بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
ناضلت المرأة من خلال حركات التحرر و النقابات النسائية و لوقت طويل لتحقيق حريتها و تحقيق المساواة بينها و بين الرجل و الوصول إلى بعض من حقوقها, و من بين هذه الحقوق حق العمل أو الخروج إلى العمل خارج المنزل, فقد كان عملها مقتصراً على الأعمال المنزلية و بعض الأعمال اليدوية أو الزراعية فقط, و هنا لابد من الاشارة إلى أن سعيها للخروج إلى العمل كان نتيجة لمجموعة من الدوافع و الأسباب الاجتماعية و الاقتصادية الأمر الذي افضى إلى مجموعة من النتائج التي انعكست على حياة المرأة و الأسرة و المجتمع.
يهدف هذا البحث إلى تقصي استرتيجيات توجيه الدعوات لدى خريجي اللغة الإنكليزية السوريين ضمن الإطار النظري لنظرية بينيلوبي براون و ستيفين ليفنسون ( 1987 ) عن اللباقة الغلوية. تستند هذه النظر ية على مفهوم "الوجه" الذي يعبر عن نظرة الشخص لنفسه و التي ير غب المتكلمون في حمايتها. هناك نوعان من الوجه و هما السلبي و الإيجابي و لكل منهما استراتيجيات لحمايته من الأفعال الاجتماعية التي قد تؤدي إلى فقدان الوجه.
أجريت الدراسة على عينة عشوائية قوامها 50 مزارعاً، جمعت بيانات الدراسة من خـلال المقابلـة الشخصية للمبحوثين بعد إعداد استبيان لذلك و أُجري الاختبار المبدئي للتأكد مـن سـلامة الاسـتبيان ، و جمعت البيانات خلال شهر يناير2002 ، و استخدم كل من النسب المئ وية و التكرارات و الارتبـاط البـسيط بوصفها أدوات إحصائية لتحليل البيانات و تفسير النتائج، و أظهرت الدراسة عددا من النتائج أهمها: انخفاض درجة معرفة المزارعين بعمليات إعداد المنتج الزراعي، و أن هناك علاقة معنوية موجبة عند مستوى معنوية (01.0) بين كل من درجة معرفة المزارعين بعمليات إعداد المنتج الزراعي و العوامل الآتية: حجم حيازة الأرض الزراعية، وجود مهنة أخرى بجانب الزراعة، وجود مرشد زراعي بالمنطقـة، و عدد الزيارات التي يقوم بها المرشد الزراعي، و مصادر المعلومات، و إدراك المشاكل الإنتاجية. و وجـود علاقة معنوية و سالبة عند مستوى معنوية (01.0) بين كل من معرفة المزارعين بعمليات إعداد المنتج الزراعي و العوامل الآتية: العمر، الحالة الاجتماعية، الخبرة الزراعية، نسبة الاعتمـاد علـى الزراعـة، و الرغبة في التدريب في مجال التسويق الزراعي، و وجود علاقة معنوية موجبة عنـد مـستوى معنويـة (05.0) بين كل من معرفة المزارعين بعمليات إعداد المنتج الزراعي و المستوى التعليمي.