بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تعتبر الأخطاء الدوائية من أشيع الأخطاء الطبية, التي قد تتسبب في حدوث المضاعفات عند المرضى, و أول من يتعامل مع تلك الأخطاء هم الكادر التمريضي, لذلك تهدف الدراسة الوصفية الحالية إلى التعرف على العوامل المؤدية لحدوث الأخطاء الدوائية في مشفى تشرين الجامع ي من وجهة نظر 48 ممرضة يعملن في قسم الداخلية و ذلك باستخدام أداة مناسبة لهدف الدراسة, و قد توصلت الدراسة إلى أن أهم العوامل التي تؤدي إلى الأخطاء الدوائية هي عدم القدرة على قراءة التعليمات بسبب سوء خط الطبيب, و عدم تفسير تعليمات الطبيب بشكل صحيح, و كثرة ضغط العمل و التعب, و التوتر و قلة النوم, و المقاطعة و التشتيت أثناء العمل من قبل شخص آخر, و الإزعاج خلال العمل. و قد أوصت الدراسة بعمل دورات تثقيفية للكادر التمريضي في المشفى حول موضوع العوامل المسببة للأخطاء الدوائية و سبل الوقاية من تأثراتها, و اطلاع الأطباء و الممرضين العاملين و المسؤولين في المشفى بنتائج هذه الدراسة, و وضع هذه النتائج ضمن اعتبار مصممي السياسات للمشفى بغية وضع القواعد و الاستراتيجيات التي تتجاوز تأثير هذه العوامل لضمن سلامة المريض, و إجراء دراسات مماثلة في عدة مشافي للتأكد من نتائج الدراسة.
يمكن أن تحدث الحالات الإسعافية في أي وقت و أي مكان و مع أي شخص. يمكن أن يزداد حدوث هذه الحالات في العيادة السنية بسبب زيادة الجهود و الضغوط النفسية. هدفتْ هذه الدراسة إلى معرفة مدى اهتمام أطباء الأسنان بجاهزية العيادة السنية لتدبير مثل هذه لحالات.