بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
درست المؤشرات الحيوية و الحياتية للأكاروس الأحمر ذي البقعتين Tetranychus urticae (Koch) عند حرارة 1±25 Cº ، و رطوبة 5±65%، و 8:16 ساعة إضاءة/ظلام، و على أوراق صنفين من التفاح ( غولدن, ستاركنغ ديليشز ). كان معدل الزيادة الفعلية rm لإناث T.urticae على أوراق الصنف ستاركنغ أعلى مقارنة مع الصنف غولدن (0.30 و 0.27 أنثى/أنثى/يوماً على التوالي), في حين كانت مدة زمن الجيل (T)، و المدة اللازمة لتضاعف أعداد مجتمع الأكاروس (DT) على الصنف ستاركنغ أقل منه على الصنف غولدن (13.77, 2.3 و 14.54, 2.55 يوماً على التوالي)، استغرق التطور من البيضة إلى الأنثى البالغة على الصنف غولدن مدة زمنية أطول بالمقارنة مع الصنف ستاركنغ, (13.32 ±1.15 و 12.22±1.13 يوم على التوالي). كان معدل الخصوبة الكلية، و طول عمر البالغة على الصنف غولدن أقل منه على الصنف ستاركنغ (83.11±8.91 ، و 101.62±15.48 بيضة/أنثى على التوالي)، و (15.33 ±1.35 و 17.14±1.07 يوماً على التوالي). يمكن أن تعزى هذه الاختلافات على صنفي التفاح إلى المحتوى الكيميائي، و نوعية الغذاء، و طبيعة النسيج الورقي للعائل النباتي، و هذه المواصفات يمكن أن تؤثر في معدل وضع البيض و التطور، و من ثَمّ كان الصنف ستاركنغ أكثر ملائمة لتطور الأكاروس الأحمر ذي البقعتين و تكاثره، مقارنة مع الصنف غولدن.
في هذه التجربة اِستُخدم الصابون السائل بثلاثة تراكيز ( 3 و 5 و 7 مل/ل) و مبيد الابـامكتين بتركيـز (5.12مل/100ل)، و كذلك إطلاق الأكاروس المفترس persimilis Phytoseiulus بعد استخدام الصابون و مبيد الابامكتين في مكافحة الأكاروس الأحمر ذي البقعتين على ن بات الفاصولياء ضمن ظروف المختبـر. كذلك قُيمت السمية المباشرة للصابون و مبيد الابامكتين على المفترس و تصنيفها حسب معيـار المنظمـة الدولية للمكافحة الحيوية (IOBC) . كانت فعالية الصابون وحده بتركيز 3 و 5 مل/ل غير كافية لإخمـاد مجتمع الأكاروس الأحمر ذي البقعتين، في حين أظهر استخدام الصابون بتراكيزه الثلاثة مـع المفتـرس تأثيراً تآزرياً و قدما مكافحة مجدية للآفة حيث قيم الصابون كمادة قليلة إلـى متوسـطة الـسمية علـى المفترس. إن استخدام الابامكتين وحده أو مع المفترس أعطى مكافحة جيدة للآفة لكن دون تأثير تـآزري بين الابامكتين و المفترس حيث قيم الابامكتين بوصفه مبيداً ساماً علـى المفتـرس. لـذلك إن اسـتخدام الصابون بتركيز مناسب وحده أو مع إطلاق المفترس أدى إلى نتائج مجدية في مكافحة الأكاروس الأحمر ذي البقعتين، كما أظهر استخدام الصابون بشكل عام توافقاً مع المفترس و قدما تأثيراً تآزرياً تجاه الآفـة. فضلاً عن ذلك لم يسبب الصابون أي سمية على النبات، و مع ذلك يجـب أن يجـرى اختبـار حـساسية للصابون في ظروف الحقل و الزراعات المحمية.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها