بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تناول هذا البحث دراسة تأثير نسبة المزج (ماء - كحول) في تحديد الزرنيخ بطريقة المعايرة الكمونية الآلية , باستخدام كحول (ميتانول _ إيتانول _ بروبانول)، أجريت عملية المعايرة لحجم محدّد من المحلول المدروس بحجم محدد من محلول قياسي من اليود باستخدام جهاز المعايرة الكمونية الآلية , وذلك بعد تطبيق الشروط (التحليلية والتقنية)المثلى لتحديد الزرنيخ ، ومن ثمّ قمنا بدراسة تأثير نسب المزج في حدّ الكشف عن الزرنيخ في الأوساط المختلطة (ماء_ كحول) . أظهرت الدراسة أن قيمة حد الكشف للزرنيخ تتغير بتغير نوع الكحول المستخدم و نسبته في وسط التفاعل، إذ وصلت إلى (M 10-7× (1وذلك في وسط (75:25 ماء_ ميتانول) ، وعند استخدام وسط (75:25 ماء_ ايتانول) وصل حدّ الكشف إلى (M 10-4× (1، وبالنسبة للبروبانول وصل حد الكشف إلى (M 10-3× (1. كما وصلت قيمة حدّ الكشف للزرنيخ إلى (M 10-5× (1, وذلك في وسط (50:50 ماء_ ميتانول) ، أمّا عند استخدام وسط (50:50 ماء_ ايتانول) وصل حد الكشف إلى (M 10-3× (1، أما بالنسبة للبروبانول وصل حدّ الكشف إلى (M 10-2× (1. بينت الدراسة أنّ استخدام النسبة (75:25 ماء_ كحول) أعطت قيمة أقل لحد الكشف , وبالتالي نتائج أفضل. كما تم حساب الانحراف المعياري و الانحراف المعياري المئوي وحدّ الثقة , بالإضافة إلى الإسترجاعية التي دلّت على كفاءة الطريقة في تحديد تركيز الزرنيخ وحدّ الكشف لكل وسط
يهدف هذا البحث إلى دراسة تأثير شروط جديدة لتحديد الزرنيخ في الأوساط المختلطة (ماء _ كحول)، حيث أن الكحول المستخدم إما(الميتانول _ الإيتانول _ البروبانول) بطريقة المعايرة الكمونية الآلية ، ومن ثم اختيارها كشروط مثلى معتمدة لهذا التحديد. تمت دراسة كل من (قيمة pH الوسط ، نوع الكهرليت وتركيزه ، الشوارد المعيقة) على تحيد الزرنيخ في الاوساط المختلطة (50:50 ماء-كحول) بالمعايرة الكمونية وذلك باستخدا محلول قياسي من اليود. بالإضافة إلى الشروط التقنية التي يجب ضبطها لتحديد القيمة الفعلية لنقطة نهاية المعايرة ومعالجة البيانات الخاصة بسحاحة المحلول القياسي (السرعة الأولية والتباطؤ بالقرب من نقطة نهاية المعايرة). أظهرت الدراسة أن قيمةpH المناسبة للمعايرة الكمونية للزرنيخ باليود (8=pH ) كما تم حساب الانحر اف المعياري و الانحراف المعياري المئوي وحد الثقة بالإضافة إلى الإسترجاعية التي دلت على كفاءة الطريقة من حيث الصحة والدقة في تحديد تركيز الزرنيخ وحد الكشف لكل وسط .
يتناول هذا البحث إمكانية إنتاج كل من الميتانول و الايتانول من مياه الجفت OMW((OMW: Olive Mill Wastewater، و ذلك خلال عملية معالجة حيوية لاهوائية (تخمر) باستخدام جراثيم ممرضة و أخرى معزولة بحرياً. أظهرت النتائج أنه عند تخمر مياه الجفت باستخدام جراثيم الـSalmonella sp. كان أعلى تركيز للميتانول (g/lµ5658.308) عند تركيز مياه الجفت 7.5% في وسط التخمر، و أعلى تركيز للايتانول (g/lµ49.132) عند تركيز17.5% لمياه الجفت. في حين أعطت جراثيم الـPseudomonas sp. أعلى تركيز للميتانول g/l)µ603.76) و الايتانول (g/lµ688.71) عند تركيز 17.5%لمياه الجفت. بينت النتائج قدرة الجراثيم المعزولة من مياه البحر على إنتاج الميتانول و الايتانول؛ بالنسبة لجراثيم X3 تبين وجود علاقة طردية بين ارتفاع تراكيز مياه الجفت (15 , 35,50 )% و ارتفاع تراكيز الميتانول (UL, g/lµ130.406, g/lµ1353.244) على التوالي، على عكس الايتانول الذي كان تحت حدود الكشف (Under limited: UL).
اختبرت في هذا البحث إمكانية استثمار مولاس تكرير السكر الخام فـي إنتـاج كحـول الإيتـانول باستخدام العزلة المتفوقة R1 التي اختيرت في بحث سابق من 20 عزلة محلية لخميـرة cerevisiae Saccharomyces لتفوقها في إنتاج الكحول من مولاس الشوندر السكري المحلي. أب ـدت العزلـة R1 المأخوذة من راسب تخمير النبيذ من مصنع للمشروبات في منطقة كفرام أيضاً تفوقها في انتاج الايتانول من ركيزة المولاس الناتج من تكرير السكر الخام على باقي العزلات، و درس بعد ذلـك تـأثير درجـات الحرارة 20 و 25 °و 30 °و 35°م و درجات الحموضة (pH (4 و 5. 4 و 5 و 5.5 و تركيز المادة الجافـة (Bx (16 % و 20 % و 24 % و 28 % في قدرة هذه العزلة في إنتاج الإيثانول من المولاس النـاتج عـن تكرير السكر الخام. أثبتت الدراسة أن أفضل مردود من الإيثانول باستخدام العزلة R1 قد تَحقّق عند درجة حرارة 30 م و pH 5 و تركيز مادة جافة (Bx) في المولاس 16%.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها