سفيرة السعودية في واشنطن تغرد بعد أدائها القسم أمام الملك سلمان

عقب أدائها القسم أمام الملك سلمان بن عبد العزيز تعهدت السفيرة السعودية الجديدة في الولايات المتحدة، الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، بالعمل لتحقيق تطلعات سلطات بلادها في منصبها.

وكتب الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان البالغة من العمر 44 عاما، وهي أول سيدة سعودية في تاريخ المملكة تتولى منصب سفير الرياض في واشنطن، عبر تغريدة في "تويتر" أعقبت أداءها اليمين: "تشرفت بأداء القسم أمام سيدي خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - سفيرة لمقامه الكريم لدى الولايات المتحدة الأمريكية. أسأل المولى عز وجل أن أكون أهلا للثقة الملكية الكريمة وأن أوفق في تحقيق تطلعات القيادة".

وهنأت السفارة الأمريكية في الرياض، الأميرة ريما بعد أدائها القسم، مغردة:

وقد عين العاهل السعودي الملك سلمان الأميرة ريما في فبراير الماضي، سفيرة للمملكة في واشنطن، خلفا للسفير السابق، نجله الأمير خالد بن سلمان بن عبد العزيز.

وشغلت الأميرة ريما منصبي رئيس الهيئة العامة للرياضة للقسم النسائي في أغسطس 2016، ورئيسة لمجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية، في أكتوبر 2017.

المصدر: RT + وكالات

أعلن في شمرا