بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
أجريت الدراسة على إحدى عشرة طرازا وراثياً من البيقية المزروعة تم جمعها من مواقع جغرافية مختلفة في سورية (حلب، إدلب، القامشلي، الحسكة، طرطوس، اللاذقية، حمص، حماة، السويداء، دمشق، درعا) و نُفذ البحث في مخبر التقانات الحيوية في كلية الزراعة بجامعة دم شق بغية تحديد درجة القرابة الوراثية بين الطرز المدروسة باستخدام تقنية ISSR.
قمنا في هذا البحث بدراسة درجة القرابة الوراثية لثمانية أصناف زيتون ثنائية الغرض (مائدة, زيت) (ماوي إستنبولي, خلخالي خشن, دان, منيقري, دعيبلي, خلخالي صغير, قرماني مدعبل, صوراني), مزروعة في المجمع الوراثي للمركز العربي لدراسات الأراضي الجافة و المناطق القاحلة (أكساد) في جلين, باستخدام تقنية ISSR بهدف تحديد درجة القرابة بين هذه الأصناف حيث لوحظ وجود درجة قرابة عالية نسبياً بين هذه الأصناف و بدرجة تتراوح بين 60 % و 85 %, و لوحظ تباعد الصنف منيقري بصفاته عن باقي الأصناف, كما كانت نسبة التعددية الشكلية %92.94.
جمِعت 7 عينات نباتية من عدة مواقع لانتشار نبات العدريش .Labill drupacea Juniperus في سورية بهدف توصيفها جزيئياً و تحديد درجة القرابة الوراثيـة فيمـا بينهـا، باسـتخدام تقنيـة ISSR (Repeats Sequence Simple Inter) . و قد استخدم لهذا الغرض 23 بادئةً، أ ظهرت 12 بادئةً منهـا قدرتها على كشف تباينات و اختلافات بين العينات المدروسة، و نتج عن اسـتخدامها 89 حزمـة. و بلغـت نسبة هذه التعددية 5.95 % و تراوح عـدد الحـزم المكـاثرة لكـل بادئـة بـين 4 أربـع حـزم مـع البادئتين (ISSR9, ISSR5) و 12 حزمة مع البادئة (ISSR1) بمتوسط قدره 42.7 حزمةً/بادئة. و كانت النسبة المئوية للتعددية الشكلية الأقل مع البادئة (ISSR9) بمقـدار 25 % و الأكبـر مـع كـل البادئـات باستثناء (ISSR9) بمقدار 100% و بينت الدراسة ارتباط العينات المتقاربة وراثياً بالمناطق التي جمعـت منها (الموقع الجغرافي)، فقد كانت أعلى درجة قرابة وراثية (93) % بين عينات اللاذقيـة (قمـة النبـي يونس) و (جوبة برغال)، و أقل درجة قرابة وراثية (42) % بين عينات حمـاه (جـب الأحمـر) و اللاذقيـة (المقامات). و هذا يدل على وجود بعد وراثي عالٍ بينها. كما أن التحليل العنقودي فرز العينات التي جمعت من مناطق متقاربة جغرافياُ.
نُفّذَ البحث في مخبر التقانات الحيوية بكلية الزراعة- جامعة دمشق خلال عام 2012 بالتعـاون مـع الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية، إذْ زرع 11 طرازاً وراثياً مدخلاً من الحمص المـزروع لتقـدير التنوع الوراثي و تحديد درجة القرابة الوراثية فيما بينها؛ و ذلك باستخدام 16 بادئـة مـن نـوع ISSR، و استخدم لهذا الغرض 16 بادئة. أظهرت 9 منها فعاليتها في إعطاء تعددية شكلية بين الطرز الوراثيـة المدروسة و نجم عن استخدامها ما مجموعه 91 أليلاً (قريناً)، و بلغت نسبة هذه التعدديـة 4.93 % راوح عدد الحزم لكل بادئة بين حزمتين كأقل عدد مع البادئتين ISSR7 -ISSR13 ، و 16 حزمة كأعلى عـدد مع البادئة ISSR11 بمتوسط قدره 1.9 حزمة لكل بادئة. بينت دراسة التشابه الوراثي أن درجة القرابـة الوراثية راوحت ما بين 46-78 % إذْ كانت أعلاه (78 %) بين الطـرازين أفغانـستان و المغـرب، تلاهـا (77 %) بين كل من الطرز تونس مع أفغانستان و إيران، ثم تلاها (50 %) بين الطرز إسبانيا مع إيـران و الباكستان، في حين كانت أقل درجة قرابة وراثية ( 46 %) بين الطرازين أفغانستان و الباكستان.
أجري البحث بهدف الكشف عن التباينات الشكلية و الجزيئية بين طرز البنج الـذهبي Hyoscyamus aureus البرية في جنوب سورية، جمعت البذور من سـتة مواقـع و عقّمـت وزرعـت فـي المختبـر (Vitro In) ، ثم وصفت النباتات النامية في الأنابيب شكلياً بدراسة عدد من الصفا ت. كما وصفت جزيئيـاً باستخدام تقنية التكرارات التتابعية البسيطة البينيـة Repeats Sequence Simple Inter) ISSR). أظهرت النتائج وجود فروق معنوية (p > 05.0) بين النباتات المدروسة باختلاف مواقع الجمـع، إذ راوح طول النبات بين 97.14 و 97.18 سم و تباين لون الساق بين الأحمر و الأخضر، كما تباينت كثافة الأوبـار بين المتوسطة و الكثيفة و شديدة الكثافة، و كانت هناك اختلافات كبيرة في أبعاد الأوراق و مساحتها، و راوح طول الجذر الرئيسي بين 09.6 و 37.8 سم. أظهر التوصيف الجزيئي أن العدد الكلي للحزم كان 56 حزمة منها 49 حزمة ذات تعددية شكلية (بنسبة 5.87 %) نتجت عن استخدام 11 مرئساً غير نـوعي. أظهـر التحليل العنقودي انفصال نباتات منطقة صلخد بمسافة وراثية قدرها 312.0 ،في حين توضـعت نباتـات باقي المواقع في عنقود رئيسي انقسم إلى تحت عنقودين، ضـم تحـت العنقـود الأول نباتـات القلمـون و الديماس بمسافة وراثية 032.0 ، و ضم تحت العنقود الثاني نباتات بصرى التي انفصلت عن نباتات سـد درعا و وادي الزيدي بمسافة وراثية 017.0 ، مما يعطي مؤشراً أولياً على ارتباط الصفات الوراثية لنباتات هذا النوع بتوزعها الجغرافي و البيئي.
يعد الماعز الشامي في سورية من العروق الزراعية المحلية المهمة، لما يملك من ميـزات إنتاجيـة و مواصفات تمكنه من الإنتاج و التناسل ضمن الظروف البيئية القاسية، لهذا فقد استخدم في برامج الخلـط التربوية مع الماعز الجبلي كمعطي لمورثات صفة إنتاج الحليب الجي دة. قُيم في هذا البحث التنوع الوراثي عند مجموعات من ذكور و إناث الماعز الشامي النقي باستخدام تقانة التكرارات الترادفية البسيطة البينيـة (ISSR) لعينات من دم هذه الحيوانات، و أشارت النتائج إلى وجود تنوع وراثـي بـين عينـات المـاعز المدروسة، و قد بلغت التعددية الشكلية 100%.
نُفّذَ البحث في مخبر التقانات الحيوية التابع للهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية خـلال الموسـم 2010-2011 . و قد هدف إلى دراسة التنوع الوراثي لعشرين مدخلاً نباتياً تتبع لسبعة أنواع من الرغـل تنتشر في سورية و تحديد درجة القرابة الوراثية فيما بينها؛ و ذلك باسـتخدام تقنيـة مـا بين تكراريـات 10 الغـرض لهـذا و اسـتخدم Inter Simple Sequence Repeats) ISSR) البسيطة التسلسلات مرئسات. أثبتت المرئسات المستخدمة فعاليتها في إعطاء تعددية شكلية polymorphic بـين الأنـواع المدروسة و نجم عن استخدامها ما مجموعه 195 أليلاً (قريناً)، و بلغت نسبة هذه التعددية 100 % راوح عدد الحزم لكل مرئس بين 12 حزمة كأقل عدد مع المرئس (4-ISSR) و 27 حزمة كـأعلى عـدد مـع المرئس (862-ISSR) بمتوسط 5.19 حزمة لكل مرئس. أظهر كلّ من التحليل العنقودي و شجرة القرابة الوراثية أن أعلى درجة قرابة وراثية كانت بين المدخلين leucoclada1.A و leucoclada2.A) 64.0) في حين كانت أقل درجة قرابة وراثية بين النـوعين leucoclada3.A و glauca2.A) 10.0) . دلـت النتائج على التنوع الوراثي الكبير للأنواع التابعة لجنس الرغل Atriplex في سورية.