بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
في هذا العمل تم إخضاع الفولاذ الكربوني CK85 إلى عملية معالجة حرارية تكرارية. تتألف هذه العملية من التثبيت لفترات قصيرة متكررة(min 3.4) عند درجة الحرارة C° 800 ( فوق درجة الحرارة Ac3 ) متبوعة بالتبريد الهوائي القسري. و بعد 8 دورات (حوالي ساعة من التس خين و التبريد المتكررين) تبين أن البنية المجهرية تحتوي في معظمها على حبيبات من الفريت و السمنتيت المتكور. تمتلك هذه البنية مزيجا من مقاومة الشد و المطيلية. إن تفكك صفائح البرليت أثناء انحلال السمنتيت على حدود الصفائح خلال هذه المدة القصيرة المثبتة فوق درجة الحرارة Ac3 و نشوء العيوب في الصفائح أثناء التبريد القسري غير المتوازن بالهواء كانا السببين الرئيسيين في تسريع عملية التكور . في البداية زادت مقاومة الشد بشكل رئيسي بسبب وجود الدقائق الصغيرة الناعمة ( الفريت و السمنتيت ) و من ثم انخفضت بشكل طفيف مع انعدام وجود صفائح البرليت و ظهور السمنتيت المتكور في البنية .
يتضمن هذا البحث طريقة معالجة حدود الدرزات اللحامية في مناطق التحول بين المعدن الأساس و الدرزات اللحامية، و ذلك من خلال إعادة صهر حدود هذه الدرزات باستخدام القوس الكهربائي اليدوي بإلكترود غير مستهلك (غير منصهر) من معدن التنغستين و في وسط من غاز الآرغون و دون سلك لحام مساعد.
أدت الزيادة الكبيرة في حجم نفايات الهدم البيتونية و تأثيرها على البيئة إلى إعادة النظر في استخدام ركام الهدم البيتوني كبديل جزئي أو كلي عن الحصويات الطبيعية، و العمل على إنتاج بيتون جديد يحقق الخواص المطلوبة لاستخدامه في المنشآت الهندسية. مع التنويه إلى إمكانية تحسين بعض الخصائص الميكانيكية لهذا البيتون من خلال معالجة هذه الحصويات قبل استخدامها، أو تدعيم هذا البيتون بالألياف لتحسين سلوكه الإنشائي. يعالج هذا البحث دراسة استبدال الحصويات الطبيعية المستخدمة في البيتون بحصويات بيتونية معاد تدويرها ناتجة عن ركام الهدم و ذلك وفق نسب استبدال مختلفة تتراوح بين 0%، 25%، 50%، 75%، 100%، و تأثير ذلك على سلوك البيتون مقارنة مع البيتون ذي الحصويات الطبيعية، مع تحديد نسبة الاستبدال المثلى. أظهرت النتائج انخفاض نسبي في مقاومة البيتون على الضغط البسيط، و انخفاض محدود للكتلة الحجمية أيضاً، و تعديل طفيف على سلوك البيتون تحت تأثير التحميل و ذلك بزيادة نسبة استبدال الحصويات الطبيعية بحصويات بيتونية معاد تدويرها.
يهدف البحث إلى دراسة تأثير مواد الإضافة ( الميثيل إيثيل كيتون بيروكسيد MEKP + الكوبالت نفتنات) على القيم المميزة لمنحنيات الشد ( إجهاد الشد والاستطالة النسبية عند التحطم ) لعينات من البولي استر غير المشبع، المسلحة و غير المسلحة بطبقة من الألياف الزجا جية العشوائية. أظهرت نتائج الاختبارات أن البارامترات المدروسة (إجهاد الشد و الإستطالة النسبية عند التحطم) تتأثر بوضوح بمواد الإضافة وأن النسب المثلى للعينات غير المسلحة المحضرة على البارد هي: (1% MEKP + 1% Cobalt Naphthenate) و (0.8% MEKP + 1% Cobalt Naphthenate) و للعينات المسلحة بطبقة من الألياف الزجاجية و المحضرة على البارد هي: (1% MEKP + 0.8% Cobalt Naphthenate) و ((0.2-0.4) % MEKP + 1% Cobalt Naphthenate ). أظهرت الاختبارات أيضاً أن أفضل قيم للشد عند التحطم يمكن الحصول عليها عند تحضير العينات على الساخن بدرجة حرارة 100 Cº و ذلك بعد حدوث التصلب في الفرن و المعالجة الحرارية عند هذه الدرجة لمدة زمنية 15 min.
درست في هذا البحث الخواص الديناميكية للبولي كربونات (P.C) في الحالتين المنصهرة و الصلبة عند درجات الحرارة ٢٠٠ , ٢١٠ , ٢٢٠ , ٢٣٠ ºC و بزاوية تشوه للاجهاد ٢ْ ، و باستخدام جهاز الميزان الريومتري نظام الدكتور كبيس.
نتيجة للتطور الصناعي الكبير الذي شيده العالم في كافة المجالات، سعى العلماء و الباحثون الى تصنيع مواد جديدة تمتلك خواص هندسية متميزة بتكلفة اقتصادية منخفضة بما يتناسب مع الاستخدامات و التطبيقات الصناعية المتعددة لذا قمنا بهذا البحث الحالي بتحضير مو اد مركبة ذات أساس معدني من سبيكة الألمنيوم مدعمة بدقائق تدعيم مختلفة حجمها من رتبة الميكرون من كربيد السيلكون و أكسيد التيتانيوم بنسب وزنية محددة بطريقة السباكة بالتحريك بهدف الحصول على ألمنيوم بخواص ميكانيكية مُحسنة.
تعد عملية تلبيد المسحوق السائب للمساحيق المعدنية من العمليات المهمة في الصناعة يتم فيها ربط و تماسك دقائق المسحوق مع بعضها البعض. تعد الفلاتر عالية المسامية الملبدة من المساحيق المعدنية من أفضل الفلاتر . يهدف هذا البحث بشكل أساسي إلى دراسة تأثير د رجة حرارة تلبيد المسحوق السائب على الخصائص الميكانيكية للفلاتر الغازية الملبدة التي تعمل بضغط 200 bar.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها