بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
هدف البحث التعرّف على اتجاهات طلبة جامعة البعث نحو العمل التطوعي في سورية, و قد استخدم الباحث المنهج الوصفي لمعالجة مشكلة البحث , و استخدم استبانة احتوت على 67 بنداً , و وزعت على ثلاثة محاور , و للحكم على صدق الاستبانة عرضت على مجموعة مؤلفة من 8 م حكمين مختصين, و تمّ التأكد من ثباتها بتطبيقها على عيّنة استطلاعية شملت 30 طالباً و طالبة من خلال حساب معامل إلفا كرونباخ Cronbach-Alpha و الذي بلغ 0.83
هدف البحث إلى تعرف العلاقة بين الأمن النفسي و السلوك التوكيدي، و معرفة الفروق بين متوسط درجات طلبة الجامعة على مقياس الأمن النفسي و السلوك التوكيدي تبعاً لمتغير السنة الدراسية. و تكونت عينة البحث من ( 350 ) طالباً و طالبة من طلبة جامعة البعث، و طب ق عليهم مقياس الأمن النفسي و هو من إعداد الباحثة، و مقياس راثوس (Rathus,1978) للسلوك التوكيدي، و ذلك بعد التحقق من صدقهما و ثباتهما.
هدفت الدراسة إلى التعرف على نسبة انتشار اضطراب الشخصية الوسواسية القهرية لدى كمية التربية في جامعة البعث , و التعرف على الفروق في درجات طلبة كلية التربية في جامعة البعث على مقياس اضطراب الشخصية الوسواسية القهرية وفقاً لمتغيرات ) الجنس و التحصيل الأك اديمي و الترتيب الولادي), و اعتمدت الباحثة المنيج الوصفي التحليلي, و قد بلغ عدد أفراد عينة الدراسة (230 ) طالب و طالبة تم اختيارهم بطريقة عشوائية من أقسام كلية التربية في جامعة البعث, و قد قامت الباحثة بتطبيق مقياس اضطراب الشخصية الوسواسية القهرية لدى طلاب الجامعة (اعداد الباحثة), و أهم ماتوصلت إليه الدراسة: 1- انتشار اضطراب الشخصية الوسواسية القهرية لدى طلبة كلية التربية بجامعة البعث بنسبة ( 79% ) 2- عدم وجود فروق دالة إحصائياً بين درجات أفراد عينة الدراسة على مقياس اضط راب الشخصية الوسواسية القهرية تبعاً لمتغير الجنس (الإناث –الذكور). 3- وجود فروق دالة إحصائياً بين درجات أفراد عينة الدراسة على مقياس اضطراب الشخصية الوسواسية القهرية تبعاً لمتغير التحصيل الأكاديمي (الدبلوم و الدراسات العليا-المرحلة الجامعية الأولى) لصالح طلبة الدبلوم و الدراسات العليا . 4- عدم وجود فروق دالة إحصائياً بين درجات أفراد عينة الدراسة على مقياس اضط راب الشخصية الوسواسية القهرية تبعاً لمتغير الترتيب الولادي (الأول-الأوسط-الأخير- الوحيد).