اختفاء “إنجي خوري” في “دبي” وأنباء تتحدث عن خطفها

الجسمي على “انستغرام”: سلموا على إنجي إذا شفتوها

سناك سوري – متابعات

نقل موقع “فن” أن المغنية السورية و ناشطة السوشيل ميديا “إنجي خوري” اختفت في “دبي” يوم الأحد الماضي، بعد أن داهم سبعة شبان غرفتها في الفندق، و جردوها من أموالها وأوراقها الثبوتية، و إجبارها على فتح خزانة الغرفة، التي كان بداخلها بعض المجوهرات وعربون مالي كانت “إنجي” قبضته عن حفلها، الذي ستحييه إلى جانب الفنان “وديع الشيخ” ولم يتم التعريف على هويتهم، بحسب الموقع.

أحد المقربين من “خوري” لم يذكر لموقع “الجديد أون لاين” رؤية أصدقاء “إنجي” للمقتحمين و اكتفى بالقول «استيقظنا صباح اليوم و لم نجد “إنجي” في الفندق مع أغراضها، عندما حاولنا التواصل معها لم تجب، الأمر الذي دفعنا إلى التواصل مع محاميها في الإمارات، الذي أكد بأنه يجب الانتظار لمرور وقت قانوني معين قبل الإبلاغ عن اختفائها».

اختفاء “إنجي خوري” في “دبي” وأنباء تتحدث عن خطفها

اختفاء ” إنجي خوري” تزامن مع نشر الإعلامي الإماراتي “صالح الجسمي” ستوري على صفحته الشخصية كتب فيها «سلّموا على إنجي الخوري لو شفتوها»، الأمر الذي آثار الشكوك حول علاقته باختفائها خصوصاً أنه كان قد وجه سابقاً رسالة تهديد لها وقال إنه «سيتم مقاضاتها في حال تجاوزت الخطوط الحمراء في الإمارات».

“خوري” كانت قد غادرت لبنان بعد أن رحلتها السلطات اللبنانية بعد مشكلات بينها وبين الفنانة اللبنانية قمر والفنان آدم الذي رفعت “خوري” دعوى ضده وتسببت بتوقيفه بتهمة خطفها.

يذكر أن “خوري مغنية سورية وناشطة على “السوشل ميديا” تحصد عشرات آلاف المشاهدات على انستغرام يومياً، ويتابعها جمهور من مختلف الوطن العربي ومن “الجنسين” أثارت جدلاً واسعاً خلال الفترة الماضية”.

أعلن في شمرا