بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تمَّت دراسة استجابة صنف الشعير فرات9 (ثنائي الصف) لجرعات متباينة من أشعة غاما (rays γ) (10,15,20 كيلو راد)، بهدف تقييم و توصيف الصفات الكمية و النوعية، و تحديد و حساب نسبة التغيرات الكلية و النسبية، و تحديد أفضل الجرعات المستخدمة من أشعة غاما، و دراس ة علاقات الارتباط بين الصفات المدروسة في الجيل الثاني.
اكتشفت طفرتان في الإكسون 28 من مورثة فون فيلبراند لدى رجل A و امرأة B مصابين بمرض فون فيلبراند. و قد أظهرت الاختبارات النوعية مثل مقايسة ارتباط VWF:FVIII و مقايسة ارتباط الكولاجن VWF:CB و تحليل بروتين العامل VWF أن مرض VWD هو من نمط 2A في المورثة. ك ما كشف تحري الإكسون 28 بواسطة تقنية PCR و سلسلة أسس الدنا DNA عن وجود الطفرة A1 (C>T) في المريض A و الطفرة B1 (G>A) في المريضة B و هي طفرات مسؤولة عن ظهور المرض VWD مما يؤكد على أن مورثات التخثر الطبيعية هي مورثات منظمة و مبرمجة ذاتياً.
هدفت هذه الدراسة إلى التأكد من ثباتية السلالات الطافرة من فول الصويا في مواقع بيئيـة مختلفـة و إلى انتخاب السلالات الأفضل في كل موقع. انتخبت هذه السلالات و البالغ عددها 15 سلالةً استناداً إلـى تجارب سابقة لكونها باكورية أو ذات إنتاجية أعلى من الشاه د. استمرت الدراسة ثلاث سنوات متتالية و في ثلاثة مواقع بيئية مختلفة هي: الرقة – إدلب – اللاذقية. زرعت التجارب عبر السنوات و المواقع وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملـة RCBD مـن ثلاثـة مكررات. أظهرت النتائج وجود فروق معنوية بين كل من السلالة و المواقع و السـنة فـي صـفتي الباكوريـة و الإنتاجية و كان التآثر (سلالة × موقع) و (سلالة × سنة) معنوياً في كل من الباكورية و الإنتاجية. أما بالنسبة للباكورية فكان التآثر (سلالة × سنة) غير معنوي، و لوحظت نتيجة معاكسة للإنتاجيـة. علماً أن تآثرات (مواقع × سنة) للإنتاجية و الباكورية كانت معنوية. و كـان للباكوريـة علاقـة إيجابيـة و معنوية مع جميع الصفات (باستثناء وزن المئة بذرة). و كانت الإنتاجية ذات علاقة إيجابية و معنوية مـع جميع الصفات. انتخبت ثلاث سلالات ذات إنتاجية أعلى من الشاهد بنحو (6.142 %) و لا تختلف عنـه بالباكوريـة، و انتخب 4 سلالات أبكر من الشاهد.
طفرت كيميائياً درنات من صنف البطاطا مارفونا بتراكيز (20،30،40) mM من مادة الايتيل ميتان سلفونات EMS، و بثلاثة أزمنة غمر (2،3،4) ساعة خلال عام 2013؛ لتحسين تحمل البطاطا L. Solanum tuberosum للملوحة. جرى زراعة نباتات منتخبة طافرة (5M) للصنف مارفونا و غ ير طافرة من أصناف مارفونا، سبونتا و فلوكا عام 2015، و عرضت النباتات لضغط انتخابي بريها بماء محتو كلوريد الصوديوم بتراكيز من 0 إلى 200 ميللي مول، أدت الزيادة التدريجية في تراكيز الـ Nacl إلى انخفاض معنوي في أغلب الصفات الخضرية و صفة الإنتاج؛ فقد تراوح طول النبات من 68 إلى 41 سم، و عدد الأوراق من 21 إلى 12 ورقة، و تراوح قطر الساق من 1.349 إلى 0.370 سم، و تراوحت المساحة الورقية بين 234.9 إلى 85.4 سم2.؛ تباينت النباتات الطافرة للصنف مارفونا مع غير الطافرة و صنفي سبونتا و فلوكا بقدرتها على إنتاج درنات حيث تراوح عدد الدرنات بين 9.3 و .2.8 درنة، و وزن الدرنات/نبات من 740 إلى 155 غرامًا، و متوسط وزن الدرنة من 75.2 إلى 24.6 غرامًا. بينت النتائج بان هناك تباين في مدى تحمل هذه المعاملات للإجهاد الملحي حيث كان المعاملة 4T3P2 أكثر تحملاً.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها