موقع لبناني: الحريري يروج لوزيرة داخليته لترؤس الحكومة الجديدة

كشفت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الأربعاء، أن رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري يروج لاسم وزيرة داخليته، كبديل له في رئاسة الحكومة اللبنانية المقبلة.

وقال موقع "ليبانون ديبايت"، إن "الحريري تتكون لديه رغبة بعدم ترؤس الحكومة المقبلة، وهو يعمل على تسويق وزيرة الداخلية في حكومة تصريف الأعمال، ريا الحسن، لدى القيادات السياسية والحزبية، لترؤس الحكومة الجديدة".

وأشار الموقع إلى أنه "في حال لم تكن عملية التسويق هذه إيجابية، سيطرح الحريري اسم السفير السابق في الأمم المتحدة، نواف سلام، لترؤس الحكومة العتيدة"، لافتا إلى أن الحريري "قد يصطدم بتصلب القوى السياسية في شأن دخول رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل إلى الحكومة الجديدة"، متحدثا عن معادلة "باسيل والحريري، يدخلان معا إلى الحكومة أو يخرجان معا".

وتشغل الحسن حاليا منصب وزيرة الداخلية، وتعد أول امرأة تتقلد هذه الوزارة في تاريخ لبنان، وكانت قد تسلمت سابقا وزارة المال في حكومة رئيس الحكومة سعد الحريري (2009-2011)، في عهد الرئيس اللبناني ميشال سليمان.

يأتي ذلك في وقت تتواصل فيه احتجاجات اللبنانيين، لليوم الـ 21 على التوالي، حيث أقدم المحتجون اليوم على الاعتصام أمام المرافق العامة في كل المحافظات، كما نفذ طلاب المدارس والجامعات اعتصامات حاشدة امتدت من الشمال إلى جنوب لبنان.

المصدر: "ليبانون ديبايت"

أعلن في شمرا