بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تهدف هذه الدراسة إلى تحليل أسعار الجملة لكلا صنفي عنب المائدة الحلواني و البلدي في سـوق الهـال بمدينة دمشق كونه المركز الرئيس لبيع أعناب المنطقة الجنوبية من سورية. أُجريت هذه الدراسـة كدراسـة قطاعية لموسم واحد 2003 .كما حددت طرق البيع المتبعة في هذ ا السوق. و دونت أعلى الأسعار و أدناها لكلا الصنفين بالاعتماد على مجموعـة مـن تجـار العمولـة و المنتجـين و الضامنين و المصدرين، بشكلٍ يومي و على مدار الموسم، الذي جرى تحديد بدايتـه، و نهايتـه لكـل منهمـا. و حسبت مقاييس التمركز و التشتت، و معاملات الارتباط، لمتوسطات الأسعار و للمديين الـسعريين الأسـبوعيين لكل من السعرين. و درست علاقة ارتباط كل منهما بالآخر، و علاقة ارتباط كل منهما بالزمن، و معادلات الانحدار المحددة لطبيعة علاقات الارتباط السابقة.
هدفت الدراسة إلى تحديد التغيرات اليومية لأسعار عنب المائدة الذي يباع للمـصدرين فـي سـوق الجملة، و تحليل هذه الأسعار، و تحديد تبايناتها، و تفسير أسباب هذه التباينات؛ تلك الأسعار التي بِيعبهـا عنب المائدة المعروض للبيع بصورة الجملة في سوق الهال بدمشق . كونها السوق الوحيدة في سـورية التي يجري فيها بيع عنب المائدة بصورة جملة. و أُجريت هذه الدراسة كدراسة تحليلية للسلاسل الزمنيـة للأسعار اليومية خلال الموسم لكل من المواسـم الـثلاث (2006 ،2007 ،2008)؛ مـستندةً إلـى قـيم متوسطات الأسعار المرجحة اليومية (ضمن كل موسم من المواسم على حدة)، و لغرض الدراسة المقارنة اعتمدنا على تحديد الفوارق في هذه البيانات (بين المواسم). و خلُصت الدراسة إلـى تفـسير التغيـرات السعرية التي مر بها العنب في كل مسلك، و أهمية كل منها على أساس الأسعار التي حظيت بها الأعنـاب التي دخلته.
بينت الدراسة مجموعة واسعة من المعوقات التي تحول دون تحقيق العِنَب السوري المصدر لميـزة تنافسية في الأسواق الخارجية، و تمنع اختراقه لأسواقٍ جديدة، مستندةً إلى استبيان لعينة مـن مـصدري عِنَب المائدة في سورية لرصد التغيرات التي تطرأ على المعوقات التي تعترض كلٍ مـنهم خـلال ثـلاث سنوات 2006-2008 . و قارنت الدراسة تغيرات أهمية كل من هذه المعوقات، معتمداً على بعض مقاييس التمركز و التشتت، كما أظهر بعضها من خلال الصندوق الخُماسي للبيانـات. و كـشفت الدراسـة أهميـة المعوقات المعترضة للمصدرين التي ارتفعت في نهاية مدة الدراسة عنها في بدايتها، كما بينت الدراسـة أنَّها تحتاج إلى تضافر جهود المنتجين، و المصدرين، إلى جانب التوجيه و الإرشاد من قبل الجهات المعنية. و بينت أن أغلب المعوقات التي واجهت المصدرين عند تصديرهم للعِنَب بأنها كانت معوقات سابقة لعمليـة شرائهم للعنب، لكنّهم لم يستطيعوا التغلُّب عليها فاستمرت آثارها مرافقة للعِنَب عند تصديره، كذلك حددت سبل تذليلها، و أجرت تصنيفاً آخر لهذه المعوقات استناداً إلى الجهات التي تتسبب في حدوثها، لُيصار إلى تجنبها. كما أشارت الدراسة إلى جانب آخر من المعوقات، بدا -من خلال دراسة السوق- علـى جانـبٍ كبيرٍ من الأهمية، و يستحق إيلاءه دراسة مستقلَّة، و مستفيضة، و هو موضوع التفاعـل التجـاري بـين المنتجات الزراعية المصدرة.