دام برس : دام برس | سيدات اكتسبن الشهرة من عشقهن للألوان

ربما لكل منا لونه المفضل، والذي يجعلنا نشعر بالراحة والسعادة، وقد يؤثر حبنا لهذا اللون على اختياراتنا لبعض الأشياء والمشتريات ليس أكثر، ولكن هنالك بعض الأشخاص يجعلون من لونهم المفضل أسلوب حياة وهوساً يسيطر على جميع أمور حياتهم.

نستعرض لكم قصصاً لبعض السيدات اللاتي سيطر عليهن حب هذه الألوان حتى وصلن إلى الشهرة:

إيلا لندن – الأصفر

رتدت إيلا لندن اللون الأصفر كل يوم منذ عام 2012، جاء ذلك بعد أن قررت إيلا وخطيبها أن اللون الأصفر سيكون لون زفافهما لتكريم والدها الذي فقدته، لاحظت إيلا أنها تميل إلى هذا اللون، وقامت إيلا في العام الماضي بإكمال تحدٍ لمدة 365 يوماً على انستغرام والذي جعلها ترتدي اللون الأصفر تماماً خلال هذه الفترة، وبذلك أصبح لها شعبية كبيرة في مواقع التواصل الاجتماعي وباتت شخصية مشهورة.

إليزابيت سويتهارت – الأخضر

حب «إليزابيت سويتهارت» البالغة من العمر 74 سنة للون الأخضر فاق كل التوقعات، إلى درجة جعلتها تصنع عالماً خاصاً باللون الأخضر، والذي جعل الآخرين يلقبونها باسم السيدة الخضراء.
إذ أصبحت تعيش في عالم كامل باللون الأخضر فقط، من ملابس وأغراض المنزل وحتى شعرها الذي صبغته بالكامل باللون الأخضر.
وتقول إليزابيت: «لقد لقبت بالسيدة الخضراء منذ أن قمت بصبغ شعري، فقد اعتدت على حب اللون الأخضر منذ حوالي عشرين عاماً، وعندما أشاهد اللون الأخضر أشعر بالسعادة، لذا أشتري كل شيء بهذا اللون، حتى لقبني سكان الحي بالسيدة الخضراء».
حب الأخضر ينبع من ماضيها، فقد نشأت في مدينة نوفا سكوتيا الصغيرة بكندا، حيث ترعرعت وسط أجدادها ومع الألوان الخضراء للغابة، علمتها جدتها أن ترسم وتصنع الملابس بنفسها والتي عززت حبها للفن ولهذا اللون، بعد فترة أصبحت السيدة الخضراء شخصية مشهورة، ويذهب الكثير من الأشخاص للتصوير معها.

كيتين كاي سيرا – الوردي

أعلن في شمرا