بعد

خفضت أكبر وكالة تصنيف صينية CCXI التصنيف الائتماني السيادي للولايات المتحدة في ظل الوضع المرتبط بسقف الدين العام الأمريكي.

وقالت الوكالة في منشور بشبكة WeChat الاجتماعية: "خفضت China Chengxin International Credit Rating Co (CCXI) التصنيف الائتماني السيادي للولايات المتحدة من AAA إلى AA + في 25 مايو 2023 بتوقيت بكين، ووضعت التصنيف على قائمة المراجعة مع إمكانية خفض التصنيف".

وقالت الوكالة إن التناقضات المتفاقمة بين الطرفين (الجمهوريين والديمقراطيين) في الولايات المتحدة تعقد أفق حل أزمة سقف الدين.

وأشارت إلى أنه بسبب الأزمة المصرفية المستمرة في البلاد، يواجه النظام الفيدرالي الأمريكي صعوبات في اختيار مسار سياسته ما يؤدي إلى تفاقم عدم الاستقرار الاقتصادي.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، قالت وكالة "فيتش" إنها وضعت التصنيف الائتماني المميز للولايات المتحدة عند "AAA" على قائمة المراجعة لاحتمالية خفضه في ظل القلق من إمكانية تخلف واشنطن عن السداد.

وفي وقت سابق، حذرت وزارة الخزانة الأمريكية في رسائل إلى الكونغرس من أنه بحلول الأول من يونيو 2023 من احتمال أن تكون الولايات المتحدة غير قادرة على الوفاء بالتزاماتها بالكامل إذا لم يأذن المشرعون بزيادة حدود الاقتراض بحلول ذلك التاريخ المذكور.

ويبلغ سقف الدين الأمريكي الحالي 31.4 تريليون دولار، وتم تجاوزه في يناير الماضي، حينها قالت الخزانة الأمريكية إنها ستتخذ "إجراءات استثنائية" لتجنب التخلف عن السداد:

وعادة ما يزيد الكونغرس سقف الاقتراض بشكل تلقائي تقريبا، لكن هذه المرة يطالب الجمهوريون بخفض الإنفاق في الميزانية بعدة تريليونات من الدولارات. أقر مشروع القانون الجمهوري في مجلس النواب.

المصدر: نوفوستي

أعلن في شمرا