“ألف نون” تدعو الفنانين التشكيليين إلى المشاركة بمعرض “مغادرة 24”

دمشق-سانا

في خطوة تلامس إنسانية الجندي العربي السوري والتعرف على عوالمه الوجدانية وتحويلها لحالات فنية دعت صالة “ألف نون” للفنون والروحانيات الفنانين التشكيليين السوريين إلى المشاركة بمعرض “مغادرة 24” بالتعاون مع وزارة الثقافة واتحاد الفنانين التشكيليين السوريين.

ويهدف المعرض إلى التعرف على العوالم الإنسانية والوجدانية للجندي السوري وتحويلها لحالات فنية لتوثيقها بأعمال تصويرية ونحتية والارتقاء بالعمل الفني إلى مستوى يليق ببطولات الجيش العربي السوري.

وفي تصريح لوكالة سانا أكد مدير الصالة الفنان التشكيلي بديع جحجاح أن الجندي السوري لم يخلق ليقاتل ويدافع عن الوطن فحسب فهو مرتبط بعالمه الخاص وبيئته وأسرته لذلك كثيرا ما يضطر حتى في أوقات الحرب والظروف الاستثنائية أن يطلب مغادرة ساحة القتال لرؤية أسرته.

ولفت إلى أن هذه الحالة تعبر عن مشاعر شوق وحنين ما يساعد ويحرض خيالات الفنانين التشكيليين لتكون حاضرة في التعبير عن الانتظار وظروف الدفاع عن الأرض والأحلام المشبعة بالحياة ومن هنا انبثقت فكرة معرض “مغادرة 24”.

ورمزية عنوان المعرض بحسب جحجاح تعكس حالات استثنائية وخصوصا في ظروف الحرب وتمثل الرؤية السريعة والخاطفة والمكثفة للتشبع من كل شيء ما قبل العودة إلى المعركة وهي فاصل حتمي من وجهة نظر الجندي بين حياته الطبيعية وبين المعركة.

ودعا جحجاح الفنانين إلى المشاركة في المعرض لما يحتويه من صور عن الحياة والحب وهي صور عديدة يعيشها الجندي أثناء التفكير في المغادرة وتكون أكثر اشتعالاً في الطريق إلى البيت مع رغبات كثيرة ما بين التحقق والارتواء وعدمه.

وعن آلية المشاركة بالمعرض أشار إلى أنه بإمكان جميع الفنانين المشاركة ما بين الـ15 من حزيران و الـ15 من تموز المقبل بتقنيات حرة في مجال التصوير على أن يكون قياس العمل 48 ضرب 48 سم وفي مجال النحت بقياس 24 ضرب 24 سم حيث ستعرض الأعمال على لجنة تحكيم مختصة لاختيار الفائز منها ومنح جوائز مالية وعينية.

رشا محفوض

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

أعلن في شمرا