بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
أجري البحث على قطاع التأمين الخاص في سوريا خلال الفترة 2005-2014 ( أي منذ نشوئه في سوريا ) متمثلا باثنتي عشر شركة تأمين خاصة انتشرت خلال فترة البحث على كامل مساحة سورية من خلال مراكز هذه الشركات و فروعها و مكاتبها و مندوبيها و وكلائها، و لو أن نشا ط هذه الشركات و انتشارها قد انحسر مع بداية الأزمة في سورية. إن الغاية من إجراء هذا البحث هي نمذجة العلاقة بين حجم أعمال هذه الشركات و بين حجم الأيدي العاملة فيها خلال فترة الدراسة.
تكمن أهمية دراسة البيئة و التنمية في ظل القانون الدولي الإنساني لما تتعرض له الدول النامية من تهميش عالمي تقوده الدول الصناعية الكبرى بإعادة نشر صناعاتها الملوثة للبيئة في مناطق الجنوب النامي تحت مسميات المساهمة في تنمية البلدان النامية, و في هذا الإطار لا بد لنا من تناول متطلبات حماية البيئة في ظل القانون الدولي الإنساني و الجهود التي تبذل من اجل ذلك و خاصة في زمن و وقت الحروب و النزاعات المسلحة.
يحاول هذا البحث مقاربة مفهوم رأس المال الاجتماعي و أهميته و أبعاده و خصائصه و يركز بشكل خاص على دوره في عملية التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و السياسية. هذا الدور الذي يتمثل في قدرته على تفسير مدى نجاحات التنمية، فعلى المستوى الاقتصادي للتنمية يس هم رأس المال الاجتماعي في زيادة و نمو الإنتاج، و على المستوى الاجتماعي للتنمية يسهم في حل الكثير من القضايا الاجتماعية من خلال التعاون و التبادل في المعلومات و الخبرات، أما على المستوى السياسي فهو يعد الرابط و الصلة التي تربط الأفراد بمؤسسات المجتمع المدني خاصة بعد الثقة. فهو له أهميته كآلية يتعاون من خلالها أفراد الجماعة بشفافية مع بعضهم البعض من جانب و مع المجتمع ككل من جانب آخر
تنطلق الدراسة من أهمية بحث درجة التأثر الحاصل في سورية على شكل المناطق و تنميتها و محاولة التنبؤ بمستقبلها العمراني من خلال دراسة المميزات و السلبيات الناتجة عن التوسع بالمنشآت التعليمية و تسليط الضوء على النقاط التالية : - توضيح أهمية اندماج الجامع ات مع المجتمعات المحلية و انسجامها مع توجهات التخطيط الإقليمي. - دراسة الأثر الناجم عن قيام مؤسسات التعليم العالي على تطور المنطقة أو تراجعها من كافة النواحي الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية و على البيئة و على استدامة المنطقة و حماية مواردها للأجيال القادمة.
هدفت الدراسة الحالية إلى التحقق من فاعلية برنامج تدريبي لتنمية السلوكات غير اللفظية لدى عينة مكونة من ( 8 ) أطفال توحديين من الذين تراوحت أعمارهم بين 8) سنوات، و للتحقق من فرضيات الدراسة، قام الباحث ببناء قائمة لتقدير – 4) السلوكات غير اللفظية مؤلفة من ( 27 ) بنداً موزعة على أربعة أبعاد هي: (التركيز و الانتباه، التعبيرات الانفعالية، التواصل الإشاري و التقليد، الإيماءات و الأوضاع الجسدي)، بعد أن استخرجت لها دلالات الصدق و الثبات المناسبة. كما استخدم الباحث بهدف (ABC) و قائمة السلوك التوحدي (CARS) كلاً من مقياس تقدير التوحد الطفوليتجانس العينة. أشارت نتائج الدراسة إلى فاعلية البرنامج التدريبي في تنمية السلوكات غير اللفظية المستهدفة عند الأطفال التوحديين عينة البحث و بدرجات متفاوتة، كأن أكثرها في بعد التركيز و الانتباه و أقلها في بعد الإيماءات و الأوضاع الجسدية.
هدفت هذه الدراسة إلى تصميم برنامج تدريبي في مهارات الاستماع للطلبة المعوقين بصرياً، و قياس أثر هذا البرنامج في تحسين مهارات الاستماع، و مفهوم الذات الأكاديمي لديهم.
توجه المربون في هذا الوقت إلى المنحى المنظومي (approach system) في التدريس، و في التفكير، للتغلب على عيوب التعليم القائم حالياً، و الذي غالباً ما يعتمد على المنحى الخطي (Aprroach Leanier) . و في غمرة هذا التوجه، و نظراً لما للقرآن الكريم من أثر في ثقافتنا و تربيتنا العقلية و الروحية و النفسية و الجسدية فقد ارتأى الباحـث اسـتطلاع منهجية القرآن في التعامل مع الفكر الإنساني و دور هذه المنهجية فـي توجيـه الفكـر و تنميته لدى الفرد.
تناولت هذه الدراسة تعرف أثر استخدام المدخل البيئي في تدريس علم الأحياء على اتجاهات طلبة الصف الثامن الأساسي نحو البيئة. دراسة تجريبية في مدارس محافظة درعا" و استخدم الباحث وحدة الموارد الطبيعية و النظام البيئي و مقياس الاتجاهات البيئية، ثم طبق كلّ من الوحدة و المقياس على عينة من طلبة الصف الثامن الأساسي عددها ( 146 ) طالبا و طالبة مثلت المجموعة التجريبية، و ( 145 ) طالبا و طالبة مثلت المجموعة الضابطة.