بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
عرض هذا البحث طريقة لدراسة الخواص الحرارية للبولي إيتيلين عالي الكثافة HDPE الخام و المعاد تدويره و المستخدم في صناعة عبوات الزيوت المعدنية. كما تطرق البحث لتأثير إعادة التدوير على عملية النفخ المستخدمة لتصنيع هذه العبوات.
في هذا البحث ستتم المقارنة بين أداء عنفة التمدد و صمام جول تومسون في نظام مقترح تم تطويره بغرض استرجاع الغازات المهدورة في الشعلة و ذلك ضمن محطات إنتاج النفط الخارجية الغير متصلة مع أي معمل غاز، و التي تقوم بحرق كامل الغازات المرافقة ضمن الشعلة بش كل مستمر، و الاستفادة منها في محطات المعالجة الرئيسية كوقود للعنفات الغازية العاملة حالياً على وقود الديزل (باعتبارها تعمل بنظام مزدوج على الغاز و الديزل)، في حين يتم حرق الغازات المرافقة في المحطات الخارجية التابعة لها.
في هذا البحث ستتم دراسة مكونات نظام مقترح تم تطويره بغرض استرجاع الغازات المهدورة في الشعلة و ذلك ضمن محطات إنتاج النفط الخارجية غير المتصلة مع معمل الغاز و التي تقوم بحرق كامل الغازات المرافقة ضمن الشعلة بشكل مستمر، و كيفية تحديد بارامترات تشغيل هذا النظام بغرض استرجاع الغازات المهدورة في هذه المحطات و الاستفادة منها في محطات المعالجة الرئيسية، حيث تستهلك مجموعة من العنفات الغازية (التي تعمل بنظام مزدوج على الغاز و الديزل) و الموجودة في محطة المعالجة الرئيسية (حقل الورد) كمية كبيرة من وقود الديزل، في حين يتم حرق الغازات المرافقة في المحطات الخارجية التابعة لهذا الحقل، أهم هذه المحطات محطة الأحمر التي تقوم بحرق كمية من الغاز تبلغ مليونين و نصف قدم مكعب يومياً.
يقدم البحث أسلوبا لتقييم انخفاض أداء قنوات المعلومات لرادار متعدد الوظائف في ظروف أحد أنواع المعاكسة الإلكترونية ( ECM) - التشويش من أمدية بعيدة. SOJ) standoff jamming) في حالات التشويش على الوريقة الرئيسية لمخطط إشعاع الهوائي. تم التقييم باستخدام مع ايير نسبة الإشارة للضجيج للضجيج (SNR) و احتمال كشف الأهداف عند وجود التشويش و عدمه , كما تم اقتراح تحسين هذا الأداء من خلال إدخال تقنيات حديثة منها: دارة المعدل الثابت للإنذار الكاذب (CFAR), تقنية ضغط النبضة Pulse (compression (PC باستخدام المرشح الموافق ، القفز التردد (frequency agility (FA، تنويع التردد Frequency Diversity، الاستقبال اللوغاريتمي (Logarithmic Reception) و أنظمة AGC) Automatic Gain Control) ذات التغذية العكسية. اعتمدت الدراسة على البيئة البرمجية MATLAB التي تمتلك أدوات رياضيّة و إمكانيات بيانية و تفاعلية متطورة.
يهدف هذا البحث إلى دراسة عملية تثبيت متكاثفات الغاز الطبيعي بواسطة برج تكرير بدون راجع، و دراسة تأثير عوامل التشغيل المؤثرة على العملية كضغط التشغيل و درجة حرارة التغذية.
يعتبر المحرك النفاث الوحدة الأساسية في الطائرة لإنتاج قوة الدفع و تحريك الطائرة، لهذا تعطى الأهمية القصوى أثناء التصميم و الإنتاج و الاختبار. إن الوصول إلى محرك مثالي يتطلب حسابات تصميمية كثيرة و معقدة إضافة إلى إجراء عديد من التجارب على المحرك و كل هذا يحتاج إلى حجم عمل و زمن و تكلفة اقتصادية كبيرة. و من أجل اختصار الوقت و التكلفة نقوم بإنتاج نموذج رياضي للمحرك المدروس يحاكيه من حيث شكل العمليات الانتقالية و تغيرها مع الزمن، كذلك البارامترات التي يستقر عندها في نهاية كل عملية انتقالية، بحيث يساعد على تقدير الأداء و المواصفات الأساسية للمحرك. و قد تمكنا في هذا البحث من وضع نموذج رياضي ديناميكي للمحرك النفاث ثنائي المحور مبني على أساس العلاقة الايروديناميكية و الميكانيكية بين دواري الضاغط و إجراء التكامل بالزمن بحيث نحاكي عمل محرك حقيقي وفق برنامج حاسوبي باستخدام لغة البرمجة فيجول بيسك، حيث يمكن استخدام النموذج الرياضي الديناميكي للمحرك في: دراسة الأنظمة الانتقالية للمحرك، دراسة تأثير الظروف الخارجية المتحولة (زمنياً) على عمل المحرك، و كذلك دراسة تأثير عوامل التحكم (تغير غزارة الوقود المقدم للمحرك - تغير قطر فوهة النفث) على استقرار المحرك. و هذا يمكننا من تحديد أداء المحرك النفاث في مراحل التصميم الأولى.
تهدف هذه الدراسة إلى بناء أنموذج رياضي لتقدير التبخر من المنطقة الجبلية من الساحل السوري، باستخدام الشبكة العصبية الصنعيَّة و ذلك اعتماداً على أربعة بارمترات جوية، و هي درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، سرعة الرياح و السطوع الشمسي، و من ثم دراسة تأثير إ ضافة معامل الزمن على تقدير التبخر. بني الأنموذج الرياضي باستخدام Neural Fitting Tool إحدى أدوات الماتلاب، و قد اعتمد على البيانات اليومية للبارامترات المذكورة في منطقة الدراسة بالإضافة إلى معامل الزمن، كما استُخدِمت بيانات التبخر اليومي المقيسة بوساطة حوض التبخر الأميركي صنف A كمخرجات مأمولة لغرض التحقق من صحة أداء الشبكة. و تظهر النتائج تفوق الشبكة المضاف لها معامل الزمن حيث بلغ معامل الارتباط فيها لمجموعة التحقق 0.8919 و متوسط مربع الخطأ 0.02166 بينما كانت قيمة معامل الارتباط للشبكة المستخدمة للتنبؤ بقيمة التبخر اعتماداً على المعطيات المناخية بدون إدخال معامل الزمن 0.8324 و متوسط مربع الخطأ 0.0327.
يهدف هذا العمل إلى دراسة إمكانية التشويش على رادارات الفتحة التركيبية الشرائطية. يعرض هذا العمل دراسة و محاكاة لرادار الفتحة التركيبية الشرائطية و خصائص النبضات المعدلة ترددياً المستخدمة عموماً في هذا النوع من الرادارات. و من ثم يعرض بعض إجرائيات الم عاكسة الإلكترونية المستخدمة للتشويش على الرادارات مع التركيز على المشوشات التكرارية. تبين نتائج الدراسة و المحاكاة أنه يمكن للمشوشات التكرارية تشويه الصورة الرادارية من خلال توليد أهداف خداعية عن طريق تعديل إشارة الرادار ترددياً أو طورياً.
يقدم هذا البحث دراسة هدفها تحسين أداء آلة درفلة الحديد على الساخن , و جعلها مطابقة للمواصفات الدولية حيث تشمل الدراسة مرحلتين: الأولى و تتضمن النمذجة الرياضية و محاكاة آلة الدرفلة . أما المرحلة الثانية فتشمل تطوير و اختبار نظم التحكم البديلة . اختبر ت صحة هذا النموذج من خلال تحليل منحنيات الأداء المستخلصة من محاكاتها و مقارنتها مع قيم منحنيات و جداول المحطة الحقيقية المأخوذة من HSRMP و ذلك من خلال تضمين هذا النموذج لبارامترات النظام المميزة و المتغيرات الممثلة للأداء الحقيقي للمحطة , هذا يجعل منه أداة مفيدة تتيح محاكاة أداء المحطة , تفسير سلوك المتغيرات و اختبار الحالات إضافة إلى إمكانية تغير العمل و استراتيجيات التشغيل لتحسين التشغيل بشكل عام . من هذا النموذج أنجز التحليل المبدئي و الذي أثبت إمكانية تحسين أداء المحطة بتنفيذ التعديلات التالية : • تقليل قيمة الثابت التكاملي للنماذج المرتبطة بالحلقات المتوضعة في المرحلة الأخيرة • توحيد كل نسب التغذية الردية للحلقات Fed back . • نقل الدائر ليتوضع في المرحلة الأخيرة . ملاحظة : ان الرمز HSRMP هو اختصار للعبارة Hot Strip Rolling Mill Plant و تعني معمل درفلة الحديد على الساخن .