بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
هدف الباحث إلى التعرف على مفهوم هجرة رأس المال البشري, و معرفة الأسباب الداخلية الرئيسية وراء انتشار ظاهرة هجرة رأس المال البشري في سورية, من خلال دراسة أثر مجموعة من العوامل الاقتصادية و الاجتماعية و الصحية (معدل البطالة, معدل الوفيات, العمر المتوقع عند الولادة, نسبة التشغيل على عدد السكان (15 عاماً و أكثر), و معدل التضخم, معدل تخرج طلاب المرحلة الجامعية الأولى, و معدل تخرج طلاب الدراسات في الجامعات السورية) في معدل هجرة رأس المال البشري, بالاعتماد على البيانات الاحصائية خلال الفترة الواقعة بين عامي 1990-2010, و توصل الباحث إلى أهم النتائج التالية: أن ارتفاع معدل التضخم يؤدي إلى ارتفاع معدل هجرة رأس المالي البشري, في حين أن انخفاض معدل البطالة يؤدي إلى ارتفاع معدل الهجرة, إلا أن ارتفاع نسبة التشغيل يؤدي إلى ارتفاع طفيف بمعدل الهجرة و يعزى ذلك إلى أن أغلب الفئات الشابة تتابع دراساتها خارج البلد بعد التخرج من المرحلة الجامعية الأولى, في حين أن ارتفاع العمر المتوقع عند الولادة يؤدي إلى انخفاض شديد في معدل هجرة رأس المال البشري, و أن ارتفاع نسبة الخريجين من المرحلة الجامعية الأولى يؤدي إلى ارتفاع معدل هجرة رأس المال البشري, و يعزى ذلك إلى أن النسبة الأكبر من الخرجين تفضل الهجرة باحثة عن العمل أو لمتابعة تعليمهم في الدول الأخرى, في حين أن ارتفاع نسبة خريجي طلاب الدراسات يؤدي إلى انخفاض معدل هجرة رأس المال البشري, و يعزى ذلك إلى أنهم فضلوا متابعة تحصيلهم العلمي داخل البلد, مما يقلل من فرص هجرتهم بسبب متابعة تعليمهم, أو بسبب ازدياد وعيهم لأهمية تواجدهم داخل البلد.
هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على مستوى جودة الخدمات الصحية المقدمة في المشفى الوطني في محافظة اللاذقية من وجهة نظر العاملين في مديرية الشؤون الاجتماعية، و معرفة مستوى رضا المستفيدين من الخدمات الصحية المقدمة في هذا المشفى وفقاً لعينة الدراسة. تكوّن مج تمع الدراسة من العاملين في مديرية الشؤون الاجتماعية المراجعين للمشفى الوطني في المنطقة المذكورة. استخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي لقياس رضا المستفيدين من جودة الخدمات الصحية المقدمة في المشفى الوطني، و تم تصميم و توزيع استبانة على العاملين المستفيدين من الخدمات الصحية المقدمة بغية قياس درجة جودة هذه الخدمات في المشفى المذكور، كما تم دراسة و تحليل البيانات باستخدام برنامج SPSS ، و بعد تحليل البيانات تبين عدم توفر المستوى المطلوب من جودة الخدمات الصحية المقدمة في المشفى الوطني في اللاذقية من وجهة نظر العاملين في مديرية الشؤون الاجتماعية وفقاً لأبعاد جودة الخدمات الصحية (الملموسية، الاعتمادية، الاستجابة، التعاطف، الثقة و الأمان).
هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على مستوى جودة الخدمات الصحية المقدمة في المراكز الصحية في محافظة اللاذقية , و معرفة مستوى رضى المستفيدين من الخدمات الصحية المقدمة في هذه المراكز، تكون مجتمع الدراسة من العائلات المراجعة للمراكز الصحية في المنطقة المذكور ة . استخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي لقياس رضى المستفيدين من جودة الخدمات الصحية المقدمة في المراكز المذكورة، وتم تصميم وتوزيع استبانة على العائلات المستفيدة من الخدمات الصحية المقدمة بغية قياس درجة جودة الخدمات في المراكز المذكورة، كما تم دراسة و تحليل البيانات باستخدام برنامج spss ، و بعد تحليل البيانات تبين عدم توفر جودة للخدمات الصحية المقدمة في المراكز الصحية في منطقة إشراف الشامية وفقا لأبعاد جودة الخدمات الصحية (الملموسية، الاعتمادية، الاستجابة ،التعاطف ،الثقة والأمان) من وجهة نظر المستفيدين من الخدمات المقدمة.
بهدف تحليل هيكل العلاقة المتبادلة بين مكونات معدل النمو السكاني من ولادة و وفاة و هجرة و اثنين من أشد العوامل تأثيراً فيها و هما المستويين التعليمي و الصحي في سورية و بناء نماذج رياضية تمثل هذه العلاقة تم استخدام طريقة تحليل الارتباط القانوني، و ذلك لعدد من المؤشرات التعليمية و الصحية المؤثرة على مكونات معدل النمو السكاني (معدل المواليد الخام، معدل الوفيات الخام، معدل صافي الهجرة). و قد تم التوصل بنتيجة البحث إلى إثبات وجود علاقة قوية جداً و دالة إحصائياً بين مكونات معدل النمو السكاني و كلاً من المستوى التعليمي و الصحي. و تبين أن الوفاة تتأثر بشدة بكل من المستوى التعليمي و الصحي بينما تتأثر الهجرة بشدة بالمستوى الصحي.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها