تلقت الحكومة البريطانية، اقتراحاً من شركة تكنولوجيا بشأن تطبيق يمكن أن يوفر حلاً لمعضلة إعادة المشاهدين إلى ملاعب الكرة، إذ طورت شركة «أف أس تي»، جواز سفر صحياً، وأكدت أنه يوفر حلاً آمناً لإعادة المشجعين إلى الملاعب بكامل طاقتها، من خلال اختبار جميع حاملي التذاكر لفيروس كورونا في اليوم الذي يسبق المباراة.

وتلقى التطبيق دعماً من المسؤولين في الدوري الإنجليزي الممتاز، ورياضتي الرجبي والفورمولا 1، لكن لا يمكن تنفيذه دون موافقة الحكومة البريطانية، والتي تم عرض المقترح عليها الأسبوع الماضي.

وبموجب اقتراح الشركة، يدفع المشجعون 15 جنيهاً استرلينياً لإجراء اختبار وخز إصبع سريع مدته 10 دقائق في اليوم السابق للمباراة، إما في محطة اختبار يقيمها النادي صاحب الضيافة للمباراة أو في واحدة من 1000 عيادة مسجلة في التطبيق.

ويقوم مسؤول الرعاية الصحية بتحميل نتائج الاختبار على تطبيق المستخدم، وفي يوم المباراة، يتم فحص التطبيق عن طريق الأمن خارج الاستاد للتحقق من حالة اختبار المستخدم، ويسمح فقط لمن ثبتت نتيجته سلبية بالدخول، وإذا كانت نتيجة اختبار أي مستخدم إيجابية، فسيتم إخطار أي شخص قام بمسح إلى مكان في اليوم نفسه الذي حضره المشجعون، لأغراض التعقب.

وبدأت الشركة بالفعل بالعمل على جواز السفر الصحي الخاص بها عندما تم إغلاق الملاعب الرياضية لأول مرة بسبب فيروس كورونا في مارس الماضي، وتواصلوا على الفور مع أصحاب المصلحة الرئيسيين من إدارات الأندية والاتحادات الرياضية، كما ذكرت «سبورت ميل».

وتم تأجيل خطط اختبار التكنولوجيا من خلال دعوة المشجعين إلى دورات تدريبية لأندية الدوري الإنجليزي الممتاز في نهاية الموسم الماضي، لكن من المقرر أن يكون هناك حضور جماهيري في حدث داخلي في ليفربول الشهر المقبل.

تابعوا البيان الرياضي عبر غوغل نيوز

أعلن في شمرا