حمص…دخان معمل الأسمدة الملوث يمنع الطلاب عن التعليم

الطلاب لم يذهبوا اليوم إلى مدارسهم والشركة الروسية لم تف بوعودها

سناك سوري _ حمص 

تجددت اليوم مشكلة انبعاث الدخان الملوث من معمل “السماد الآزوتي” في بلدة “قطينة” بريف “حمص”.

وقال مصدر محلي في البلدة لـ سناك سوري إن المشكلة عادت من جديد وجميع وعود الشركة الروسية المستثمرة للمعمل بصيانة المداخن لوقف التسرب لم تتحقق، مشيراً إلى أن التلوث في تزايد مستمر.

كمية الدخان المتسربة من المعمل اليوم جعلت من الصعب رؤية مباني المدارس بحسب المصدر الذي قال إن مسؤولاً محلياً قام بإعادة الطلاب إلى منازلهم وإيقاف دوام اليوم حرصاً على سلامتهم، فيما لم يعد بوسعِ الأهالي فعل شيء لحل المشكلة لأن أحداً لم يعد يستجيب لهم وفق المصدر.

وسبق لأهالي “قطينة” أن نفذوا اعتصاماً دعوا خلاله إلى حل المشكلة من جذورها وصيانة المعمل لوقف التلوث، وتلقوا آنذاك وعوداً من الشركة الروسية بصيانة القسم الذي يسبب التسريب إلا أن شيئاً من ذلك لم يحدث.

أعلن في شمرا