في دمشق.. كيلو “اللحمة” بـ 13 ألف.. والاستهلاك ينخفض 40% !

أكد رئيس جمعية اللحامين في دمشق إدمون قطيش أن استهلاك اللحم في دمشق انخفض خلال الشهرين الأخيرين إلى أكثر من 40 %، وذلك بسبب الارتفاع الكبير الذي طرأ على أسعار اللحوم خلال الفترة الأخيرة، حيث وصل سعر كيلو لحم الخروف “الهبرة” إلى 13 ألف ليرة سورية، ولحم العجل إلى 8500 ليرة، لافتاً إلى أن استهلاك دمشق قبل حوالي الشهرين كان بحدود 2000 رأس من الخروف يومياً، أما الاستهلاك اليوم فهو 459 رأس فقط في المسلخ الفني، وبالمقابل كان سعر لحم الخروف منذ شهرين بين 5000 – 6000 ليرة سورية فقط!

وبحسب مانشرت وكالة أنباء آسيا لفت قطيش إلى أن الأسعار الرائجة بعيدة كل البعد عن التسعيرة التي وضعتها محافظة دمشق في وقت سابق والمعتمدة حتى اليوم، حيث ترفض المحافظة تعديل التسعيرة على الرغم من أن البيع بأقل من الأسعار الرائجة سيشكل خسارة للحامين، خاصة وأن سعر كيلو رأس الغنم الحي 4400 ليرة، مضيفاً أن اللحامين يعانون اليوم من ضعف الإقبال على شراء اللحوم، سيما وأن الخروف يبقى عند اللحام عدة أيام حتى يتمكن من بيعه، لذا باتوا يلجأون إلى شراء أجزاء من الخروف بدلا عن شرائه كاملا، وهذا يتسبب بخسارة حقيقية لهم،”فمن يشتري اللحوم اليوم” كما يقول!.

السبب الأول لهذا الارتفاع الكبير في الأسعار حسب رئيس جمعية اللحامين هو تهريب أعداد كبيرة من المواشي خارج الحدود السورية، مشيراً إلى الجمعية ناشدت مراراً الجمارك والمحافظة للوصول إلى حل جذري يحد من هذه الظاهرة، دون نتيجة حتى الآن، أما السبب الثاني فهو الارتفاع الكبير في أسعار الأعلاف أيضاً.

أعلن في شمرا