بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
يعتبر الغريفون (Citrus Paradisi) أحد أنواع الحمضيات الهامة المزروعة في المنطقة الساحلية في سوريا, و تتميز الثمرة بغناها بالفلافونوئيدات (مركبات نباتية طبية), و الفلافونوئيد الرئيسي فيها هو النارنجين. أثبتت الدراسات السابقة أن النارنجين يملك خصائص صح ية متعددة جعلته مادة أولية في الصناعات الصيدلانية لذا كان هدف هذه الدراسة هو استخلاص النارنجين من القشور البيضاء للغريفون بطريقة علمية, و تحديد كميته تمهيداﹰ لاستثماره صناعياﹰ. تم جمع عينات صنفي الغريفون الأبيض و الأحمر من ثلاث مناطق مختلفة من الساحل السوري في أول موسم النضج و في آخره, ثم طبقت طريقة الماء المقلون على القشور البيضاء للحصول على النارنجين, و بينت النتائج كمادة جافة أن كمية النارنجين في قشور الغريفون الأبيض كانت 44.8غ/كغ في أول الموسم, و 10.29غ/كغ في آخره, و كانت في قشور الغريفون الأحمر 43.8غ/كغ في أول الموسم, و 9.32غ/كغ في آخره. و بالمقارنة مع المعطيات العالمية وجد أن الغريفون السوري يحوي كميات كافية من النارنجين مناسبة للاستثمار الاقتصادي , و أن طريقة الماء المقلون طريقة استخلاص اقتصادية صناعية.
تتناول هذه الدراسة أنساق الاستلاب و التخطي في شعر المثقب العبدي, انطلاقاً من صور شعرية تكشف تشكلات الصراع الدائر بين الشاعر و الزمن من خلال رؤية ثقافية بدت فيها مركزية الضد واضحة. و يظهر البحث معايشة المثقب العبدي أنساقاً وجودية متمايزة متضادة في تيا رين, أولهما: يؤكد ضعفه و استلابه الحرية و الذات, و ثانيهما: يؤكد ذاته و حريته , و ما بين الأول و الثاني من جسر عبور يقوده إلى عالم التخطي و الوجود.
طورت طريقة تحليلية سريعة و بسيطة لتعيين مادة هيوسين بوتيل برومايد في الشرابات الفموية السائلة باستخدام الكروماتوغرافيا السائلة عالية الأداء. حللت في هذه العمل العينات مباشرةً دون الحاجة للجوء إلى أي معالجات مسبقة، باستخدام عمود كروماتوغرافي من النوع Intersil ODS-3.
يتناول هذا البحث التحول الذي بات يلاحظ في مفهوم حق تقرير المصير تحت تأثير تزايد الاهتمام بقضايا الديمقراطية و حقوق الإنسان و ما يرافقها من عولمة متنامية لمشكلاتها، و على رأسها تلك الناشئة عن علاقة الأقليات العرقية أو الدينية مع حكومات دولها الأم التي باتت ترتفع في كثير منها أصواتاً تنادي بالتوجه نحو منح تلك الأقليات حق الانفصال و إضفاء شرعية القانون الدولي العام على مثل هذا الانفصال تحت عنوان حق تقرير المصير، و هو ما دفع بعض الفقهاء و الباحثين للتحول في مفهوم هذا الحق من حقيقة كونه آلية دولية أُريد بها تحقيق استقلال الدول الواقعة تحت نير الاستعمار و ضمان مباشرتها لسيادتها الكاملة على ترابها الوطني إلى وسيلة لتسوية صراعات داخلية تخوضها بعض الأقليات مع حكومات بلدانها، الأمر الذي يتطلب إلقاء الضوء على هذا التحول و بيان مدى انسجامه مع مفهوم حق تقرير المصير و مضمونه، مع دراسة لحالة معاصرة من تلك الحالات، ألا و هي انفصال جنوب السودان لإضفاء قدر من الحيوية على البحث و نتائجه .