يلعب برشلونة الإسباني اليوم أمام ليون الفرنسي. هذه ليست المرة الأولى التي يتواجه فيها الفريقان في دوري أبطال أوروبا. في تشرين الأول/ أكتوبر 2001 لعبا وجهاً لوجه. خسر ليون على ملعب "كامب نو" 0-2، لكن تلك المباراة ستشهد واحدة من أفضل الصدّات في تاريخ الكرة دون مبالغة وقام بها حارس الفريق الفرنسي السابق غريغوري كوبيه.

المباراة كانت في تشرين الأول/ أكتوبر 2001

اليوم يلعب برشلونة الإسباني أمام ليون الفرنسي. هذه ليست المرة الأولى التي يتواجه فيها الفريقان في دوري أبطال أوروبا. في تشرين الأول/ أكتوبر 2001 لعبا وجهاً لوجه. خسر ليون على ملعب "كامب نو" 0-2، لكن تلك المباراة شهدت واحدة من أفضل الصدّات في تاريخ الكرة دون مبالغة وقام بها حارس الفريق الفرنسي السابق غريغوري كوبيه.

حينها أعاد مدافع ليون كلاوديو كاكابا الكرة بالخطأ إلى كوبيه الذي كان متقدّماً عن مرماه فما كان من الأخير إلا أن قفز وأبعد الكرة برأسه بطريقة مدهشة لتصطدم بالعارضة.

اللقطة لم تنته هنا، إذ إن الكرة عادت للنجم البرازيلي السابق ريفالدو الذي تابعها برأسه بمواجهة كوبيه إلا أن الأخير عاد وانقضّ على الكرة وأبعدها ببراعة بأطراف أصابعه.

هل سنكون اليوم أمام صدة أو هدف للتاريخ؟