بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
يحاول هذا البحث التعرف إلى الأنماط المزاجية السائدة لدى عينة من مرضى السكري النوع الثاني في محافظة اللاذقية، وكذلك تعرف الفروق بين متوسطات استجابات مرضى السكري النوع الثاني على مقياس الأنماط المزاجية تُعزى لمتغيرات (الجنس، مكان الإقامة). ولتحقيق أهد اف البحث استخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي، وتم تطبيق مقياس الأنماط المزاجية على عينة من مرضى السكري بلغت (350) مريضاً ومريضة للعام (2013 - 2014)، وتم التأكد من صدقه وثباته بتطبيقه على عينة شملت (50) مريضاً وقد بلغ معامل الثبات بطريقة ألفا كرونباخ (0.75)، وبلغ (0.869) باستخدام معادلة سبيرمان براون. وانتهى البحث إلى أن بعد (قوة عمليات الكف) هو البعد الأكثر انتشاراً بين مرضى السكري النوع الثاني يليه بعد (دينامية العمليات العصابية) وأخيراً بعد (قوة عمليات الاستثارة). ووجود فروق ذات دلالة إحصائية تبعاً لمتغير الجنس (ذكور، إناث) لصالح الإناث، وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية تبعاً لمتغير مكان الإقامة (ريف، مدينة) في كل بعد من أبعاد الأنماط المزاجية لدى أفراد عينة البحث من مرضى السكري النوع الثاني
يُعَدُّ الاكتئاب من أكثر الاضطرابات النفسية الشائعة بين المسنين و خصوصاً ذوي الأمراض الجسمية المزمنة و بشكل خاص مرضى السكري, فلذلك تحددت مشكلة البحث بالسؤال التالي: ما هي العلاقة بين مرض السكر و الاكتئاب عند المسنين؟ و لقد تناولت عينة البحث المسنين المقيمين في دار السعادة و الكرامة في مدينة دمشق و بلغت عينة البحث 40 مسناً و مسنة و تكونت العينة من 40 مفحوصاً من الأفراد المسنين فوق الـ60 سنة و استخدمت الباحثة في دراستها الحالية مقياس الاكتئاب للمسنين D.E.S و الذي يحتوي على 80 عبارة و ذلك لقياس الاكتئاب لدى المسنين. و لقد كشفت الدراسة عن: أنه بوجود مرض السكر عند المسن ترتفع لديه احتمالية الإصابة بالاكتئاب أو بزيادة أعراضه مقارنة مع غير المصابين بمرض السكري, و العكس صحيح و أن الإناث سجلت درجات مرتفعة على مقياس الاكتئاب مقارنة مع الذكور و أنه كلما كان التحصيل التعليمي متدنياً زاد من نسبة الاكتئاب عند المسنين المصابين بمرض السكري.