مطالبات بزيادة منافذ البيع… السورية للتجارة تبيع 380 طناً من السكر والرز والشاي بحماة

حماة-سانا

باعت السورية للتجارة بحماة خلال الشهر الماضي 380 طنا من مواد السكر والشاي والرز بأسعار مخفضة مدعومة بموجب البطاقة الذكية.

وأوضح مدير السورية للتجارة بالمحافظة المهندس أديب حمد في تصريح لنشرة سانا الاقتصادية أنه تم بيع 250 طناً من السكر و125 طناً من الرز بالإضافة إلى ثلاثة أطنان من الشاي مبيناً أن عمليات البيع مستمرة لهذا الشهر في جميع منافذ البيع للفرع والموزعة في أنحاء المدينة ومضاف إليها مادة زيت دوار الشمس.

ولفت حمد إلى أن مشكلة الازدحام الشديد التي شهدتها أغلب فروع المؤسسة الشهر الماضي ستكون أقل هذا الشهر بالتزامن مع افتتاح منافذ جديدة وتسيير سيارات جوالة إلى أماكن الازدحام والاختناق في المناطق والأرياف وبعض الأحياء داخل المدينة إضافة إلى التسريع في عمليات التغليف مبينا إن الفرع عمل على تزويد القرى البعيدة غير المتواجد فيها منافذ بيع بسيارات جوالة لبيع هذه المواد ونعمل على معالجة أي شكوى من قبل المواطنين حول عملية التوزيع مشيرا إلى أن جميع فروع ومنافذ بيع السورية للتجارة تتوافر فيها مواد جيدة وبأسعار تنافسية بما في ذلك الخضار والفواكه واللحوم البيضاء والحمراء إضافة إلى الزيوت والسمون والمعلبات وبعض الحبوب بنوعية جيدة .

من جهته اشاد المواطن علي السلوم بتجربة توزيع مواد أساسية للأسرة عبر البطاقة الذكية وبأسعار مخفضة عن السوق المحلية وخاصة السكر الذي تقل أسعاره بنسبة 40 بالمئة داعياً إلى زيادة منافذ البيع للسورية للتجارة وخاصة في ريف المحافظة من أجل تخفيف الازدحام عن مركز المدينة.

وأشارت المواطنة مريم الخضر إلى أن التجربة ناجحة وتمنع استغلال واحتكار التجار وسوف تنعكس انخفاضا على أسعار هذه المواد بالأسواق مطالبة بزيادة هذه الكميات وتوسيعها بحيث تشمل السمن والمتة وغيرها من المواد الأساسية إضافة لزيادة منافذ البيع وخاصة في الريف.

ولفت المواطن علي قدور إلى أن التجربة جيدة و ناجحة لكن يجب أن تكون الكميات الموزعة متناسبة مع عدد أفراد الأسرة.

سالم الحسين

أعلن في شمرا