بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تفرض طرائق الانحدار الخطية قيوداً شديدة على نماذج الانحدار و خاصة على حدود الخطأ حيث تفترض أنها مستقلة و تتبع التوزيع الطبيعي و هذا قد لا يتحقق في كثير من الدراسات مما يؤدي الى انحياز لا يمكن إهماله عن النموذج الفعلي مما يؤثر على مصداقية الدراسة. يق دم هذا البحث مسألة تقدير دالة الانحدار باستخدام مقدّري النواة ناداريا واتسون و الجوارات الـ k الأكثر قرباً اللاوسيطيين كبدائل لمقدّرات الانحدار الخطية الوسيطية من خلال دراسة محاكاة على نموذج مفروض حيث قمنا بإجراء دراسة مقارنة بين هذه الطرائق باستخدام الحزمة الإحصائية R بغية معرفة أفضل هذه المقدّرات حيث تم استخدام معيار MSEمتوسط مربعات الخطأ ( Mean Squares Errors) لمعرفة المقدّر الأفضل. كما تشير نتائج دراسة المحاكاة إلى فعالية و كفاءة المقدّرات اللاوسيطية في تمثيل دالة الانحدار بالمقارنة مع مقدّرات الانحدار الخطية كما تشير إلى تقارب أداء هذين المقدّرين.
يهدف البحث الحالي إلى دراسة تقديرات معاملات معادلة خط الانحدار الخطي البسيط باستخدام طريقة المربعات الصغرى و ذلك عند حجوم عينات مختلفة و طرق معاينة مختلفة. و بذلك يكون هدف البحث هو محاولة لتحديد الحجم الأمثل و المعاينة الأفضل لتقدير هذه المعاملات. تم استخدام بيانات تجريبية لمجتمع مؤلف من 2000 فرداً من طلاب مدارس مناطق مختلفة من القطر. و قد تم في كل مرة تغيير حجم العينة و حساب المعاملات ثم مقارنة هذه المعاملات لحجوم عينات مختلفة مع معاملات المجتمع الحقيقي؛ و قد بينت النتائج أن تقديرات معاملات معادلة خط الانحدار تقترب من القيم الحقيقية لمعاملات معادلة خط الانحدار للمجتمع عندما يقترب حجم العينة من القيمة (325). كما تبين أن المعاينة بالطريقة العشوائية الطبقية ذات التوزيع المتناسب مع حجوم الفئات يعطي النتائج الأفضل و الاكثر دقة لتقدير معادلة الانحدار الخطي بطريقة المربعات الصغرى.
أجريت هذه الدراسة بهدف تقييم أداء النموذجين AquaCrop و CropWat في محاكاة تأثير الري الناقص في محصول القطن. عوير النموذجان باستعمال بيانات تجربة حقلية لدراسة تأثير الري النـاقص في محصول القطن لموسم نمو 2007 ، فيما قُيم أداء النموذجين بمقارنة نتائجهم ـا لمؤشـري الإنتاجيـة و الاستهلاك المائي (ETc) بقيمهما المقيسة في موسمي 2008 و 2009 .بينت العلاقة بين القيم المقيسة و القيم المتوقعة أن أداء AquaCrop كان أفضل بكثير من أداء CropWat في التنبؤ بتـأثير الإجهـاد المائي في الإنتاجية و ETc ، إذْ كانت قيمة الميل في معادلات الانحدار لـAquaCrop أقرب إلى الواحـد و كانت قيم القاطع صغيرة. كما كانت قيم دليل التوافق (d) بين القيم المقيـسة و القـيم المتوقعـة لكـلا النموذجين قريبة جداً من الواحد، باستثناء قيمته في CropWat في موسم 2009 بالنسبة إلـى ETc . و قد تمكن كلا النموذجين من محاكاة المنحى العام لتغيرات المحتوى المائي للتربة فـي معـاملات الـري المختلفة بصورة جيدة. تشجع نتائج هـذه الدراسـة علـى التحـول مـن اسـتعمال CropWat إلـى AquaCrop لإدارة الري و تخطيطه فهو نموذج تطبيقي يحافظ على التوازن بين دقة النتائج و البساطة.
تناولت هذه الدراسة التغيرات الفصلية و السنوية في درجة حرارة الهواء الـسطحية فـي سـورية، اعتماداً على معطيات درجة الحرارة لاثنتي عشرة محطة مناخية من مختلف مناطق سورية. أجري تحليل الانحدار لدرجة حرارة الهواء باستخدام طريقتي المربعات الصغرى و فلاتر ال معـدلات المتحركـة حـسب Gaussian Low Pass Filter طريقة أجري تحليل الدورية للمتوسطات السنوية لدرجة الحـرارة باسـتخدام تحـولات فورييـه الـسريعة Transformations Fourier Fast بينت نتائج الانحدار الخطي للمتوسطات الفصلية و السنوية لدرجـة الحرارة أنه كان إيجابياً في جميع المحطات باستثناء اللاذقية. أظهرت نتائج تحليل التقلبات في المتوسطات الفصلية و السنوية لدرجة الحرارة، أن هناك بداية مهمة لفترة دفء في جميع المحطات، بدءاً من عامي 1993 ، 1994 بالنسبة للمتوسطات الـسنوية و متوسـط حرارة الشتاء في حين كانت المتوسطات الفصلية في الخريف و الصيف و الربيع أعلى من المعـدل خـلال فترة الدراسة. تتأثر درجة حرارة الهواء السطحية بدورة البقع الشمسية، و ظاهرة الذبذبة شـبه الثنائيـة و ظـاهرة ENSO.