بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تم في هذا البحث دراسة تأثير إضافة النيكل بنسب مختلفة على الخواص الميكانيكية لسبيكة ألمنيوم-نحاس و التي تمت معالجتها بالتعتيق الاصطناعي لفترات زمنية مختلفة و قد تمت دراسة تأثير النيكل على استجابة السبيكة لمعالجة التعتيق الاصطناعي. حيث تمت دراسة تأثير نسبة النيكل في السبيكة على البنية المجهرية و الحجم الحبيبي، و على الخواص الميكانيكية كالقساوة و مقاومة الشد و اجهاد الخضوع و الاستطالة، و قد تبين أن زيادة نسبة النيكل في السبيكة تؤدي لتحسين هذه الخواص إذ حصلنا على أفضل النتائج عندما كانت نسبة النيكل في السبيكة 5%.
تم في هذا البحث الحصول على خيوط صناعية من مخلفات البولي أوليفينات على الشكل الأتي : أولا: من مخلفات البولي ايتلن و البولي بروبلن و بنسب مزج مختلفة من أجل الوصول للنسبة المثلى لكل منهما في الخيط. ثانيا: من حبيبات البولي ايتلن و البولي بروبلن . و ذلك بعملية تدوير غير مباشر بطريقة البثق باستخدام جهاز ال extruder و من ثم اختبار هذه الخيوط من النواحي الميكانيكية و الفيزيائية و الكيميائية و قد تأكدنا من خلال النتائج أن هذه الإمكانية متاحة مخبريا و صناعيا لإنتاج هذه الخيوط.
تقدم هذه الرسالة بعض النتائج لبرنامج تجريبي كبير برعاية الهندسة المدنية دمشق. المشروع يهدف إلى دراسة قابلية تقوية و تسليح الإسمنت باستخدام قضبان من بوليمير الإيبوكسي المقوى بألياف الزجاح و المقارنة مع تسليح الإسمنت باستخدام قضبان فولاذية من حيث الخواص الميكانيكية.
ييدف العمل إلى تحضير و توصيف مزائج مختلفة من مطاط ستايرين بوتاديين SBR 1712 مع نسب مختلفة من مادتين مالئتين لاعضويتين: تقليدية, هباب الفحم N330 , و جديدة نانومترية , هباب السيليكا aerosil 200 و وطنية ميكرومترية , الطف البركاني.
يتضمن البحث دراسة تجريبية لمعرفة تأثير الأشعة فوق البنفسجية (أشعة UV) على السلوك الميكانيكي للسيور المطاطية المفلكنة المستخدمة في عمليات النقل المختلفة، و بشكل خاص السيور المستخدمة في معمل اسمنت طرطوس، من خلال تحضير عينات مختلفة من هذه السيور و تعريض ها لأشعة UV لفترات زمنية مختلفة، و من ثم اختبارها على الشد و على الاهتراء. و قد تمت مقارنة النتائج مع عينات مماثلة للعينات المختبرة لم تتعرض لأشعة UV، كما تمت المقارنة مع عينات تم تسخينها بالفرن، و ذلك من أجل الوصول إلى الشروط المثالية لاستخدام هذه السيور الذي يضمن فترة استخدام أطول و بشروط آمنة. و أظهرت الدراسة أن للأشعة فوق البنفسجية أثر على زيادة معدل الاهتراء، و كذلك على زيادة قوة الشد الطولية للسيور المدروسة. حيث أن زيادة قوة الشد الطولية تزيد من معدل الاهتراء لهذه السيور.
يتضمن البحث دراسة تجريبية لتصنيع مادة مركبة ذات أساس بوليميري ( بولي إستر غير المشبع ) مقواة بألياف زجاجية عشوائية بنسب وزنية مختلفة، و من ثم دراسة الخصائص الميكانيكية للنماذج المصنعة، لتحديد أثر نسبة ألياف الزجاج على مقاومة الشد و القساوة و مقاومة ا لصدم، و قد أظهرت هذه الدراسة أن أفضل النتائج كانت للعينات المقواة بألياف زجاجية بنسبة % 40 ، حيث ازدادت مقاومة الشد للمادة بحدود 70% ، كما ازدادت القساوة بحدود % 30 ، و ازدادت مقاومة الصدم بحدود 4%. أظهرت هذه الدراسة أيضا أن زيادة نسبة الألياف الى % 60 أدت إلى انخفاض في الخصائص الميكانيكية المدروسة بشكل واضح، و يرجع ذلك الى أن كمية البولي إستر غير المشبع تصبح غير كافية لتشبيع الألياف، مما يؤدي الى ضعف في قوى الترابط في المادة المركبة.
هناك أنواع عديدة من الألياف الصناعية (ألياف البولي بروبيلين – الألياف الزجاجية – بودرة السيليكافيوم- و غيرها) المستخدمة استخداماً واسعاً كإضافات لتحسين مقاومات البيتون. و قد اهتمت العديد من البحوث العلمية الهندسية مؤخراً بالدور الذي تؤديه هذه الألياف في تحسين مقاومات البيتون. لذلك تناولنا في بحثنا هذا دراسة تأثير كل من ألياف البولي بروبيلين و الألياف الفولاذية و بودرة السيلكافيوم في مقاومات البيتون، و ذلك من خلال دراسة تأثيرها في خلطة بيتونية عادية و خلطة بيتونية مع رمل مازار. و تبين من دراسة مقاومات الخلطات مع الألياف تحسن مقاومة البيتون على الشد بنسبة قليلة نسبياً، في حين ارتفعت مقاومة البيتون على الضغط، كما تغير شكل انهيار العينات البيتونية تبعاً لنوع الإضافة المستخدمة مقارنة بكل من البيتون (العادي و مع رمل المزار) دون إضافات، و بالبيتون مع الإضافات موضوع البحث.