بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
احتلت الرياضة الاحترافية مكانا بارزا في الحياة العامة في القرن الماضي، و خصوصاً كرة القدم التي أصبحت أكثر رياضة شعبية في العالم كله، لهذا الغرض تم بناء و تطوير الملاعب الرياضية (الاستادات) لتكون مركزا تقام فيه الأحداث الرياضية و لتستوعب أكبر عدد م ن الجميور المتابع لها. و لتلبية حاجات هذا الجمهور و متطلباته المتزايدة (راحة، وصول سهل، حماية .....)مما شكل تحد للمصممين و الإنشائيين لتصميم ملعب يلبي هذه الاحتياجات و يشكل صرحاً حضارياً من الناحية الجمالية و الإنشائية و التقنية. يتناول هذا البحث ملاعب كرة القدم و تطورها عبر التاريخ و أسس تصميمها (المبادئ الأساسية في التصميم-سرعة تفريغ المدرجات-العوامل الخارجية المؤثرة) و توصيات الفيفا في مجال تصميم و انشاء الملاعب الرياضية (الأمور الواجب اعتبارها أثناء عملية التصميم-موقع الملعب) و إلى أهم الأساليب الإنشائية المستخدمة في تغطية الملاعب الرياضية (الدعامة و الجائز-الدعامة الهدف-الإنشاء الكابولي-القشريات الخرسانية- حلقات الشد و الضغط-الشدادات-المنشآت المنفوخة-الإطارات الفراغية-السقوف القابلة للفتح) و المواد المستخدمة في التغطية ، بحيث يشكل دليلاً مبسطاً يغطي جميع النواحي التصميمية و الإنشائية.
تؤثر الإنتاجية على كل قيود المشروع و هي عامل هام لنجاح المشروع. یستعرض هذا البحث العوامل المؤثرة في انتاحیة العمالة في مشاریع التشیید السورية. الهدف من هذا البحث هو تحديد الأسباب المؤثرة على إنتاجية العمالة و من ثم ترتيب هذه الأسباب بالاعتماد على عام ل الأهمية النسبية أو عامل الخطورة لكل عامل. تم تحديد العوامل المؤثرة على نقص الإنتاجية من خلال مراجعة العديد من الدراسات السابقة و اجراء بعض المقابلات مع مدراء مشاريع في الشركات العاملة في محال صناعة التشييد، و بذلك تم تحديد 76 عامل هي الاكثر تأثيرا على انخفاض انتاجية العمالة في مشاريع التشييد السورية، بعد ذلك تم القیام بمسح میداني من خلال تصميم الاستبیان المناسب حيث تم الحصول على 52 استمارة صالحة للتحليل. تم استخدام طريقة مؤشر الأهمية النسبية أو درجة الخطورة لترتيب أسباب تدني إنتاجية العمالة. قد خلصت الدراسة الى أن اهم الأسباب المؤثرة في انتاجیة العمالة هي: تدني الرواتب، و عدم توفر المواد, و الظروف المالية للمقاول، و نقص تعليات السلامة، و حجم ورشة، و قلة المكافآت، و التأخر في صرف الكشوف، و نقص التدريب، و مدى ملائمة ترتيب التنفيذ، و قلة الحوافز.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها