بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
يعد الصوت عنصراً أساسياً من عناصر الأوساط المتعددة، و نتيجة الحاجة إلى استخدامه في كثير من التطبيقات الحياتية كالبث التلفزيوني و برامج التواصل، لذا كانت الضرورة لوجود تقنيات لمعالجة إشارة الصوت من ضغط و تحسين و تقليل ضجيج. تكمن أهمية عملية ضغط البيا نات في تخفيض معدل البتات المستخدمة، و ذلك عن طريق ترميز المعلومات باستخدام عدد أقل من البتات من التمثيل الأصلي من أجل الإرسال و التخزين. حيث تقوم بتحديد المعلومات غير الضرورية و إزالتها، أي تعطي المعلومات التي ضُغطت ضغط الاستخدام ما نحتاجه كشكل أساسي و ليس أدق التفاصيل. يهدف البحث إلى دراسة كيفية معالجة الصوت و الإشارة الموسيقية، و هي عملية تضم بعض التطبيقات كالترميز و الضغط الرقمي بهدف النقل الفعال و التخزين على الهواتف النقالة و مشغلات الموسيقا المحمولة، و نمذجة واستنساخ صوت الآلات الموسيقية و قاعات الموسيقا و توافقيات الموسيقا الرقمية، و تحرير الموسيقا الرقمية، و تصنيف محتوى الموسيقا بالإضافة إلى أمور أخرى.
يعد دمج الصور من أهم الأساليب المتبعة في التعامل مع الصور خاصة في الشبكات محدودة الموارد كشبكات الحساسات اللاسلكية الداعمة للوسائط المتعددة, وهو يصنف إلى تقنيات عاملة في المجال المكاني وأخرى في المجال الترددي. اعتمد هذا البحث على تقنيات الدمج في المج ال الترددي للاستفادة من المزايا التي يقدمها, وتم استخدام تحويل التجب المتقطع كونه يلائم خصائص هذا النوع من الشبكات فهو تحويل بسيط وسهل التطبيق ويحتاج لمتطلبات ذاكرة منخفضة. تمت دراسة ثلاثة طرق معتمدة على هذا التحويل وهي DCTav, DCTma, DCTah, وطبقت هذه الطرق على ثلاث مجموعات مختلفة من الصور, وبعد تقييم نتائج المحاكاة من خلال مجموعة من البارامترات تم التوصل إلى أن الطريقة الأنسب لدمج الصور الملتقطة من عقد حساسة داعمة للوسائط المتعددة هي الطريقة DCTma.