بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تحتوي معاجين الطباعة على مواد مثخنة غالبا ماتكون بوليميرات طبيعية أو تركيبية . يكون دور المواد المثخنة تثخين المعجونة و إعطاءها قواما لزجا , و ذلك بهدف منع انتشارها العرضي و لتحسين دقة الرسوم . الهدف من البحث دراسة تأثير نوع و تركيز المواد المثخنة في معجون الطباعة , باستخدام أصبغة الأحواض بإجراء ثنائي المرحلة , و ذلك على كل من خصائص الثباتية و المردود اللوني . المواد المثخنة المستخدمة عادة في هذا الإجراء هي ألجينات الصوديوم و صمغ الغوار و إيتر النشاء . تبدي الوصفة التقليدية لمعجون الطباعة في هذا الإجراء انخفاضا في الثباتية تجاه الاحتكاك الجاف و الرطب عند الطباعة بألوان غامقة . تم العمل على استخدام مادتين مثخنتين فقط و بتراكيز مختلفة و من ثم اختيار الثباتية تجاه الاحتكاك . تم قياس اللزوجة للمعاجين المختبرة لما لها من تأثير على نفوذ معجونة الطباعة عبر القماش و بالتالي تأثيرها على المردود اللوني للطباعة.
درس في هذا البحث تأثير التغيرات الفصلية (خلال عام واحد) في مردود كاراجينان الطحلب البحـري musciformis Hypnea و صفاته. تراوح مردود الكاراجينان بين 31 - 46 % و قد سجل أعلى مـردود بين شهري نيسان و أيلول و أدناه في كانون الأول. وصلت القيمـة العظمـى لقـ وة الهـلام فـي أيلـول خلال آذار. راوحت قـيم اللزوجـة بـين 22 و 44 2 في حين سجلت القيمة الدنيا 90 غ/سم 2 260غ/سم سنتيبوازاً، و سجلت أعلى قيمة في أيلول. لم يلاحظ أي تأثير للتغيرات الفـصلية فـي درجتـي الـذوبان 60-70°م و التهلم 42-50°م. تشير هذه النتائج إلى إمكانية عد musciformis Hypnea مصدراً جيداً لإنتاج الكاراجينان التجاري مستقبلاً.
حضرتْ مستحلبات تتكون من ماء و دهن و لحم باستخدام لحم الفروج و دهن الأغنام ، و قـد اختلفـت المستحلبات المحضرة فيما بينها بكمية اللحم المستخدمة في الخلطة و نسبة الدهن المضافة؛ و ذلك بهـدف دراسة تقييم مؤشرات تحديد زمن و درجة الحرارة النهائية و الحرجة لعملية تشكيل مستحلبات اللحوم التي يجري بموجبها الحصول على مستحلب ثابت باستخدام دهن إلية أغنام العواسي المحلية.
هدفت هذه الدراسة إلى استخلاص الصمغ من ثمار العناب للنوعين العناب العادي Z .jujube و العناب البري LotusZ. و دراسة الخصائص الفيزوكيميائية و الوظيفية له و أجريت عملية الاستخلاص تحت ظروف موحدة من درجات الحرارة و نسبة خلط الثمار مع الماء و نسبة المذيب الم ستخدم في الترسيب . بلغ مردود الصمغ المستخلص من ثمار العناب العادي 5.8غ/100 غ من الوزن الجاف للثمار بينما كان أعلى من ذلك بكثير بالنسبة للصمغ الناتج من ثمار العناب البري حيث وصل المردود إلى 25.23غ /100 غ من الوزن الجاف للثمار. كانت قيم الرقم الهيدروجيني و معامل الانكسار و معامل هاوسنر و معامل الانضغاط و معامل الانتفاخ في الماء لصمغ العناب العادي (6.32 , 1.3348 ,1.048 ,4.68 ,4.28) على التوالي ,بينما كانت في صمغ العناب البري (6.32 ,1.3360 ,1.162 ,13.41 , 5.42) على التوالي و كانت قيمة الكثافة النوعية لمحلول الصمغ المحضر بتركيز 1% في صمغ العناب العادي 1.0021غ/سم3 و بلغت في صمغ العناب البري 1.0025غ/سم3, أما قيمة كثافة الكتلة و الكثافة المنقورة فقد بلغت في مسحوق الصمغ الناتج من ثمار العناب العادي (0.41 و 0.43)غ/سم3 على التوالي في حين كانت في الصمغ الناتج من ثمار العناب البري (0.43 و (0.50غ/سم3 على التوالي . أما في ما يتعلق بالخصائص الوظيفية للصمغ المدروس كانت قيم كل من قابلية ربط الماء و اللزوجة و قابلية ربط الزيت و القدرة الاستحلابية للصمغ الناتج من ثمار العناب العادي على التوالي 14.6غ ماء/غ صمغ جاف –1.19 سنتي بويز-2.52غ زيت عباد شمس/غ صمغ جاف –%50 , فيما كانت أعلى من ذلك في الصمغ الناتج من ثمار العناب البري حيث وصلت إلى 34غ ماء/غ صمغ جاف –1.23 سنتي بويز- 3.22غ زيت عباد شمس/غ صمغ جاف –%51.6 . تشير النتائج إلى إمكانية استخدام الصمغ المستخرج من ثمار العناب للنوعين العادي و البري كمادة مثبتة في بعض الصناعات الغذائية.
يهدف البحث إلى دراسة تأثير التغيرات الفصلية في مردود و صفات أغار الطحلب البحري Pterocladia capillacea. تظهر النتائج أن هناك تأثير واضح للتغيرات الفصلية في المردود و الصفات الفيزيائية و الكيميائية للآغار المستخلص. يتراوح مردود الآغار من 10.1 إلى 33.8 % و قد كان أعظمياً خلال شهر حزيران حيث وصل إلى 33.8 % و أدناه في كانون الأول حيث بلغت قيمته 10.1% من عامي 2014-2015 م. بلغت القيمة العظمى لقوة الهلام في حزيران 789 g/cm2 و القيمة الدنيا g/cm2 183 خلال كانون الأول و متوسط نسبة الكبريتات 3.42% . أما قيم اللزوجة فتراوحت بين 35.7 و 81.4 cP، و سُجلت أعلى قيمة في تموز cP81.4. تراوحت درجة حرارة الذوبان 78- 86.5 C ° و التهلم من 35 إلى 25C °.
يهدف البحث إلى دراسة تأثير عامل pH استخلاص الأغار من الطحلب البحري Pterocladia capillacea في مردود الأغار و بعض خصائصه الفيزيائية وذلك باستخدام درجات مختلفة من pH (4- 4.5- 5- 5.5 – 6 – 6.5 – 7- 7.5 - 8). بلغ المردود الأعظمي للأغار المنتج 37.45 % عند درجة pH=5 و قوة تهلم 562g/cm2 و لزوجة 10.7cP و أدنى قيمة 15.45% عند عند درجة pH=8 مترافقة مع أعلى قوة تهلم 768 g/cm2 و لزوجة cP 156. تراوحت درجة تهلم و ذوبان الأغار بين ( 22 و 33.5 οC) ثم ( 75و 86 οC) على التوالي.
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها