ميتافيزيقا الحضور عند هسرل

Metaphysics of Presence With Husserl

972   0   54   0 ( 0 )
 تاريخ النشر 2016
  مجال البحث فلسفة
 تمت اﻹضافة من قبل شمرا

لقد اتّسمت الفلسفة الغربية بشكل عام بالصفة التي أطلق عليها دريدا اسم (ميتافيزيقا الحضور)، و هي عبارة عن حركة فكريّة بدأت مع فلاسفة اليونان و بلغت ذروتها مع هيغل من خلال فكرة الميتافيزيقا. إنَّ المشكلة المراد بحثها هنا، هي كيف أنَّ هذه الحركة الفكرية تحرّكت باتّجاه معين من خلال موضوع معين، ألا و هو الانتقال من اللحظة الميتافيزيقية إلى لحظة الحضور، بمعنى آخر، تحوّل الفكرة الميتافيزيقية للوجود، كما هو بذاته، إلى فكرة الحضور المطلق. لذلك سنحاول في هذه الدراسة توضيح، كيف أن فكرة الميتافيزيقا عند هسرل تكشف عن ذاتها من خلال ثلاثة مواضيع و هي: 1. إن الحدس هو الأساس الإبستمولوجي للوضعية الصادقة. 2. إن المجال المتعالي هو مجال الوجود. 3. إن الوجود الذي يعطي ذاته في الحدس، هو لحظة إبستمولوجية. هذا يعني أن الوجود هو الحضور المطلق و اللحظة الميتافيزيقية في آن معاً. و بهذا سنحاول أن نظهر أن لهسرل افتراضاً مسبقاً ألا و هو، "ميتافيزيقا الحضور".

المراجع المستخدمة
Derrida, J. Speech and phenomena, and Other Essays on Husserl's theory of Signs, TRANS. D.Allison. Evanston: Northwestern University Press, 1973
Husserl, E. Ideas: General Introduction to Pure Phenomenology, trans. Gibson, London: George Allen and Unwin, Ltd., 1931
Husserl, E. Logical Investigations, 2 vol., trans. J.N.Findlay, New York; Humanities Press, 1970
قيم البحث
أعلن في شمرا
التعليقات
جاري جلب التعليقات جاري جلب التعليقات