بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
نُفّذ البحث في موقعي القرداحة و بانياس في الساحل السوري، وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملة (RCBD) و بثلاث مكررات خلال الموسم الزراعي (2016/2017). هدف هذا البحث إلى دراسة تأثير موقع الزراعة في نموّ و تطوّر و إنتاجيّة هجين الفول (سوبر سيمونيا) من خل ال قياس مجموعة من المعايير المرحلية (عدد الأيام من الزراعة و حتى الإنبات، و عدد الأيام من الزراعة و حتى الإزهار)، و مؤشرات النمو الخضري و الإنتاجية (عدد الأفرع/ النبات، و عدد القرون/النبات، و عدد البذور/القرن و وزن 100 بذرة)، و محتوى البذور من البروتين الكلي (%). بيّنت النتائج وجود تباين معنوي في استجابة نباتات الفول الهجين (سوبر سيمونيا) للنمو و التطور في موقعي الزراعة (القرداحة و بانياس)، فقد تفوّقت نباتات موقع بانياس معنوياً في غالبية الصفات المدروسة. خلص البحث لتوافق أكبر لزراعة هجين الفول الإيطالي (سوبر سيمونيا) في ظروف منطقة بانياس، و ذلك بالمقارنة مع موقع زراعة القرداحة، و بذلك يمكن أن نوصي بزراعته في بانياس و مناطق أخرى ذات ظروف بيئية مشابهة.
نفذ هذا البحث خلال الموسم الزراعي 2009-2010 , في قرية الصويري التي تبعد عن مدينة حمص 30 كم غربا , و تقع ضمن منطقة الاستقرار الأولى. زرع صنف الفول القبرصي (Vicia faba.L) بثلاثة معدلات بذار هي : المعدل العالي (220 كغ/ه) المعدل المتوسط (185 كغ/ه) المعدل المنخفض (150 كغ/ه) و بثلاثة مواعيد زراعية هي ( 15\11 , 11\30 , 12\15 ) للعام 2009.
نفذ البحث خلال الموسم الزراعي 2015-2016 ضمن منطقة الاستقرار الرابعة في قرية جندر الواقعة على الطريق السريع بين حمص و دمشق، هدف البحث إلى دراسة تأثير الكثافة النباتية في الغلة البذرية و مكوناتها لمحصول الفول القبرصي، و تحديد أفضل كثافة نباتية لمحصول الفول في المنطقة المدروسة.
نفذ البحث خلال الموسم الزراعي 2015-2016 ضمن منطقة الاستقرار الرابعة في قرية جندر الواقعة على الطريق السريع بين حمص و دمشق، هدف البحث إلى دراسة تأثير الكثافة النباتية في الغلة البذرية و مكوناتها لمحصول الفول القبرصي، و تحديد أفضل كثافة نباتية لمحصول الفول في المنطقة المدروسة.
أُجريت طريقة الانتخاب المتكرر البسيط Simple Recurrent Selection على نباتات الجيل الثاني لخمس عشائر من الفول المزروع في محطة بحوث تربل (لبنان) التابعة للمركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (ايكاردا)، خلال الموسم الأول (صيف 2013)، و تم تقييم الطرز الوراثية المُنتخَبة خلال الموسم الثاني (شتاء 2013-2014)، بهدف تقدير درجة التوريث بالمفهوم الضيق Narrow sense heritability و التقدم الوراثي المتوقع Genetic advance من الانتخاب خلال الأجيال الانعزالية لكلّ من صفات ارتفاع النبات، و عدد القرون على النبات، و وزن المئة بذرة، و غلة النبات الفردي. حقّقت العشيرة S2012-085 أعلى قيمة لدرجة التوريث بين العشائر المدروسة لصفات الغلة البذرية (0.5) و وزن المئة بذرة (0.5) و عدد القرون على النبات (0.5) في حين أخذت العشيرة S2012-133 أعلى قيمة لدرجة التوريث لصفة ارتفاع النبات (0.858). تراوحت قيم التقدم الوراثي المتوقع من الانتخاب لصفة الغلة البذرية من 53% إلى 72.4%، و تميّزت العشيرة S2012-085 بأعلى نسبة للتقدم الوراثي المتوقع بفعل الانتخاب لصفة الغلة البذرية (72.4%). أبدت جميع الصفات المدروسة قيماً متوسطة لدرجة التوريث بالمفهوم الضيق و المترافقة مع نسبة مرتفعة للتقدم الوراثي، ما يبّين أهميّة التباينات الوراثية التراكمية بالنسبة إلى التباينات الوراثية الكليّة، و هذه إشارة واضحة تدل على أهمية تطبيق الانتخاب المتكرر في الأجيال الانعزالية المبكرة و المتوسّطة لتحسين هذه الصفات.
أجري مسح حقلي للتحري عن فيروس شحوب وتقزم الحمص في حقول الفول في بعض مناطق زراعتها في محافظة اللاذقية. جمعت خلال الجولات الحقلية 252 عينة من نباتات عليها أعراض شحوب وتقزم من 54 حقلاً. أظهرت نتائج اختبار بصمة النسيج المناعي (TBIA) وجود فيروس شحوب وتقزم الحمص على نباتات الفول في بعض مناطق زراعتها وقد تباينت نسب الإصابة بالفيروس في العينات المختبرة من الحقول فكانت أعلى نسبة 33.33 % في قرية رأس العين ، وأقلها في قرية البرجان 7.69 %