بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
أجري هذا البحث في محطة بحوث زاهد الغربية في منطقة سعل عكار في محافظة طرطوس في العام 2016 ، بهدف دراسة تأثير المخلفات العضوية غير التقليدية (كومبوست قمامة المدن، حمأة الصرف الصحي) و التقليدية (مخلفات الأبقار) في الخصائص الفيزيائية للتربة الطينية في المنطقة، حيث تمت إضافة المخلفات العضوية إلى التربة بمعدل (0-10-20-30)طن\ه من كل نوع لمعرفة تأثير اختلاف الكمية المضافة في مواصفات التربة الفيزيائية و انتاجية الفول السوداني.
نفذ هذا البحث في تجربة أصص بظروف مدينة حمص و ذلك لدراسة تأثير أربعة مستويات مختلفة من الفوسفوجبسيوم(0.0 و 6.72 و 13.44 و 20.6) طن/ه و ذلك بثلاثة مكررات لكل منها في قيمة الكثافة الظاهرية و ثباتية بناء التربة الطينية,مأخوذة من قرية (قطينة), تبين وجود تحسن في ثباتية البناء خاصة الحبيبات التي أقطارها (0.25-1)مم, و ارتفاع في درجة التحبب, و زيادة نسبة كل من المسامية الكلية و مسامية التهوية عند المعاملتين(13.44 و 20.16) طن/ه, و حتى بزيادة المعدل المضاف , بينما انخفضت نسبة تفكك التربة و قيمة الكثافة الظاهرية بزيادة معدل الفوسفوجبسيوم المضاف عند نفس المستويين السابقين. و قد أظهرت نتائج التحليل الإحصائي وجود فروق معنوية في درجة تحبب التربة مع ارتفاع مستويات الفوسفوجبسيوم المضاف و ذلك عند المعاملات (6.72,13.44,20.16)طن/ه بالمقارنة مع الشاهد, و بالمقابل فقد انخفضت نسبة التفكك و كانت علاقتها عكسية, بازدياد كمية الفوسفوجبسيوم المضاف مقارنة مع الشاهد.
يهدف هذا البحث إلى دراسة تأثير وجود الأعمدة الحجرية على تغير الهبوط في الترب الغضارية . عرفَنا الأعمدة الحجرية و مجالات استخدامها , و شرحنا آلية نقل الحمولة عبر العمود الحجري إلى التربة المحيطية . طرحنا أهم النظريات التي تناولت موضوع الهبوط في التر ب الغضارية المقواة بالأعمدة الحجرية (نظرية Priebe). اعتمدنا فكرة الخلية الواحدية لدراسة سلوك الهبوط في التربة الغضارية المتأثرة بالعمود الحجري, لذلك قمنا بتعريف بعض الأساسيات المتعلقة بالخلية الواحدية . قمنا بإجراء مجموعة من التجارب المخبرية على نموذج مخبري مصغر لمعرفة هبوط التربة الغضارية بحالة عدم وجود أعمدة حجرية فيها و بحالة وجود أعمدة حجرية ذات أقطار مختلفة من أجل معرفة تغير الهبوط مع تغير نسبة استبدال المساحة ضمن الخلية الواحدية , كما قمنا بمقارنة النتائج المخبرية مع نتائج الباحث (1995) Priebe .