتية في وقت مبكر من شهر نيسان على كل من الأفرع و الأوراق، لتظهر الإناث البالغة مع بداية شهر أيار و يبدأ فقس البيض في منتصف هذا الشهر و يستمر حتى شهر تموز. تبيّن من الدراسة أن طور الحورية بالعمر الثاني هو الطور الأكثر تواجداً خلال الموسم على كل من الأفرع و الأوراق. لوحظ موت أعداد كبيرة من الحشرة في طوري الحورية بالعمر الثالث و طور الأنثى الفتية و التي تطورت خلال الموسم نفسه، كما أظهرت دراسة توزع و انتشار الأطوار المختلفة للحشرة على الأجزاء النباتية أن الأفرع كانت أكثر إصابة من الأوراق مع تفوق معنوي في الكثافة العددية لتواجد طور الحورية و الطور البالغ على الأفرع مقارنة مع الأوراق.
استخدمت في هذه التجربة عقل ساقية نصف قاسية في الموعدين الخريفي و الربيعي (أيلول و آذار) و التي عوملت بأربعة تراكيز من الأوكسين IBA) 2000, 4000, 6000,8000) جزء بالمليون بطريقة الغمس السريع إضافة إلى الشاهد، ثم زرعت بشكل عشوائي على أوساط تجذير مختلفة. أشارت النتائج إلى تفوق الوسط (فيرميكولايت+ بتموس) معنوياً على كافة الأوساط المستخدمة عدا وسط البرليت في نسبة التجذير (90.5%)، و في متوسط طول الجذور عدا وسط البتموس منفرداً (10.9 سم)، و في عدد الجذور المتشكلة لكن على جميع الأوساط المدروسة (7.19 جذر/عقلة)، و ذلك باستخدام التراكيز 6000 و 4000 و 8000 جزء بالمليون على التوالي. تفوق موعد أخذ العقل في الخريف معنوياً على موعد أخذ العقل في الربيع في نسبة التجذير عند استخدام التركيز 6000 جزء بالمليون، إذ وصلت إلى أقصاها (100%)، و في متوسط عدد الجذور الذي بلغ ( 10.30 جذر/عقلة) عند استخدام التركيز 8000 جزء بالمليون. و أيضاً في متوسط طول الجذور عند التركيز 4000 جزء بالمليون (11.69سم)، حيث يمكن ربط ذلك بالحالة الفسيولوجية للعقل التي تختلف حسب الفصول. كان للتراكيز الهرمونية تأثيرٌ واضحٌ في نسبة تفتح البراعم و التجذير و نسبة تشكل الكالس على قواعد العقل المعاملة، حيث ازدادت قيمها بازدياد التركيز الهرموني عدا نسبة التجذير التي انخفضت نسبياً عند8000 جزء بالمليون. أظهرت العقل المجذرة قدرة عالية على التأقلم مع ظروف البيت الزجاجي ثم مع ظروف الوسط الخارجي، حيث بلغت نسبة نجاح التقسية 90% بعد شهرين من نقلها عند النوع المدروس.
اِستُخلصت الزيوت العطرية بطريقة الجرف ببخار الماء من قشور ثمار ستة أنواع من الحمضيات هي الليمون الحامض و البرتقال و الكريفون و البوملي و اليوسفي و النارنج. دلَّت النتائج على أن الزيت العطري المستخلص من قشور الليمون الحامض أكثـر فعاليـة كمـضاد للبكت ريا من بقية الزيوت الأخرى، كما وجد أيضاً أن البكتريا موجبة غرام هي عموماً الأكثر حساسية لهذه الزيوت العطرية مقارنة بالبكتريا سالبة غرام، في حين وجد أن النـوع aeruginosa. P هـو الأكثـر حساسية عموماً بين البكتريا سالبة غرام.
استخدم في هذه الدراسة عينة عشوائية مكونة من 380 مزارعاً ينتجون البرتقـال فـي محـافظتي اللاذقية و طرطوس بهدف تحليل الكفاءة الاقتصادية لإنتاج البرتقال في سورية. و العوامل المـؤثرة فـي إنتاجيته وفقاً لحصة كل من هاتين المحافظتين من الإنتاج الإجمالي للق طر. أظهرت النتائج أن المزارعين يحققوا ربحاً صافياً مقداره 101 ل.س/كغ بكفاءة اقتـصادية إجماليـة مقدارها 101.